الحيوانات للأطفال

معلومات للاطفال عن الضب … حقائق يمكنك ان تخبر بها طفلك عن الضب

الضب الاسم الأكثر شيوعا له هو السحلية ذات الذيل الشوكي، ويعيش في المناطق الجبلية والصخرية التي لديها مأوى، وهو من الحيوانات الأليفة، ولكن لديها ذيل حاد، سنتعرف في هذا المقال على معلومات للاطفال عن الضب بطريقة سهلة وسلسة تناسبهم.

معلومات للاطفال عن الضب

أين يعيش الضب؟

يعتبر الضب أساسا من الحيوانات العشبية، لكنها تأكل في بعض الأحيان الحشرات لتغيير نظامهم الغذائي، يعيش عادة في الصحراء الشمالية في إفريقيا، حيث يمكن لهذا الحيوان تحمل درجات الحرارة الشديدة بشكل مثير للدهشة.

يصنع الضب نفق في الشقوق الصخرية، وهذا هو المكان الذي يعيشون فيه، داخل الصخور المسطحة للغاية، يقومون بتضخيم أجسادهم بمجرد دخولهم إلى تلك الصخرة وتثبيت أنفسهم بين الشقوق، من خلال تضخيم وامتلاء أجسادهم بالهواء، يدخلون أنفسهم ولا يمكنك إخراجهم.

أين يعيش الضب؟

أين يعيش الضب؟

تأقلم الضب مع الحرارة

يتحمل الضب الحرارة العالية من خلال العيش على مجموعة متنوعة من النباتات القليلة للغاية هناك، مثل الصبار والنباتات الأخرى التي تعيش في الصحراء، حيث يحصل على 99 في المئة من مياهه من هذه النباتات.

يستطيع الضب أن يمتص الماء ويخزنه، لأنه في هذه المنطقة من العالم لن يتمكن من البقاء لفترة طويلة دون فعل ذلك، ويقضي معظم الأيام تحت أشعة الشمس الحارقة، ما لم تكن الحرارة شديدة أو يكون الخطر بالقرب منهم.

تأقلم الضب مع الحرارة

تأقلم الضب مع الحرارة

تأقلم الضب مع الظروف المحيطة

ألوان حيوان الضب تتغير حسب درجة الحرارة، عندما تبدو باردة، تكون ألوانها قاتمة، لتسمح لبشرتها بامتصاص المزيد من أشعة الشمس لتصبح أخف وزناً، وكلما ازدادت درجة حرارتها، تصبح العلامات الصفراء على ظهورهم أكثر وضوحا.

يبلغ طوله حوالي 35 سم طولًا مع جسم عريض، وفي حالة التهديد يستخدم ذيله ذي العضلات العالية والثقيلة كسلاح، ويمكن أن يتأرجح على المهاجم بسرعة كبيرة، ويستخدم أيضًا ذيله ليحشرنفسه في الجحر للحفاظ عليه آمنًا أثناء نومه، وتم العثور على حيوان الضب في شمال إفريقيا، ومع ذلك فقد تم العثور على أنواع أخرى منه في الشرق الأوسط، تتراوح ما بين أقصى شرق إيران.

تأقلم الضب مع الظروف المحيطة

تأقلم الضب مع الظروف المحيطة

تزاوج الضب

يصل الضب إلى مرحلة التزاوج عند عمر 3 أو 4 سنوات، ووفقًا للأنواع وأيضًا العمر، تضع الإناث في أي مكان من 5 إلى 40 بيضة، أي بعد شهر واحد تقريبًا من التزاوج، ويمكث البيض حوالي 70 إلى 80 يومًا، ويمكن أن يعيش حوالي 35 سنة، والتي تعد واحدة من أطول فترات الحياة للسحالي.

الانقراض

لم يتم تحديد موقف الانقراض لكل الأنواع، ويبدو أن معظم أنواع السحالي ذات الذيول الشوكية لا تتعرض لتهديدات كبيرة، في حين أن بعض الأنواع الأخرى مهددة بدرجة كبيرة.

تم إدراج السحلية ذات الذيل الشوكي اليمنية على أنها قريبة من التهديد بسبب الإفراط في الاستثمار في تجارة الحيوانات الأليفة الدولية، بينما تم تصنيف السحلية ذات الذيل الشوكي المصرية والعمانية على أنها “معرضة للخطر.

المصدر1

المصدر2

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort