السعودية

اماكن سياحية في القنفذة .. واحدة من أجمل محافظات مكة المكرمة

سنتناول فيما يلي أهم اماكن سياحية في القنفذة حيث تُعتبر محافظة القنفذة إحدى أهم وأكبر محافظات مكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية، وتطل غربًا على ساحل البحر الأحمر تلك الإطلالة المميزة جعلتها مكان فريد لجذب السياح  .

اماكن سياحية في القنفذة

  1. جزر أم القماري

جزيرة أم القماري - الأماكن السياحية في القنفذة

الطيور المهاجرة بشاطئ جزيرة أم القماري

إحدى أجمل الجزر السعودية تقع جنوب غرب محافظة القنفذة وتتكون من جزيرتين (جزيرة أم القماري البرانية، وجزيرة أم القماري الفوقانية) وهي عبارة عن محمية طبيعية للجمال حيث يتكون سطح الجزيرة من رمال ساحلية بيضاء وأحجار كلسية فريدة لتكون لوحة فنية من جمال الطبيعة الساحر الذي يجلب على النفس راحة وهدوء، بالإضافة للشعاب المرجانية الملونة الجميلة الموجودة على عمق نصف متر فقط تحت سطح الماء فتراها وأنت خارج المياه بالإضافة للسلاحف الخضراء والسلاحف خطافية المنقار.

أما بالنسبة للطيور فتُقدر أعداد الطيور المهاجرة لجزر أم القماري بالمئات فقد سميت بذلك الاسم لانتشار طيور القماري المطوقة الإفريقية بكثرة فيها، كما تحتضن الجزيرة بين جنباتها غابة كثيفة من أشجار الأراك وبعض النباتات مثل الصبار والسواد والرغل، فسبحان الخالق حيث خلق فأبدع فعندما ترى مشهد المئات من الطيور المهاجرة على تلك المساحة الصغيرة وخاصة عندما تضيف تلك الطيور سيمفونية موسيقية من أصواتها العزبة الخلابة مع الخلفية الخضراء والرمال البيضاء والشعاب المرجانية الملونة لتكون لك مشهد بانورامي خلاب يعجز القلب إلا أن يقع في غرامه.

  1. جزيرة جبل الصبايا:

الأماكن السياحية في القنفذة

جزيرة جبل الصبايا

واحدة من أهم الـ اماكن سياحية في القنفذة ومن أهم المعالم الأثرية بالسعودية، وتقع جزيرة جبل الصبايا في البحر الأحمر وتُقدر مساحتها بحوالي ثلاثة عشر كم، ويتمثل جمال وتفرد تلك الجزيرة في تضاريسها حيث تجمع بين السهل والجبل والبحر في صورة متتالية كأنها مرسومة بعناية فترى الجبال متوسطة الارتفاع بأحجارها الكلسية الخلابة يليها الأرض الخصبة الصالحة للزراعة والرعي والحياة.

كما تتميز الجزيرة بتربتها الكلسية المميزة ورمالها الناعمة التي تغوص قدميك فيها بتناغم كأنها تدغدغك وتداعبك، أيضا بها عدد من الكائنات الحية النادرة والفريدة مما جعل منها مقصد للعائلات للاستمتاع برحلات الشواء والسباحة وقضاء يوم في الهواء الطلق للتمتع بتلك الطبيعة الخلابة والجو المنعش والمياه الصافية.

  1. جبل القنع:

لوحة إبداعية خلابة من الطبيعة الساحرة ذلك هو الوصف المناسب لمنتزه وشاطئ جبل القنع، يقع هذا الجبل جنوب شرق محافظة القنفذة ويتكون من مزيج من امتداد صخري ومرتفع رملي من الرمال البيضاء الفاتنة، ويوجد بين شاطئ البحر وسفح الجبل لوحة خضراء من أشجار النخيل الشامخة التي يزين جذوعها بساط أخضر من النباتات الصغيرة والحشائش لتكون تلك اللوحة الخلابة التي تأسر القلب وتسحر النفس بجمالها.

ولذلك فهي موقع فريد لجذب الزائرين سواء من أهل البلد أو السائحين حيث يخرجون للتنزه والاستمتاع بالطبيعة الخلابة والهواء العليل وممارسة هواية الصيد والاستمتاع بحفلات الشواء والمجالس العائلة.

  1. منتزه حنيش:

الأماكن السياحية في القنفذة

الزائرون يتمتعون بشاطئ منتزه حنيش

لمحبي وهواه السباحة فإن المياه الصافية في منتزه حنيش أحد أفضل الـ اماكن سياحية في القنفذة هي مقصدك المثالي، تقع منتزه حنيش شمال مدينة القنفذة بحوالي 6 كم، ونظرًا لكون المنتزه عامل جذب جيد للسياحة قامت سلطات البلدية بعمل تطويرات وتحسينات بها حيث عملت على تزويد المنتزه بالمظلات وألعاب الأطفال والمياه الصالحة للشرب وكذلك لتسهيل عملية الوصول للمنتزه تم رصف الطريق المؤدي لمنتزه حنيش.

كل تلك المميزات والاهتمامات جعلت من المنتزه مكان مثالي لجذب الكثير من سكان الباحة وأهالي القنفذة لممارسة السباحة وقضاء يوم على الشاطئ للتمتع بالمياه الصافية والهواء العليل والطبيعة الخلابة.

  1. مدينة عشم:

الأماكن السياحية في القنفذة

قرية عشم

مدينة عشم الأثرية واحدة من أقدم المدن والتي تعود إلى صدر الإسلام وتقع على طريق الحج القديم الذي يربط جنوب الجزيرة العربية بمكة المكرمة على امتداد ساحل البحر الأحمر، من خلال معاينة رمال وتربة مدينة عشم اتضح أنها تربة زجاجية كما أكدت المعاينات أن تربة عشم غنية بالمعادن النفيسة مثل الذهب والألماس والنحاس، يظهر الفن المعماري البدائي بها حيث نري البيوت قد تم تأسيسها بالحجارة البركانية السوداء.

كما يوجد بها الكثير من النقوش التي صورها الباحث الأستاذ حسن بن إبراهيم الفقيه وجمعها في أحد مؤلفاته، وتعتبر تلك المدينة مكان مميز لمحبي التراث والمعالم القديمة.

  1. المنازل الأثرية

من أعرق الأماكن السياحية في القنفذة البيوت السكنية القديمة ذات الطراز الفريد والزينة المبهجة حيث تم بناء تلك المنازل القديمة بحجارة الشعاب المرجانية الملونة فائقة الجمال التي بمجرد النظر إليها تأسر قلبك وعينيك، كما تتجمل تلك البيوت بزخارف تقويسيه مموجة وتربيعية متكررة كأن رسام ماهر فنان من قام بزخرفتها وذلك يدل على شغف أهل القنفذة بالنواحي الجمالية في تجميل وتزيين منازلهم.

كما تتزين صدور المنازل من الداخل بمختلف أنواع التحف الفنية والأواني المنزلية المزينة بصور من الطبيعة والمزهريات الطبيعية وغيرها مما يجعل من تلك البيوت كأنها باب للماضي الجميل ترى منه تراث عريق ينم عن حضارة زاهية لشعب محب للجمال.

  1. الطاحونة:

الأماكن السياحية في القنفذة

الطاحونة

ذلك الصرح الأثري الخالد رغم مرور ما يقرب من مائتي عام على وجوده، تعتبر الطاحونة أحد الأماكن السياحية في القنفذة وواحدة من المعالم الأثرية القديمة المميزة بمبناها الأسطواني والذي كان يُستعمل في طحن الحبوب بمحرك يعتمد على الأشرعة الهوائية، ولعل ما يميزها الحجارة المبنية منها وهو “الحجر السطايحي البحري” وهو حجر بحري قوي صلب متماسك.

  1. المخازن الأثرية

المخازن الأثرية بالقنفذة حيث يمكنك رؤية العراقة والتراث متمثل في عشرات المخازن التجارية القديمة والتي تمثل قلب المدينة، تلك المخازن المبنية من حجارة الشعاب المرجانية الجذابة والتي تزينت واجهتها بتقويسات مموجة ومربعة لتعطي شكل خارجي مبهر للعين، كان أقدم تاريخ وجد على هذه المخازن يعود لعام 1271 ولكن يُعتقد أنه ليس أقدم تاريخ مر على تلك المخازن.

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot