الأردن دول عربية

معلومات عن مدينة جرش الاردن .. تسمية جرش ومعلومات عنها في الفترة الرّومانيّة

معلومات عن مدينة جرش بشكل عامٍّ

تعتبر مدينة جرش من أهمّ المدن الأثريّة في العالم وفي الأردن، ويعود تاريخ هذه المدينة إلى عهد الإسكندر الكبير في القرن الرّابع قبل الميلاد. تقع مدينة جرش ضمن في القسم الشّماليّ الغربيّ للأردن، والمسافة بين أقصى نقطة في شمال جرش وأقصى نقطة في جنوبها حوالي 28 كم، وبين أقصى نقطة غرب جرش وأقصى نقطة شرقه نحو 31 كم، وتضمُّ لواءً وهو لواء قصبة جرش وقضائين هُما قضاء برما، وقضاء مصطبة، وخمس بلديّات.

مدينة جرش من أغنى مناطق المملكة الأردنيّة زراعيًّا، وتُزرع فيها العديد من المحاصيل خاصّة الزّيتون، الذي يستخدم لإنتاج أجود أنواع الزّيت الذي يعصر محلّيًّا في المعاصر التّقليديّة والحديثة، وأشجار الزّيتون في جرش من أقدم الأشجار في المنطقة؛ حيث يُقدّر عُمرُ بعضها بمئآت السّنين، وتُزرعُ فيها أشجار الفواكه والحبوب أيضًا، ولكنّها أقلُّ من الزّيتون.

تمتاز جرش بمُناخها المتوسّطيّ أي البارد في فصل الشّتاء، والحارِّ في فصل الصّيف، ولكنّه معتدلٌ بشكل عامٍّ، وتُعتبر من المناطق المرتفعة وتهطل فيها الثّلوج، وطبيعتها الحرجيّة تجعلها وجهة للسّياحة الدّاخليّة للهروب من حرارة الصّيف التي تُعتبر أقلَّ من غيرها من المحافظات.

معلومات عن مدينة جرش تاريخيًّا

وجد علماء الآثار أنقاضًا لمستوطنات في جرش يعود تاريخها إلى العصر الحجريّ الحديث، ممّا يشير إلى أنّ جرش مأهولة بالسّكّان منذ أكثر من 6500 عام، ولطالما كانت جرش مدينة مثاليّة للسّكّن؛ لأنّ إمدادات المياه تصِلُها على مدار العام، وارتفاعها البالغ 500 متر يمنحها مناخًا معتدلًا، وإطلالة رائعة على المناطق المنخفضة المحيطة.

تسمية مدينة جرش

تاريخ جرش مزيج من العالم اليونانيّ والرّومانيّ ​​والتّقاليد العربيّة القديمة، واسمها يعكس هذا التّفاعل بين الأمم التي مرّت عليها، حيث أطلق عليها السّاميّون العرب القدماء اسم جارشو، والرّومان في الفترة الهلنستيّة لفظوا هذا الاسم جيراسا، وفي نهاية القرن التّاسع عشر، قام السّكّان العرب والشركس في المستوطنة الرّيفيّة الصّغيرة بتحويل جيراسا الرّومانيّة إلى جرش العربيّة .

معلومات عن مدينة جرش في الفترة الرّومانيّة

بدأت جرش بالتّطوّر في عهد الإسكندر الأكبر في القرن الرّابع قبل الميلاد، ةخلال فترة الحكم الرّومانيّ، تمتّعت جرش بعصرها الذّهبيّ. ترجع أوّل إشارة تاريخيّة معروفة عن جرش إلى القرن الثّاني أو أوائل القرن الأوّل قبل الميلاد، وتُنسب هذه الإشارة إلى مؤرّخ من الأرض المقدّسة وهو جوزيفوس، وأشار إليها باعتبارها المكان الذي أبعد منه طاغية فيلادلفيا ثيودوروس كنزَهُ لحفظه في معبد زيوس، وبعد ذلك بفترة وجيزة فقد ثيودوروس جرش أمام الكاهن الدّينيّ ألكساندر جانسيوس.

بعد سيطرة روما بفترة وجيزة على سوريا، غزا الإمبراطور بومبي في عام 63 قبل الميلاد مدينة جرش باعتبارها واحدة من المدن الكبرى في اتّحاد الدّيكابوليس، وجلب هذا الغزو إلى جرش فوائد اقتصاديّة كبيرة، وأدّى إلى ازدهار التّجارة مع الإمبراطوريّة النّبطيّة التي كانت مُتمركزة في البتراء .

في عام 106 ميلاديّ، ضمّ الإمبراطور تراجان المملكة النّبطيّة الغنيّة وشكّل مقاطعة عربيّة، أدى ذلك إلى جلب ثروات تجاريّة أكبر إلى جرش والتي تمتّعت وقتها بنشاط معماريّ كبير، وجاء بالجرانيت إليها من أماكن بعيدة مثل مصر، وتمّ إعادة بناء المعابد القديمة وفقًا لأحدث الأشكال الهندسيّة المعماريّة.

في زمن الإمبراطور هادريان، تلقّت جرش دفعة جديدة من الازدهار، وبُني قوس النّصر في زمنه، وكانت ذروة ازدهار جرش في بداية القرن الثّالث، عندما تمّ منحها رتبة مستعمرة رومانيّة، وكان عدد سكّان جرش آنذاك 20.000 نسمة، وأصبحت المدينة الأثريّة التي ما زالت إلى اليوم هي المركز الإداريّ والمدنيّ والتّجاريّ والثّقافي لهذا المجتمع، وكان غالبيّة مواطني المدينة يعيشون على الجانب الشّرقيّ من وادي جرش.

مع تقدُّم القرن الثّالث، بدأت طُرُق التّجارة تتنحّى عن طريق جرش وأخذت مكانتها تقلُّ شيئًا فشيئًا، وفي عام 614 ميلاديّ تعرّضت جرش للغزو الفارسيّ، وفي عام 636 دخلت في العصر الإسلاميّ، وتسبّبت سلسلة من الزّلازل في عام 749 في إلحاق أضرار جسيمة بالمدينة وعجّلت في تراجعها، وهبط عدد سكّانها إلى 4000 نسمة.

معلومات عن مدينة جرش في الفترة الرّومانيّة

معلومات عن مدينة جرش في الفترة الرّومانيّة

معلومات عن مدينة جرش (الميّزات)

  • قطاع السّياحة في جرش رائدٌ وجاذب للسّيّاح الأردنيين والعرب والأجانب.
  • أراضي جرش خصبة وصالحة للزّراعة.
  • محافظة جرش قريبة من محافظات مماثلة لها في الخصائص الطّبيعيّة والمناخيّة.
  • في جرش مستوى تساقط الأمطار مُرتفع.
  • في محافظة جرش جامعتين هما جامعة فيلادلفيا وجامعة جرش الأهليّة.
معلومات عن مدينة جرش

معلومات عن مدينة جرش

معلومات عن مدينة جرش (المواقع السّياحيّة)

المدينة الأثريّة

ما زالت المدينة الأثريّة موجودة في جرش وهي محافظة على معالمها، مثل الشّوارع الأثريّة والأعمدة والمسارح والمدرّجات والكنائس والهياكل والحمّامات والأسوار، ولا تعود للفترة الرّومانيّة فقط، بل إلى عصور متنوّعة.

المدينة الأثريّة

المدينة الأثريّة

سوق جرش الحرفي

أُنشِئ هذا السّوق حديثًا، ويضمُّ محلّات تجاريّة لغايات الاستثمار السّياحيّ في مجال التّحف الشّرقيّة، والمنتجات الخزفيّة، والحرف اليدويّة التي يشتهر بها المجتمع المحليّ.

سوق جرش الحرفي

سوق جرش الحرفي

المراجع

اترك تعليق