فنانين مصريين

قصة حياة الفنانة ليلى مراد

تعد الفنانة ليلى مراد واحده من أشهر فنانات الزمن الجميل، حيث أنها اشتهرت في مجالي التمثيل والغناء معًا، وقدمت العديد من الأفلام التي جمعت فيها بين المجالين، وعلى الرغم من شهرتها إلا أن هناك الكثير من المعلومات لا يعرفها عنها جمهورها، إليكم أهم معلومات عن قصة حياة الفنانة ليلى مراد.

– قصة حياة الفنانة ليلى مراد:

١- سيرتها الذاتية – Resume :

تعد السيرة الذاتيه للفنانة ليلى مراد من أبرز معلومات عن قصة حياة الفنانة ليلى مراد .

ولدت الفنانة ليلى مراد في ١٧ من فبراير عام ١٩١٨ في مدينة الإسكندرية.

سميت عند ميلادها ليليان، و اسمها كاملاً في هويتها هو ليليان إبراهيم زكي موردخاي، و هو المغني و الملحن المعروف ب ” زكي مراد ” .

كانت والدتها من اصل بولندي، تدعى جميلة سالومون، و هي امرأة يهودية الديانة.

ولدت ليلى مراد على الديانة اليهودية مثل والديها، و لكنها أسلمت بعد سنوات من دخولها إلى الوسط الفني .

لقبت الفنانة ليلى مراد ب ” صوت الحب ” و ذلك لصوتها العذب الذي قدمت به العديد من الأغاني الرومانسية و العاطفيه .

٢- بدايات حياتها –  Life Start :

تعد بدايات الفنانة ليلى مراد من اهم مراحل قصة حياة الفنانة ليلى مراد التي يجهلها الكثيرين عنها .

سافر والدها إلى العمل في الخارج منذ طفولتها، و انقطعت اخباره لفترة، مما أدى إلى عدم توافر المال لدى عائلتها .

درست الفنانة ليلى مراد في مدرسة الراهبات نوتردام  دايزبوتر، و لكنها التحقت بالقسم المجاني فيها لظروفه المادية .

لم تكن طفولتها مرفهه، حيث أنها مرت بالكثير من الظروف القاسيه، و أبرزها أنها طردت هي و عائلتها من منزلهم .

استمرت هكذا حتى عاد والدها مرة اخرى، و بدأت تعلم الغناء على يد والدها و الملحن داوود حسني .

٣- الغناء – Sing :

يعد الغناء من المراحل الهامه في قصة حياة الفنانة ليلى مراد حيث أنها بدأت مشوارها الفني بالغناء .

تعلمت الفنانة ليلى مراد الغناء و الموسيقى في سن الرابعة عشر من عمرها، و بدأت الغناء في حفلات صغيرة خاصة .

تطور الأمر و انتقلت من الغناء في الحفلات الخاصة إلى الغناء في الحفلات العامة امام جمهور .

تقدمت للإذاعة في عام ١٩٣٤ و نجحت في الاختبارات، و سجلت اول اسطواناتها الغنائية بعد ذلك.

قدمت اول حفلاتها الغنائية في دار الإذاعة عام ١٩٣٤، و غنت فيها موشح ” يا غزالًا زان عينه الكحل ” .

انقطعت الفنانة ليلى مراد عن الغناء الحر لفترة لإنشغالها بالسينما، و استمر هذا الانقطاع حتى عام ١٩٤٧ .

أثناء هذه الفترة قدمت العديد من الأغنيات في افلامها، و وقفت أمام كبار الموسيقيين، مثل محمد عبدالوهاب .

لحن لها العديد من الملحنيين الكبار من ابرزهم، رياض السنباطي، محمد فوزي، و محمد القصبجي، و شقيقها منير مراد .

غنت الفنانة ليلى مراد اغاني وطنية ، من أبرزها اغنية الاتحاد و النظام و العمل و كانت عام ١٩٥٣ .

٤- التمثيل – Acting :

من أهم مراحل قصة حياة الفنانة ليلى مراد هي الفترة التي قدمت فيها العديد من الأعمال الفنية في مجال التمثيل .

قدمت الفنانة ليلى مراد ٢٧ فيلم سينمائي، أدت فيهما العديد من الأدوار المتنوعه و المختلفة التي تركت بصمة لدى جمهورها .

أدت اول دور لها عام ١٩٣٧ في فيلم ” يحيا الحب ” و كانت أمام الموسيقار محمد عبدالوهاب .

لفتت أنظار الفنان يوسف وهبي، و قدمت معه فيلمها الثاني ليلة ممطرة و كان ذلك في عام ١٩٣٩ .

شاركت الفنان أنور وجدي التمثيل في العديد من الأفلام السينمائية، من أبرزها فيلم ” ليلى بنت الفقراء ” الذي كان من إخراجه.

من ابرز افلام الفنانة ليلى مراد التي تركت بصمة لدى جمهورها، فيلم غزل البنات، شاطيء الغرام، و ليلى بنت الأغنياء .

٥- إسلامها – Islam religion:

يعد إعلان اسلام الفنانة ليلى مراد من اهم محطات في قصة حياة الفنانة ليلى مراد التي لا يعرف تفاصيلها الكثيرين .

أعلنت الفنانة ليلى مراد إسلامها في شهر رمضان في عام ١٩٤٦ .

اشتهرت إسلامها في مشيخة الأزهر أمام الشيخ محمود أبوالعيون، و استمرت على الإسلام حتى وفاتها في عام ١٩٩٥ .

٦- زواجها – Marriage:

من أبرز معلومات عن قصة حياة الفنانة ليلى مراد هو زواجها، حيث أن الحياه الاجتماعية للفنانين تهم الكثير من الجمهور .

تزوجت الفنانة ليلى مراد بالفنان أنور وجدي، و استمر زواجهما لمدة ٨ سنوات ثم انفصلوا بالطلاق  .

تزوجت بعد ذلك من القيادي العسكري وجيه أباظة و لكنه كان زواجًا سريًا إمكانية عائلته العربيه زواجه منها .

أنجبت من زيجتها من القيادي وجيه أباظة إبن يدعى أشرف .

تزوجت بعد ذلك من المخرج فطين عبدالوهاب، و كانت آخر زيجاتها منه، و أنجبت منه الفنان زكي فطين عبدالوهاب .

٧- وفاتها – Dead :

يعد وفاة الفنانة ليلى مراد من أبرز ما يذكر في قصة حياة الفنانة ليلى مراد التي تهم الكثير من محبيها .

توفيت الفنانة ليلى مراد في يوم ٢١ نوفمبر عام ١٩٩٥، عن عمر يناهز ٧٧ عام في محافظة القاهره.

لم تنتهي الفنانة ليلى مراد بوفاتها، حيث انه تم إحياء ذكراها أكثر من مرة بالعديد من التكريمات بعد وفاتها .

كرمت الفنانة ليلى مراد في عام ١٩٩٨ بمهرجان القاهره السينمائي الدولي .

قدم إليها اهداء من فيلم ” في شقة مصر الجديدة “، و كتب عليه ” إهداء إلى ليلى مراد .. صوت الحب لكل الأجيال ” .

تم إنتاج مسلسل في رمضان ٢٠٠٩ بعنوان ” انا قلبي دليلي “، و كان يتناول قصة حياة الفنانة ليلى مراد.

المصدر

اترك تعليق