تجربتي في تطويل شعري

تفضّل الفتيات الشعر الطويل واللَامع غير المتقصّف؛ لذلك يبحثن عن تجربتي في تطويل شعري وأهم الوسائل التي تحمي الشعر من المشاكل التي يمكنُ أن يتعرّض لها، وبالتالي تحدّ من طوله ورونقه.

تجربتي في تطويل شعري

تجربتي في تطويل شعري

تقول إحدى الفتيات: تجربتي في تطويل شعري من التجارب التي أعادت لي الثقة بنفسي، فقد كنت أشعر لفترة طويلة من حياتي بضعف الثقة نتيجة قصر وضعف شعري، وطوال الوقت كنت أحلم بامتلاك شعر طويل وناعم؛ ولذلك أسرعت بالذهاب إلى الطبيب المعالج، وقد نصحني باتباع نظام صحي جيد مع شرب كمية كافية من الماء، والالتزام بالمستحضرات التجميلية والبخاخ الخاصة باستعادة الشعر؛ للحد من تساقط الشعر مع عمل حمام زيت كل أسبوع، مع استخدام دواء مينوكسيديل، وبالفعل بعد اتباع هذا النظام الذي أخبرني به الطبيب، قل تساقط شعري، وزاد طوله بنحو ملحوظ كما ازدادت نعومته وقوته.

اقرأ أيضا: تجربتي في صبغ شعري

طرق طبيعية لتطويل الشعر

هنالك العديد من الوصفات الطّبيعية التي يُوصى بتطبيقها لتعزيز نموّ الشّعر. ومنها:

إكليل الجبل: وتُعد عشبة إكليل الجبل من الأعشاب المفيدة لفروة الرأس؛ لاحتوائها على خصائص مُضادّة للأكسدة، تُعزّز من نموّ الشّعر، وتمنع تساقطه، بالإضافة إلى أنّها تُساعد على تحسين الدورة الدّمويّة في فروة الرأس؛ مما يُساعد على إيصال الغذاء إلى بصيلات الشّعر، لجعله صحياً أكثر. وتحتاج هذه الطريقة إلى إحضار غصنين أو ثلاثة أغصان من إكليل الجبل، وكوبين من الماء السّاخن. وطّريقة التحضير هي:

  • تُنقع أغصان إكليل الجبل في الماء السّاخن، وتُترك فيه مُدّة 5 دقائق.
  • يُترك منقوع إكليل الجبل جانباً حتى يبرد، ثم يُصفى، ويُوضع على الشعر.
  • يُغسل الشّعر جيداً بالشامبو.
  • يُشطف الشّعر بمنقوع إكليل الجبل مرّة أُخرى بعد غسله.
  • تُكرّر الوصفة عدّة مرّات في الأسبوع.

البيض: ويُعد البيض مفيد جداً لصحة الشّعر، وذلك لغناه بالعناصر الغذائية الضّرورية، والتي تُساعد على نموّه، كالزنك، والحديد، والكبريت، والبروتين. وتحتاج هذه الطريقة إلى إحضار بيضة واحدة، وملعقة صغيرة من زيت الزّيتون مع ملعقة صغيرة من العسل، ووعاء للخلط، وطّريقة التحضير هي:

  • تُكسر البيضة، ويُفصل بياضها عن صفارها، ويُوضع في الوعاء.
  • يُضاف زيت الزّيتون، والعسل إلى بياض البيض، وتُخفق المكونات جيداً.
  • يُوضع المزيج على الشّعر، ويُترك عليه مُدّة 20 دقيقة.
  • يُغسل الشّعر بالشامبو المُعتدل، والماء البارد.
  • تُكرّر الوصفة مرة واحدة على الأقل، كل أسبوعين، للحصول على نتائج مُرضية.

زيت الجوجوبا: ويُعتبر زيت الجوجوبا من الزّيوت المرطبة للشعر، كما أنه يُحسن من حركة دوران الدّم في الأوعية الدّموية، وصولاً إلى بصيلات الشّعر، وبالتّالي فهو يُشجع على نمو الشّعر وتطويله، وتحتاج هذه الطريقة إلى إحضار ملعقة صغيرة من زيت الجوجوبا، وملعقتين كبيرتين من زيت جوز الهند أو زيت الزّيتون، مع وعاء للخلط . وطّريقة التحضير هي:

  • يُحضر الوعاء، وتُوضع الزّيوت داخله.
  • تُمزج الزّيوت جيداً.
  • يُوضع المزيج على فروة الرّأس، وعلى طول الشّعر.
  • يُترك المزيج على الرّأس ليلة كاملة.
  • يُغسل الشّعر في صباح اليوم التّالي.
  • تُكرّر الوصفة مرّتين في الأسبوع.

ماء الأرز: ويحتوي ماء الأرز على العديد من الفوائد الهامّة لصحّة الشّعر، وقُوّته؛ وذلك بسبب احتوائه على كمية من البروتينات، والفيتامينات المُفيدة لتحفيز نموّ الشعر، مثل (ب-6)، و(هـ)، و(ك). وتحتاج هذه الطريقة إلى نصف كوب من الأرز مع كوبين اثنين من الماء، ووعاء صغير، وتتمثل طّريقة التحضير في:

  • يُوضع الأرز في الوعاء، ويُسكب فوقه الماء، ويُترك منقوعاً بالماء مُدّة 15 دقيقة.
  • يُصفّى الأرز للحصول على مائه.
  • يُوضع ماء الأرز المنقوع على فروة الرّأس، والشّعر.
  • تُدلّك فروة الرّأس بِضع دقائق.
  • يُغسل الشّعر بشامبو مُعتدل.
  • تُكرّر الوصفة مرّتين في الأسبوع.

اقرأ أيضا: تجربتي مع زيت دابر املا

طرق طبية تساعد على تطويل الشعر

هنالك بعض العلاجات الطّبية التي تُساهم في حثِّ الشعر على النموّ. ومنها:

  • فيناسترايد – Finasteride: وهو من أنواع الأدوية التي تُوصف للرّجال دون النّساء، والتي تُساعد على تحفيز نمو الشّعر لديهم، وإبعاد شبح التّساقط عنه.
  • مينوكسيديل – بالإنجليزية: Minoxidil: وهو من الأدوية الشّائعة التي تُحفّز نموّ الشّعر، وتُحارب تساقطه؛ وذلك بوضعه على فروة الرّأس يومياً.
  • زراعة الشّعر: وهي تقنية تعتمد على أخذ جزء من الجلد، والشّعر من مؤخرة الرّأس؛ لتتم زراعتها في المناطق التي تُعاني من الشعر الخفيف.

اقرأ أيضا: تجربتي مع حبوب هيردال

نصائح لتطويل الشعر

نصائح لتطويل الشعر

هناك مجموعة من النصائح المهمة التي تساعد على تطويل الشعر، ومنها:

  • قص أطراف الشعر كل ثلاثة أشهر: وذلك للتخلص من الأطراف المتقصفة والجافة، لأن هذا التلف يؤخر نمو الشعر.
  • تناول غذاء صحي ومتوازن: على أن يحتوي على البروتينات والفيتامينات المهمة التي تساعد على نمو الشعر مثل تناول الخضراوات الورقية والبذور والأسماك الخالية من الدهون والدجاج.
  • عدم غسل الشعر بالشامبو كثيراً: وذلك لأنه يجفف الشعر ويُفقِده الزيوت الأساسية التي تحافظ عليه طويلاً.
  • تمشيط الشعر بلطف كل يوم مدة لا تزيد عن 5-10 دقائق: وذلك يوزع الزيوت المهمة على أجزاء الشعر، ولكن يجب تمشيطه بلطف وعناية وعدم الشد أو السحب.
  • التأكد من حماية الشعر: وذلك بارتداء قبعة أو وشاح في بعض الظروف الجوية مثل الرطوبة والغبار والحرارة.
  • شرب كمية كافية من الماء: لأن الماء يبقي الشعر رطباً ويطرد السموم من الجسم.
  • الصبر على الشعر والعناية به: وذلك بعدم التسرع في انتظار النتائج لأن نمو الشعر يحتاج وقتاً وصبراً.
  • تدليك الشعر وفروة الرأس بالزيت الدافئ: وذلك يحسن تدفق الدورة الدموية إلى فروة الرأس ويغذيها، كما ينشّط بصيلات الشعر ويقويها.

اقرأ أيضا: تجربتي مع فيلر الشعر

المصادر:
مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

مقالات ذات صلة

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort