علاج قرصة الناموس

علاج قرصة الناموس ، تسبب لدغات الناموس حكة مزعجة، وفي حالات نادرة جدًا يمكن أن تصاب بالعدوى والحساسية، ويمكن يمكن أن تؤدي لدغة الناموس المصابة بالعدوى، إلى احمرار وتورم شديد، وإذا تُركت دون علاج، يمكن أن تتطور إلى التهاب النسيج الخلوي، أو تتسبب في حدوث الخراجات.

الناموس

علاج قرصة الناموس

البعوض هو حشرات طائرة قارضة، ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالذباب والمياه الراكدة، تعد البعوضة الأنثوية هي الوحيدة التي تتغذى على البشر، وهي بحاجة إلى وجبة دم لإنتاج البيض.
تلدغ البعوضة جلد الإنسان وتحقن اللعاب، يحتوي هذا اللعاب على بروتينات مختلفة تمنع الدم من التجلط، كما تحافظ على تدفق الدم إلى فم البعوضة.
تسبب قرصة الناموس نتوءًا مثيرًا للحكة، لدى الأشخاص المصابين بحساسية البعوض، والذي قد يتحول إلى اللون الأحمر، أو قد يعاني من تفاعلات حساسية شديدة.
يمكن أن تؤدي لدغة الناموس المصابة بالعدوى، إلى احمرار وتورم شديد، والشعور بالحرارة عند اللمس، وإذا تُركت دون علاج، يمكن أن تتطور اللدغات المصابة، بالتهاب النسيج الخلوي أو الخراجات.

اقرأ أيضًا: علاج حساسية الناموس

علاج قرصة الناموس

  1. استخدم المستحضر: هناك عدد قليل من المستحضرات المضادة للحكة، التي لا تستلزم وصفة طبية، والتي قد تساعد في تخفيف الحكة الناتجة عن لدغة البعوض الشائعة، تحتوي المستحضرات الأكثر فعالية، على واحد أو أكثر من هذه المكونات:
    – كالامين، ديفينهيدرامين (بينادريل)، أو هيدروكورتيزون.
    2. الكمادات الباردة: قد تساعد كمادات الثلج في تخفيف الحكة، فهو يضيق الأوعية الدموية، ويمنع تدفق الدم من وإلى اللدغة، عند استخدام الثلج، اتركه لمدة 15 دقيقة فقط، ولا تضع الثلج أو الأكياس التي تحتوي عليه مباشرة على الجلد، يمكن أن يؤدي وضع الثلج على الجلد لفترة طويلة إلى قضمة الصقيع.
    3. مضادات الهيستامين: إذا كان لديك تفاعلات حساسية خطيرة تجاه لدغات البعوض، أو لديك الكثير من اللدغات، يمكنك تجربة مضادات الهيستامين الفموية، التي تحتوي على ديفينهيدرامين، أو ماليات كلورفينيرامين، أو لوراتادين، أو سيتريزين.
    4. تجنب الحك: يوفر الخدش راحة مؤقتة فقط، ويمكن أن يؤدي الحك الزائد إلى خدش الجلد، بمجرد خدش الجلد، قد تبدأ بالنزيف وتتعرض لخطر الإصابة بالعدوى.

علاج حساسية الناموس

علاج قرصة الناموس

  1. يمكن معالجة معظم التفاعلات الموضعية، باستخدام الكريمات الموضعية، مثل كريم الهيدروكورتيزون، وكذلك بمضادات الهيستامين الفموية، إضافةً إلى ذلك فقد ثبت أن Zyrtec (cetirizine)، يقلل من ردود الفعل على لدغات البعوض، عند تناوله قبل اللدغ.
  2. يجب أن يعالج علاج الحساسية المفرطة، الذي نادرًا ما يحدث نتيجة لدغة البعوض، بنفس طريقة علاج الحساسية المفرطة لسعات الحشرات، مثل است قلم حقن الأدرينالين.

اقرأ أيضا: علاج حساسية الناموس عند الأطفال

أعراض قرصة الناموس

  1. يمكن أن تسبب العديد من بروتينات لعاب البعوض ردود فعل مناعية، بما في ذلك الحساسية، ومع ذلك عادةً ما يكون لدى معظم الأشخاص، ردود فعل متنوعة تجاه لدغات البعوض، وتتغير الأعراض بمرور الوقت، اعتمادًا على عدد اللدغات التي يتلقاها الشخص.
  2. متلازمة سكيتر: تحدث تفاعلات أكثر شدة من النتوء الأحمر المثير للحكة، والذي يعاني منه معظم الأشخاص نتيجة لدغة البعوض، قد يؤدي ذلك إلى ظهور طفح جلدي، أو كدمات، أو تورم مناطق كبيرة في مواقع اللدغات.
    الأشخاص الذين يعانون من مناطق كبيرة جدًا من التورم، بعد لدغة البعوض مثل، تورم معظم الذراع أو الساق، يُطلق عليهم مصطلح “متلازمة سكيتر”.
  3. الحساسية المفرطة: في حالات نادرة، قد يعاني بعض الأشخاص من الحساسية المفرطة، (أخطر أنواع الحساسية)، قد يعاني أشخاص آخرون، من تفاقم أعراض الربو بعد تعرضهم للعض، عادةً ما تحدث هذه الأعراض في غضون دقائق بعد لدغة البعوض، مقارنةً بمتلازمة سكيتر، والتي قد تستغرق ساعات حتى تحدث.

الوقاية من قرصة الناموس

علاج قرصة الناموس

نظرًا لأن البعوض أكثر شيوعًا في المواسم الأكثر دفئًا، عندما تريد قضاء بعض الوقت في الهواء الطلق، فهناك بعض الاحتياطات التي يمكنك اتخاذها:

  1. إختيار التوقيت: يكون البعوض أكثر نشاطًا، أثناء شروق الشمس وغروبها، إذا أمكن، تجنب الخروج في تلك الأوقات.
  2. استخدام طارد الحشرات: هناك عدة أنواع من طارد البعوض المتوفرة في السوق، بما في ذلك الخيارات الطبيعية، ولكن ثبت أن مادة DEET هي الأكثر فاعلية في إبعاد البعوض، والحشرات القارضة الأخرى، ومع ذلك، يمكن أن تسبب المواد الطاردة آثارًا جانبية، بما في ذلك تهيج العين، وجفاف الجلد والطفح الجلدي، ورد الفعل التحسسي المحتمل، لذلك استخدم أقل تركيز فعال.
  3. بما أن البعوض ينجذب لرائحة الجسم، ودرجة حرارة الجلد، وإنتاج ثاني أكسيد الكربون، فإن الحد من التمارين الشاقة، والتعرق في المناطق التي ينتشر فيها البعوض، قد يقلل من عدد اللدغات.
  4. ارتداء ملابس مناسبة: الأكمام الطويلة ورش الملابس بمواد طاردة، يمكن أن تكون حماية فعالة للغاية، لكن لاحظ أن البيرميثرين مادة طاردة مصنوعة للملابس، ولا ينبغي أبدًا وضعها مباشرة على الجلد
  5. تخلص من المياه الراكدة: يتكاثر الناموس في المياه الراكدة، لذا فإن التخلص من أي دلاء أو برك، سيساعد في تقليل البعوض.

وفي نهاية مقالنا أوضحنا لك عزيزي القارئ، أن علاج فرصة وحساسية الناموس، ينقسم إلى ثلاث فئات مختلفة: علاج التفاعلات الموضعية باستخدام كريم الهيدروكورتيزون، وكذلك مضادات الهيستامين الفموية، وعلاج التفاعلات الشديدة، بالإضافة إلى الإجراءات الوقائية، مثل تجنب الحك، وارتداء ملابسه مناسبة في موسم البعوض، واستخدام المبيدات الحشرية.

المراجع

مصدر 1
مصدر 2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort