التاريخ الاسلامي تاريخ الدول

أسباب سقوط الدولة الطولونية .. الدولة الطولونية وسقوطها ..

أسباب سقوط الدولة الطولونية .. تأسست الدولة الطولونية فى مصر على يد أحمد بن طولون .

أسباب سقوط الدولة الطولونية ..

أحمد بن طولون مؤسس الدولة الطولونية .. تعرف عليه ..

أحمد بن طولون مؤسس الدولة الطولونية .. تعرف عليه ..

أحمد بن طولون هو مؤسس الدولة الطولونية فى مصر , أصوله تركية وولد فى عام  220 هجريا الموافق 835 ميلاديا ونشأ فى بخارى حيث كان والده رئيس الحرس الخاص بالخليفة المأمون و منذ طفولته إهتمت عائلتله بتعليمه ومع مرور الوقت كان له مركز بارز فى بلاط الخليفة العباسى فتم تعيينه نائب للوالى على مصر لأن ولاة الأمصار كانوا فى هذا الوقت يعيشوا فى بغداد ويرسلوا نواب عنهم فى الأمصار حتى لا تتم ضدهم مكائد عند الخليفة , فجاء أحمد بن طولون إلى مصر عام 254 هجريا الموافق 868م وتولى إدرة منطقة الفسطاط وبعد ذلك إدارة شئون مصر بالكامل .

مر أحمد بن طولون بالعديد من الصراعات فى فترة حكمه فعندما ذهب إلى انطاكية بقتال أميرها الذى تمرد عليه ترك الحكم لابنه العباس فى مصر ولكن ما حدث هو أن أتباع العباس أشاروا عليه بالخروج على أبيه وقام العباس بذلك حيث أخذ الأموال الموجودة فى بيت المال وذهب لبرقة فعندما عاد أحمد بن طولون إلى مصر قبض على ابنه العباس ووضعه فى السجن حتى مات به وقتل من أشاروا عليه بذلك .

وواجه أحمد بن طولون أيضا صراعات مع ابن المسئول عن خراج مصر حيث كان يكيد له عند الخليفة فأمر بحبسه والصراع الأكبر هو صراعه مع طلخة أخو الخليفة العباسى الذى استبد بشئون الخلافة بدون الرجوع إلى أخيه فاتفق الخليفة من أحمد بن طولون أن ينقل الخلافة إلى مصر ولكن علم طلحة بذلك وألقى القبض على الخليفة وأمر بلعن بن طولون فى المنابر وظل الصراع حتى وفاة أحمد بن طولون فى عام 270 هجريا وتولى ابنه خمارويه الحكم وعقد صلح مع طلحة .

أعمال الدولة الطولونية  ..

أعمال الدولة الطولونية  ..

أحمد بن طولون أراد أن يقيم فى مصر حضارة كبيرة فأمر ببناء مدينة القطائع على جبل يشكر ويطلق على المنطقة الآن إسم قلعة الكبش وشيد بالقرب بها المستشفيات والقصور .

وبنى أيضا جامع ” أحمد بن طولون ” الرائع وهو موجود حتى الىن فهو من أقدم جوامع القاهرة المحافظة على عمرانها وبنى حصن منيع فى جزيرة الروضة وأيضا مستشفى لعلاج الناس بدون أجر ومن الجدير بالذكر أن مدينة القطائع لم يبقى منها حتى الآن إلا جامع بن طولون ويرجع السبب فى ذلك إلى القائد العباسى ” محمد سليمان ” الذى قام بتخريب آثار بن طولون وأمر بإحراق المدينة فلم يبقى سوى الجامع .

وأهتم أحمد بن طولون بالصناعة خاصة صناعة النسيج والورق والسكر والسلاح فحدث إزدهار للإقتصاد خاصة لموقع مصر المميز الذى يربط بين الشرق والغرب فحصل أحمد بن طولون على الضرائب من السفن والقوافل التجارية .

كما اهتم بالزراعة وبلغت مساحة الأراضى الزراعية حوالى مليون فدان وزاد عدد الفلاحين وأعطاهم آلات للزراعة كما شق الترع وبنى الجسور وأهتم بتطهير النيل ومتابعة المياه به .

أسباب سقوط الدولة الطولونية .. تعرف عليها ..

أسباب سقوط الدولة الطولونية .. تعرف عليها ..

– أراد خماروية توطيد العلاقة بينه وبين الخليفة العباسى فعرض عليه تزويج بنته قطر الندى إلى ابن الخليفة ولكن الخليفة تزوجها وهذا الزواج من أسباب سقوط الدولة الطولونية بسبب الإسراف الشديد فى زواجها فتأثرت الخزانة المصرية تأثر شديد وصل إلى حد الإفلاس .

– خمارويه توفى فى عام 282 هجريا وخلف إبنه ” أبو العساكر جيش ” وكان أبو العساكر تنقصه الحكمة والخبرة السياسية فقامت ثورة الجند ضده لتولية عمه مضر فقرر قتل عمه فعزله القواد والعلماء وألقوا القبض عليه حتى وفاته فذلك كان له تأثير كبير فى إضعاف الدولة .

– تولى ابن خمارويه الحكم ” أبى موسى هارون ” عام 284 هجريا ولكنه كان فى الرابعة عشر فتولى الوصاية أحد كبار الدولة فهذه الإضطرابات جعلت الشام تثور على الدولة الطولونية خاصة بعد فشلهم فى الدفاع عن طرسوس من هجوم البيزنطيين .

– أرسل الخليفة المستكفى جيش إلى مصر لإسقاط الدولة الطولونية وإعادة مصر للتبعية العباسية المباشرة .

– هزم الجيش الطولونى فى دمياط وأخرج محمد بن سلمان قائد الخليفة العباسى مدينة القطائع فلم يبقى منها إلا جامع أحمد بن طولون وبذلك انتهت الدولة الطولونية التى إستمرت 32 عام .

المراجع..

المصدر1:من هنا

المصدر2:من هنا

 

 

 

 

 

اترك تعليق