معلومات

معلومات عن سم الاستركنين

تستخدم مادة الإستركنين في قتل الأشخاص في القرن العشرين، حيث تقوم بمهاجمة المركز العصبي في الجسم، وبالتالي تسبب تشجنات قوية وعنيفة، وتسبب وفاة المصاب في مدة أقصاها عشرين دقيقة، وخلال هذه المدة يعاني المصاب من تشنجات ونوبات ألم شديدة، اليوم، يستخدم الاستركنين بشكل كبير فى قتل الكثير من الحيوانات، خاصة الكلاب و القطط. نقدم لكم فى هذه المقال معلومات عن سم الاستركنين.

معلومات عن سم الاستركنين

معلومات عن سم الاستركنين

معلومات عن سم الاستركنين

سم الاستركنين

الاستركنين هو مركب كيميائي من مجموعة قلويدات الإندول وهو يستخرج من بذور نبات الجوز المقيء، كما يعتبر مركب الاستركنين من أخطر عشرة سموم في العام إلا أن هذا المركب له فوائد طبية بالرغم من شدة سميته.

فالاستركنين عبارة عن مسحوق أبيض بلوري عديم الرائحة ويمتاز بسميته العالية وتأثيره الصحي الشديد حتى عند التعرض لكميات بسيطه منه، تم استخدامه في الأدوية لفترة قصيرة ثم توقف استخدامه لتسببه بالعديد من الوفيات.

حيث يستخدم كمبيد للفات وكسم للكلاب والفئران، واصبح استخدامه كمبيد داخل المنازل محدودا، وتحدث معظم حالات التسمم بالستريكين نتيجة تعاطي المخدرات المغشوشة والتي تحتوي على الستريكنين كما في الكوكايين والهيرويين.

تأثير الستريكنين على الانسان 

يتوقف تاثير الاستريكنين على الجسم على مقدرا الكمية التي تعرض لها، والحالة الصحية العامة لجسم الانسان، حيث يعمل الاستريكنين على اعاقة المادة الكيميائية المسؤولة عن عملية التحكم في الإشارات العصبية للعضلات عن عملها، حيث يتسبب فى حدوث تشنجات شديدة ومؤلمة مع عدم تأثر الوعي أو القدرات العقلية للمريض، مما يودى الى وقف تنفس المصاب.

معلومات عن سم الاستركنين

معلومات عن سم الاستركنين

اعراض التسمم بالاستريكنين

تظهر أعراض التسمم بعد التعرض للستريكنين بفترة تتراوح بين 15 إلى 60 دقيقة، وتشمل الأعراض ما يلى:

  • يودى الى التهيج والتوتر، والشعور بالخوف أو التوجس.
  • يودى الى حدوث التشنجات العضلية المؤلمة، وتصلب الفك.
  • يودى الى تشنج الرقبة، وتصلب اليدين والساقين.
  • ينتج عن الاستروكين صعوبة فى التنفس، وفشل الجهاز التنفسي.
  • يتسبب فى حدوث الفشل الكلوي، وموت الدماغ.

أعراض التسمم بالاستريكنين

صنفت اعراض التسمم بالاستركنين الى ثلاثه مراحة، فيما يلى شرح لكل مرحلة:

  • المرحلة الأولى

تظهر أعراض التسمم بالاستركنين فى هذه المرحلة بشعور المصاب بالم شديد في جميع العضلات، ثم يحدث شعور بالوخز في الجلد ويحدث إرتعاش للعضلات الصغيرة، وخدر، ثم تبدأ العضلات بالتقلص والتشنج، ويصبح البلع أمر صعب. ويشعر الشخص المسمم بالخوف الشديد واليأس.

  • المرحلة الثانية

تظهر هذه المرحلة إذا استمر السم في الجسم، حيث يتحول الوخز إلى تشنج مشترك، ويصبح الشخص غير قادر على استرخاء العضلات تبدأ بالتقوس، وخاصة الرئيسية منها. وياخذ الجسم شكل قوس بفعل التقوس والتشنج في عضلات اليدين والقدمين، وينطبق الفكين بقوة، ويزرق الوجة، وتتصلب مقل العين بحيث لا يمكنها التحرك، ويحدث ارتفاع فى درجة الحرارة.

  • المرحلة الثالثة

تظهر هذه المرحلة اذا تناول الشخص جرعة من الإستركنين تزيد عن 0.05 جرام وما فوق، تودى الى زياده التشنجات، وتوقف عضلات الجهاز التنفسي عن الحركة، ويصبح الشخص غير قادر على التنفس، وتتوقف العين عن التحرك، يزداد القلق والتوتر، ويحدث تبول لا إرادي، وإذا لم يعالج يحدث الاختناق والموت المفاجئ.

معلومات عن سم الاستركنين

معلومات عن سم الاستركنين

طرق الوقاية عند التسمم بالاستريكنين

عند حدوث حالات التسمم بالاستركنين يجب اتباع بعض الطرق التى تساعد فى الوقاية و التخلص من السم، اليك هذه الطرق:

  • يجب تجنب ابتلاع المزيد من المادة الملوثة أو أي شيء اخر يحتوى على الاستركنين.
  • في حالة استنشاق الاستريكنين من خلال انتشاره في الهواء فيجب الابتعاد عن المكان الملوث والبقاء في مكان مفتوح ذو هواء نقي، والوقوف باتجاه الريح.
  • الابتعاد عن ملامسة أي سطح أو ملابس ملوثة بالستريكنين، والاستحمام بالماء والصابون في حال ملامسة المادة السامة.
  • التخلص من الملابس الملوثة عن طريق وضعها في كيس بلاستيكي وإغلاقه بإحكام والاتصال بمركز السموم  التي ستتخلص من الثياب الملوثة بالشكل الصحيح.
  • غسل العينين بشكل جيد لمدة 15 دقيقة في حال ملامسة الستريكنين لهما أو الاشتباه بذلك.
  • الحصول على الرعاية الطبية بشكل فوري لتجب الأضرار الدائمة والموت في حالات التسمم الشديد.

 

المراجع

المصدر

المصدر

المصدر

المصدر

 

اترك تعليق