كم مرة تحررت فلسطين- نظرة على الصراع الفلسطيني عبر التاريخ

تذخر فلسطين عبر التاريخ بالعديد من الصراعات، فهي لها مكانة تاريخية ودينية كبيرة، وهو ما جعلها مطمعًا للاستعمار، ستعرف في هذا المقال كم مرة تحررت فلسطين، وتاريخ الصراع الفلسطيني.

 كم مرة تحررت فلسطين؟

كانت فلسطين عبر التاريخ مطمعًا للقوى الاستعمارية من قبل الميلاد، وغزت فلسطين العديد من المجموعات العرقية.

ولكن هذه المجموعات التي استعمرت فلسطين كانت نهايتها الطرد من الأرض، وبعدها تنتهي صلتهم بأرض فلسطين.

من ضمن القوى الاستعمارية التي استعمرت فلسطين التالي:

  • الهكسوس: احتلوها عام 1750 ق.م وخرجوا منها عام 1500 ق.م.
  • الفرس: احتلوا فلسطين عام 520 ق.م.
  • الاسكندر المقدوني: غزا فلسطين عام 333 ق.م، وبعد موته تناوب حكم فلسطين بين مصر وسوريا.
  • الرومان: بدأوا غزوهم في القرن الأول الميلادي.

بعد ذلك جاء الفتح الإسلامي عام 636 ميلاديًا وتمكنت الجيوش الإسلامية من تحرير فلسطين لتصبح دولة عربية إسلامية محررة.

في هذه الفترة شهدت فلسطين تطورًا وازدهارًا كبيرين، حتى سقط بيت المقدس بأيدي الصليبيين، وذلك عام 1099 ميلاديًا.

بعدها جاء صلاح الديون الأيوبي ليحرر فلسطين من الصليبيين، وذلك في معركة حطين شمال فلسطين، لتتحرر فلسطين عام 1187 ميلاديًا.

ثم يحكم العثمانيون فلسطين من عام 1516 حتى عام 1917، وبعدها يأتي صراع جديد مازال مستمرًا حتى الآن، وهو الاحتلال الصهيوني لفلسطين.

بداية قصة الاحتلال الصهيوني لفلسطين

كم-مرة-تحررت-فلسطين

منذ الحرب العالمية الأولى قاست فلسطين الكثير من الويلات، أولها نجاح البريطانيون من طرد العثمانيين من فلسطين، يأتي بعدها بلفور بإصدار وعد بفلور الشهير.

هذا الوعد الذي ينص على إقامة وطن قومي في فلسطين للشعب اليهودي، وقبلها كانت الهجرات اليهودية لفلسطين تكثر بشكل كبير.

عام 1918 بدأت المنظمات الفلسطينية برفض هذا الوعد، ووصفته أنه وعد من لا يملك لمن لا يستحق، ومنها المنتدى العربي، والنادي العربي.

عام 1920 أقيم مؤتمر سان ريمو، وفيه قُرر منح بريطانيا حق الانتداب على فلسطين لتقرير مصيرها، وهو ما أدى إلى إندلاع مظاهرات في القدس.

منذ عام 1921 حتى عام 1936 شهدت الساحة الفلسطينية العديد من المفاوضات والمؤتمرات التي أكدت فيها على رفضها لهذا الاحتلال الغاصب.

وأيضًا خلال هذه السنوات ثارت الكثير من أعمال الشغب في فلسطين، وبدأت الحملات المسلحة ضد الوجود اليهودي والانتداب البريطاني.

من عام 1936 حتى عام 1939 اندلعت الثورة الفلسطينية، وبدأت بإضراب عام في يافا، وهذه الثورة أسفرت عن مقتل ما يصل إلى 5 آلاف فلسطيني، وإصابة 15 ألفًا.

عام 1947 أوصت الأمم المتحدة بتقسيم فلسطين إلى دولتين عربية ويهودية، على أن تكون مدينة القدس تحت سيطرة دولية، ورفضت اللجنة العربية العليا هذا التقسيم.

ولادة دول إسرائيل

كم-مرة-تحررت-فلسطين

بعد انتهاء الانتداب البريطاني على فلسطين وذلك عام 1948، أعلنت إسرائيل نفسها دولة، وأخفقت

الجيوش العربية في هزيمة الإسرائيليين في نفس العام.

في هذه الفترة كانت الأردن تسيطر على القدس الشرقية والضفة الغربية، ومصر تسطير على قطاع

غزة، وهُجر حينها الفلسطينيون من أراضيهم.

في نفس العام تك تأسيس وكالة غوث (الأنروا) لتستجيب لحاجات اللاجئين الفلسطينيين المهجرين من أرضهم.

ومنذ هذا التاريخ حتى الآن لم تخلُ الساحة الفلسطينية من الأحداث الدامية بعضها والثائرة الأخرى.

بدأت الفلسطينيون في تأسيس حركات المقاومة، ومنها حركة فتح التي أسسها ياسر عرفات، وحركة حماس، وحركات جهادية أخرى.

كم-مرة-تحررت-فلسطين

قد يبدو سؤال كم مرة تحررت فلسطين؟ غير منطقي للبعض، ولكن ليست الحركة الصهيونية وحدها هي من احتلت فلسطين، وإنما عبر التاريخ قاوم الفلسطينيون المستعمرين والغزاة بضراوة.

المصادر

مصدر1

مصدر 2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi

-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort