دليل الأدوية الطبية

ادوية علاج بكتيريا الدم 2020

بكتيريا الدم مشكلة صحية لها مخاطر عديدة تصل إلى التسمم والوفاة وتستخدم المضادات الحيوية لعلاجها وللمزيد تعرف على ادوية علاج بكتيريا الدم 2020.

ادوية علاج بكتيريا الدم 2020

بكتيريا الدم حالة مميتة لديها معدل وفيات بنسبة 50 بالمائة، حتى فى حالة نجاح العلاج يمكن أن يؤدى المرض إلى تلف دائم وقد يكون خطر الإصابة بالعدوى فى المستقبل أكبر.

تتسبب بكتيريا الدم فى سرعة تلف الأعضاء والوفاة، ولذا لا ينبغي تأجيل العلاج حيث تشير الإحصائيات إلى ارتفاع معدل الوفيات بنسبة 7 ٪ فى الساعة.

يحتاج المرضى إلى العلاج فى المستشفى ومعالجتهم بمضادات حيوية وريدية مناسبة، وتلقى علاج لدعم أى خلل وظيفى بالأعضاء، ويتم علاج معظم الحالات فى وحدة العناية المركزة من قبل أخصائى طب الرعاية الحرجة، وأخصائى الأمراض المعدية.

اقرأ أيضاً: أعراض بكتيريا الدم

علاجات:

ادوية علاج بكتيريا الدم 2020

ادوية علاج بكتيريا الدم 2020

يعد العلاج الفورى لبكتيريا الدم أمرًا ضروريًا لأن العدوى تنتشر بسرعة إلى الأنسجة أو صمامات القلب، بمجرد تشخيص المرض من المحتمل أن تتلقى العلاج.

المضادات الحيوية المناسبة لعلاج بكتيريا الدم هي مجموعات من اثنين أو ثلاثة من المضادات الحيوية تعطى فى نفس الوقت.

غالبًا ما تتضمن معظم التركيبات فانكومايسين لعلاج الجرثومة العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين وغيرها من الالتهابات المقاومة للمضادات الحيوية (المقاومة للأدوية)، وبعض المضادات الحيوية شائعة الاستخدام:

سيفترياكسون (روسفين).

ميروبينيم (ميريم).

Ceftazidime) (Fortaz)).

سيفوتاكسيم (كلافوران)

cefepime (Maxipime)

بيبراسيللين وتازوباكتام (زوسين)

الأمبيسيلين والسولباكتام (Unasyn)

إيميبينيم / سيلاستاتين (بريماكسين)

ليفوفلوكساسين (ليفاكوين)

كليندامايسين (كليوسين)

ومع ذلك، بمجرد عزل الكائن المصاب يمكن للمختبرات تحديد المضادات الحيوية الأكثر فعالية ضد الكائنات الحية، ويجب استخدام تلك المضادات الحيوية لعلاج المريض.

بالإضافة إلى المضادات الحيوية، قد تكون هناك حاجة إلى اثنين من التدخلات العلاجية الرئيسية الأخرى كالجراحة ودعم الرئة وغسيل الكلى.

يمكن لوحدة العناية المركزة توفير الدعم غالبًا (على سبيل المثال، التهوية الميكانيكية لدعم وظيفة الرئة أو غسيل الكلى لدعم وظائف الكلى) أو قسطرة وريدية مركزية واستبدال السوائل بالسوائل الوريدية و / أو لضغط الدم مثل (النوربينيفرين أو فينيليفرين عن طريق الوريد).

ثانيًا، قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لتصريف أو إزالة مصدر العدوى، تم بتر الأطراف لإنقاذ حياة بعض المرضى.

قد يلزم فى بعض الأحيان استخدام الأدوية لدعم انخفاض ضغط الدم مؤقتًا، تسمى هذه الأدوية بالضغط الوعائى، وقد تتلقى أيضًا الأكسجين والسوائل عن طريق الوريد للمساعدة فى الحفاظ على ضغط الدم الصحى والتخلص من العدوى.

الأعراض

شحوب

نبض سريع ضعيف

تنفس سريع وضحل

دوار أو فقدان الوعى

ضغط دم منخفض

اقرأ أيضاً: ما هي أسباب البكتيريا في الدم

الآثار الجانبية لبكتيريا الدم:

ادوية علاج بكتيريا الدم 2020

ادوية علاج بكتيريا الدم 2020

إذا نجوت من بكتيريا الدم فأنت معرض لخطر الإصابة بمضاعفات خطيرة، تشمل بعض الآثار الجانبية طويلة الأمد ما يلى:

جلطات دموية محتملة

فشل بعض الأجهزة، مما يتطلب إجراء جراحة أو تدابير إنقاذ الحياة

موت الأنسجة (الغرغرينا)، مما يتطلب إزالة الأنسجة المصابة أو ربما بتر الأطراف

الوقاية:

أفضل طريقة لمنع بكتيريا الدم هى علاج العدوى ومنعها، من المهم أيضًا منع إصابة أى جروح مفتوحة فى المقام الأول بالتنظيف والضماد المناسبين.

إذا خضعت لعملية جراحية، فمن المرجح أن يصف طبيبك مضادًا حيويًا كإجراء وقائى ضد العدوى.

من الأفضل أن تتصل بطبيبك إذا كنت تشك فى إصابتك بالعدوى.

تجنب الأماكن التى من المحتمل أن تصادف فيها البكتيريا والفيروسات والفطريات إذا كنت عرضة للإصابة.

كلما اتبعت خطة علاج طبيبك عن كثب، زادت فرصتك فى الشفاء التام ويزيد العلاج المبكر فى وحدة العناية المركزة فى المستشفى من فرص النجاة.

يمكن لمعظم الناس الشفاء التام من المرض بدون مضاعفات دائمة، مع الرعاية المناسبة ويمكنك أن تشعر بتحسن فى أقل من أسبوع أو أسبوعين.

اقرأ أيضاً: أقراص تاناكان Tanakan لعلاج اضطرابات الدورة الدموية

المراجع:

المصدر1

المصدر2

اترك تعليق