الصين

معلومات عن دولة الصين

الصين تقع في الجهة السمالية من قارة آسيا ، عاصمتها مدينة بكين ، تحتل المرتبة الرابعة من حيث السماحة على مستوي العالم، ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على معلومات عن دولة الصين .

معلومات عن دولة الصين

عدد سكان دولة الصين

تمتلك دولة الصين أكبر عدد سكان بين دول العالم ، حيث تحتل المرتبة 160 عالمياً  ، وطبفاً لتقديرات عام 2017م يصل عدد سكان الصين نحو  1,379,302,771 نسمة ، ويبلغ معدل النمو السكاني حوالي 0.41%.

يعتبر النصف الشرقي من دولة الصين هو النصف الأكثر تعداد للسكان وتزداد الكثافة السكانية خاصاً علي طول وديان النهر الأصفر ودلتا نهر شي جيانغ ووديان نهر اليانغتسي بالإضافة إلي المنطقة الصناعية حول شنيانغ .

معلومات عن دولة الصين

اقتصاد دولة الصين

منذ تأسيس دولة الصين عام 1949 وحتي أواخر عام 1978 ، بني اقتصادها علي النموذج السوفياتي من الاقتصاد المخطط المركزي ، وانعدمت بها الراسمالية لعدم وجود شركات خاصة ، وانتقلت من النظام الاقتصادي المغلق والمركزي إلي النظام المفتوح المتجه نحو السوق العالمي علي يد ماو تسي تونغ الذي دفع البلاد نحو مجتمع حديث صناعي وكان ذلك منذ أواخر السبعينيات ثم بدأ دينج شياو بينج والقيادة الصينية الجديده بعمل إصلاحات تدريجية أدت إلي زيادة الناتج المحلي الإجمالي بمقدار عشرة أضعاف ما كانت عليه في الماضي .

اشتملت هذه الإصلاحات مجال الزراعه وتحرير الأسعار من خلال انحلال السياسة الزراعية التجميعية وخصخصة الأراضي الزراعية لزيادة الإنتاجية ، بالأإضافة إلي زيادة الاستقلال الشركات الحكومية مما اصبحت الصين سوق قائم علي الملكية الخاصة ، وشجعت الحكومة الصينية الاستثمار الاجنبي.

اصبحت دولة الصين اسرع اقتصادات الكبري تمواً في العالم ، واحتلت المرتبة الثانية عالمياً من حيث الناتج المحلي الإجمالي عند 4.99 ترليون دولار أمريكي ، وفي عام 2009  ساهمت الصناعات الأولية والثانوية والثالثية بنسبة 10.6% و46.8% و42.6% على التوالي في الاقتصاد الكلي للصين ، وتوفقت الصين علي الولايات المتحدة الامريكية من ناحية الاقصتاد عام 2014 م .

الصين هي رابع دولة في العالم من حيث عدد السياح بنحو 50.9 مليون سائح دولي، وعضو في منظمة التجارة العالمية ، وثاني قوة تجارية في العالم بعد الولايات المتحدة، يبلغ تجارتها الدولية 2.21$ ترليون، وتعتبر اكبر ممتلك اجنبي للدين العام الأمريكي مستحوذة على  801.5$ مليار من سندات الخزينة، ولكن دخل الفرد الصيني اقل من المتوسط العالمي .

اقتصاد – معلومات عن دولة الصين

المواصلات في الصين

منذ اواخر عقد التسعينات من القرن العشرين تحسن وسائل النقل لدولة الصين بشكل ملحوظ من خلال عمل الحكومه علي ربط الأمة كلها من خلال سلسلة من الطرق السريعة الذي تعرف باسم  National Trunk Highway System .

ملكية السيارات الخاصة في الصين تزداد بمعدل 15% ، تعبتر السكك الحديدية هي الناقل الحيوي، تنقسم السكك الحديدية في الصين إلي مكاتب مختلفة في مناطق متعدده وهي محتكره من قبل الدولة ، وكانت منذ القدم تخضع لنظام الأزدحام في مواسم السفر .

المواصلات في الصين – معلومات عن دولة الصين

اهم الصناعات في الصين

تعد الصناعه في الصين واحده من أكثر القطعات التي يعتمد عليها اقتصاد الصين ، وتعد واحده من اكبر الدول الصناعية في القارة الاسيوية والعالم ، ويعتبر الناتج المحلي من القطاع نحو 72.8% ، ومنذ تأسيس الصين اصبحت دولة تبذا اهتماماً كبيراً لتنمية الصناعة واصبحت مركزاً لصنيع السيارات وغيرها من الصناعات الآخري ومن أهشر هذه الصناعات التي تفوقت بها الصين هي :

عملة الصين

تعد اليوان هي العملة الرسمية للصين وتعرف باسم الرنمينبي،وحافظ على توازن اقتصاد الصين ربط اليوان مع الدولار الامريكي على قيمة العملة وبالاخص في سوق تداول العملات إذ يُساوي اليوان 6,25 للدّولار الواحد.

عملت الحكومة الصينية علي تعديل سياستها المالية من خلال السماح لليوان بمواجهه التقلبات الاقتصادية واصبح البنك المركزي الصيني هو المصرف المسؤول عن إصدار عملة اليوان .

عملة الصين – معلومات عن دولة الصين

الأديان في الصين

وصل الاسلام الصين عام 651 ، وتعداد المسلمين يتراوح بين 20 و30 مليون شخص اي بمعدل 1.5% إلى 2% من السكان .

وصلت المسيحية في الصين في القرن السابع ، وتعتبر المسيحية الأسرع نمواً  في الصين حيث يتراوح المسيحين اليوم تقريباً بين 40 مليون و54 ملون وتشير تقديرات اخري ان الصين تحتوي علي 16 مليون مسيحي فقط وهنام مصادر اخري تشير ان نسيبة المسحيين في الصين 160 مليون .

يوجد في الصين العديد من الاديان الآخري مثل الدونغبية والهندوسية والبونية وغيرها من المذاهب الجديدة وهناك التقديرات تشير ان ما بين 50 و70 من الصينيين مارسوا الفالون غونغ في عام 1998 ولكن الفالون غونغ تدعي بوجود 100 مليون ممارس له.

الأديان في الصين – معلومات عن دولة الصين

مصدر

مصدر

مصدر

اترك تعليق