تجربتي في صناعة العطور

قد تكون أسعار العطور مُكلفة في بعض الأحيان، لذلك يلجأ العديد من الأشخاص إلى صناعة العطور بأنفسهم، ويعتقد البعض أنَّ ذلك مُعقدٌ بعض الشيء، إلا أنَّ صناعة العطور ليست أمرًا صعباً، ومن هنا تأتي أهمية التعرف على تجربتي في صناعة العطور في المنزل.

تجربتي في صناعة العطور

تجربتي في صناعة العطور

تقول إحدى السيدات: تجربتي في صناعة العطور كانت تجربة بسيطة للغاية، فقد أحضرت زجاجة بحجم 200 مل نظيفة وخالية من أي نوع من المواد ومن الماء وإسرنجة طبيّة ويجب أن تكون بما يُقارب العشرين مل مع شراء عطر مركّز، ومن ذهبت للصيدلية لشراء الكحول الأبيض النقي، وبعدها ذهبت إلى محل العطارة لأحصل على مثبت العطور، ويُسمى في محل العطارة بالصندل الأبيض، ومن ثم حصلت على قطرات من العنبر السائل، وبدأت في تحضير العطور وذلك بوضع 40 مل من العطر المركّز في الزجاجة النظيفة، ثم أضفت إلى العبوة الزجاجية ما يقارب 150 مل من الكحول وأغلقت العبوة بإحكام وقمت برجها عدّة مرّات ثم وضعت 10 مل من الصندل الأبيض وأضفت قطرات العنبر إلى العبوة، وبدأت في رج العبوة مرّة أخرى جيّداً، وأخيراً أغلقت العبوة بإحكام ووضعتها في الثلاجة لمدة يوميين متتاليين؛ لأن ذلك يحفظ المادة الفعّالة في العطر من التطاير، ويجعلها ذات رائحة نفاذة وجميلة.

تحكي إحدى السيدات عن تجربتها في صناعة العطور من الورود، فتقول: أحضرت مجموعة من الياسمين، ومن ثم اشتريت 70 مل من زيت عباد الشمس من العطار، و10 مل من الكحول الأبيض من الصيدلية، وأحضرت عبوة زجاجية خاصة بالعطر بحجم 100 مل، وبدأت في تحضير العطر وذلك يتقطيع الأوراق وسيقان الياسمين، ومن ثم توضع في الزيت ويحكم إغلاق العبوة لمدّة يوميين متتالين، ويُسكب الزيت مع الأوراق والسيقان في وعاء خشبي، ويطحنوا بالهاون جيداً، وبعدها يُضاف على الأوراق والسيقان المطحونة كل من الماء والكحول ويتم خلطهما مع بعضهما جيداً وتتم العملية بسرعة حتى لا تتطاير الكحول، ثم قمت أخيراً بتصفية الخليط بالمصفاة وسكبه مباشرة في العبوة الزجاجية الخاصة بالعطر، وبذلك يكون جاهزاً للاستخدام.

من تجارب صناعة العطور الفرنسية في المنزل التي يحكيها أحد الشباب أنه أحضر 29 مل من زيت اللافندر، و29 مل من الماء المقطر، و3 قطرات من زيت الليمون، و5 قطرات من زيت الياسمين، و3 قطرات من زيت خشب الصندل، و3 قطرات من زيت البرتقال مع تحضير فلتر قهوة، وزجاجة كبيرة وفارغة ومُحكمة الإغلاق، وزجاجة صغيرة مُخصصة لوضع العطر، وتتمثل خطوات صناعة العطور في وضع كمية الزيت المتوافرة المُراد صنع العطر برائحته في الزجاجة، وإضافة الماء المقطر للزيت في الزجاجة وتحرك المكونات جيداً ووضع قطرات الزيوت الأخرى: زيت البرتقال، زيت خشب الصندل، زيت الليمون وزيت الياسمين، وبعدها تُغلق الزجاجة بغطاء مُحكم وترج جيداً حتى تتجانس المكونات وتتداخل مع بعضها البعض، ويُترك الخليط داخل الزجاجة مدة تتراوح بين 3 إلى 4 ساعات ثم يُنقل الخليط بعد انتهاء هذه المدة إلى علب الزجاج المُخصصة للعطر ويُحفظ في مكان مائل للبرودة ويُصبح مُتاحاً للاستخدام.

اقرأ أيضا: كيف أتعلم صناعة العطور

أنواع العطور

تُصنّف العطور حسب الرائحة السّائدة فيها، أو المكوّنات الرّئيسيّة فيها إلى عدّة مجموعات وهي كما يأتي:

  • عطور الأزهار: تحتوي على مزيج من روائح الأزهار، مثل الياسمين، والورد، وزنبق الوادي، والغاردينيا.
  • عطور التّوابل: تحتوي على مزيجٍ من القرنفل، والقرنفل الشّائع، والقرفة، وجوزة الطّيب.
  • العطور الخشبيّة: وتشتمل على رائحة الأخشاب ومنها، خشب نجيل الهند، وخشب الصّندل، وخشب الأرز.
  • عطور الأشنات: وتتكوّن من روائح الأشنات، ومنها أشنّات البلوط.
  • العطور الشّرقيّة: وتتكوّن من مزيج من الرّوائح الخشبيّة والأشنات، والتّوابل، والفانيليا أو البلسم، ويُستخدم المسك، أو الزّباد لتثبيت هذه الرّوائح.
  • العطور العُشبيّة: وتشمل روائح مثل رائحة عشبة النّفل، ورائحة الأعشاب الحلوة.
  • عطور الجلود والتّبغ: وتشمل روائح الجلد، والتّبغ، وقطران البتولا.
  • عطر الألدهيدات: وتتكوّن من الألدهايدات، إضافة إلى مكوّنات زهريّة.

اقرأ أيضا: افضل انواع العطور الرجالية 2020 

صناعة العطور

المواد المكونة للعطور

تتكوّن العطور من مواد طبيعيّة نباتيّة وحيوانيّة، إضافة إلى مواد صناعيّة، ومن هذه المكوّنات الزيوت العطريّة التي تُستخلص من النّباتات بعدّة طرق منها ما يأتي:

  • التقطير بالبخار: وتتم هذه العملية بتعريض النبات لدرجة حرارة عالية.
  • الاستخلاص باستخدام المذيبات: وتُستخدم هذه الطريقة لاستخراج الزّيوت العطريّة الحساسة التي لا تحتمل درجات الحرارة العالية، ويُستخدم الكحول عادةََ كمذيب، وينتج عنها زيوت مركزّة تُسمّى “absolute”.
  • الاستخلاص بالتّشريب في الدّهن: وتتمّ بوضع بتلات الزّهور بين طبقات من الدّهون الحيوانيّة النقيّة، والتي تتشبّع بعد فترة بزيت الزّهرة، وبعد ذلك يُستخدم الكحول للحصول على الزيت المركّز.
  • الاستخلاص بالعصر أو الضغط: تُستخدم للحصول على زيوت الحمضيّات من قشور الفاكهة، ويمكن عصر القشور يدوياََ، أو باستخدام الآلات.
  • منتجات حيوانيّة لها رائحةٌ جميلة، وتستخدم لتثبيت الرّائحة العطريّة وتأخير تبخّر الزّيوت المتطايرة، ومنها: العنبر المُستخرج من حوت العنبر، والمسك المستخرج من غزال المسك، ومادة الكستوريوم المستخرجة من حيوان القندس، والزّباد المستخرج من قط الزباد.

اقرأ أيضا: افضل انواع العطور النسائيه 2020 

نصائح عند صناعة العطور في المنزل

إنَّ عملية صناعة العطور في المنزل من العمليات السهلة والممتعة، كما أنها لا تحتاج إلى وقتٍ طويل في الصنع، لكن من المهم اتباع النصائح الآتية:

  • عدم إضافة الزيوت مرّة واحدة، بل يجب إضافة الزيوت تدريجياً؛ لتحقيق توازن مثالي بينها.
  • استخدام الزجاجات ذات الأسطح البخاخة حتى يتم رش العطر بكل سهولة.
  • استبدال العطور الكيميائية بالعطور التي تُصنع في المنزل للعديد من الفوائد، أهمها: أنّها لا تحتوي على موادٍ ضارة في البشرة، كما أنَّ تكلفتها أقل.
  • شراء زيوت طبيعية 100% دون أي إضافات.
  • ترك العطر مدة 48 ساعة قبل الاستخدام.

اقرأ أيضا: أشهر العطور الفرنسية

المصادر:
مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

مقالات ذات صلة

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi

-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort