معلومات عن دولة موزمبيق والعملة والمواصلات المتاحة وأهم الصناعات

دولة موزمبيق مازالت تعاني من آثار حرب أهلية دامت 16 عامًا وانتهت في عام 1992، ومن معلومات عن دولة موزمبيق أنها حصلت على استقلالها عن البرتغال عام 1975، ولا تزال التوترات قائمة بين حزب فريليمو الحاكم وحركة التمرد السابقة المعارضة في رينامو، وقد أصبح الفساد مصدر قلق كبير بها.

معلومات عن دولة موزمبيق

عملة دولة موزمبيق

(موزمبيق ميتيكال) هي العملة الوطنية للدولة الأفريقية موزمبيق والبنك المركزي الموزمبيقي ,بانكو دي موزمبيق, هو الصادر والمنظم للعملة، والتضخم الجامح تسبب في خفض موزمبيق ميتيكال لذلك تم إصدار فئات جديدة من الأوراق النقدية تصل إلى 200،000 و 500،000، والموزمبيق ميتيكال يعتبر العملة الأقل قيمة في العالم مقارنةً بالدولار الأمريكي.

 عدد سكان دولة موزمبيق ونسبة المسلمين والأديان الأخرى

يبلغ عدد سكان موزمبيق 31،058،823 في عام 2019، استنادًا إلى آخر تقديرات الأمم المتحدة، وتحتل المرتبة 47 في قائمة البلدان حسب عدد السكان،  تبلغ الكثافة السكانية في موزمبيق 40 لكل كيلومتر مربع (103 أشخاص لكل ميل مربع).

ينص الدستور على حرية الدين، ونجد أن 24% من السكان من الروم الكاثوليك، و22% من البروتستانت، و20% مسلمين، وقد اختلف العديد من الزعماء المسلمين مع هذه الإحصائية، مدعين أنه بما أن الإسلام هو الدين الرئيسي الذي تمارسه المقاطعات الأكثر اكتظاظًا بالسكان في البلاد، فإن 50٪ على الأقل من سكان البلاد يجب أن يكونوا مسلمين.

المواصلات في دولة موزمبيق

تشابا تُمثل الشكل الرئيسي للنقل المحلي في موزمبيق، وهو الاسم الذي يطلق على الشاحنات ذات الظهر مفتوح، ويعاني راكبيها من الشمس والغبار ما لم تحصل على مقعد أمامي فيها.

لا توجد روابط للسكك الحديدية بين مابوتو وبيرا، ولكن هناك شبكة سكة حديدية تعمل بين مختلف المناطق، وتربط المدن الرئيسية، على الرغم من أن الفيضانات يمكن أن تسبب تأخيرات كبيرة في موسم الأمطار، وهناك أيضًا خدمة حافلات منتظمة تربط معظم أنحاء البلاد.

 الاقتصاد في دولة موزمبيق

درجة الحرية الاقتصادية في موزمبيق كبيرة، مما يجعل اقتصادها ثالث أفضل اقتصاد في عام 2019، وقد ازدادت مع الزيادة في الصحة المالية وارتفاع درجات الإنفاق الحكومي، وتواجه موزمبيق عبء ديون خارجية لا يمكن تحمله.

وقامت الحكومة باقتراض ملياري دولار أمريكي دون موافقة البرلمان مما دفع صندوق النقد الدولي إلى تعليق الإقراض، وتوضح فضيحة “الديون الخفية” أوجه القصور المؤسسية الكبيرة مثل الفساد والتأثير السياسي على السلطة القضائية، التي تضر بالتنمية الاقتصادية على المدى الطويل.

الاقتصاد في دولة موزمبيق
الاقتصاد في دولة موزمبيق

أهم الفواكة التي تتم زراعتها في دولة موزمبيق

الزراعة هي الدعامة الأساسية لاقتصاد البلاد لأنها تمثل 40٪ من إجمالي الناتج القومي، و 60٪ من عائدات التصدير وتشير التقديرات إلى أن نصف مساحة الأراضي الإجمالية البالغة 78.6 مليون هكتار مناسبة للاستخدام الزراعي، ولكن 10٪ منها فقط مزروعة حاليًا و60 مليون فدان غير مزروعة،  ومن المحاصيل التصديرية السكر والحمضيات، والشاي، والقطن، والسيزال والذرة والأرز والكسافا والفول السوداني والفاصوليا والبطاطس الحلوة وقصب السكر.

أهم الفواكة التي تتم زراعتها في دولة موزمبيق
أهم الفواكة التي تتم زراعتها في دولة موزمبيق

أهم الصناعات في دولة موزمبيق

على الرغم من أن 6% فقط من القوى العاملة الموزمبيقية تعمل في قطاع الصناعات، فإن الصناعة تمثل 18% من الناتج المحلي الإجمالي، وتشمل الصناعات الرئيسية في موزمبيق الأغذية والمشروبات والمواد الكيميائية (الأسمدة والصابون والطلاء) والمنتجات النفطية والمنسوجات والإسمنت، والزجاج والاسبست، والتبغ، تقع جميع الصناعات تقريبًا في المناطق الحضرية الرئيسية في مابوتو وبيرا ونامبولا.

المراجع

مصدر 1

مصدر 2

مصدر 3

مصدر 4

مصدر 5

مصدر 6

مصدر 7

مصدر 8

مصدر 9

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort