تجربتي مع زيت كبد الحوت

زيت كبد الحوت هو أحد أنواع مكملات زيت السمك، وهو من الزيوت الغنية بالأحماض الدهنية خصوصًا أوميغا-3، لذلك فإن زيت كبد الحوت يمدّ الجسم بالكثير من الفوائد الصحية، وهو ما يفسّر البحث عن تجربتي مع زيت كبد الحوت ونتائج استخدامه.

تجربتي مع زيت كبد الحوت

تجربتي مع زيت كبد الحوت

تقول إحدى السيدات: تجربتي مع زيت كبد الحوت من التجارب التي أود نقلها إلى جميع السيدات حيث أنني كنت أعاني من النحافة الشديدة، وقد سبب لي هذا الأمر متاعب نفسية عديدة؛ ولهذا قمت بتجربة الكثير من الوصفات والعلاجات لزيادة وزني، ولكن فاعليتها كانت محدودة جدا، حتى نصحتني إحدى صديقاتي بتجربة زيت كبد الحوت الذي يمتلك دورا كبير في زيادة وزن الجسم، كما أنه من الزيوت متعددة الفوائد، وبالفعل داومت على استخدامه حتى ظهرت نتائجه الفعل، فبعد مرور شهر فقط، زاد وزني خمسة كيلوجرامات، كما أنه كان مفيدا لشعري وبشرتي كثيرا، فأصبحت بشرتي أكثر لمعانا ونضارة، وزاد طول شعري وقوته خصوصا وأنني كنت أعاني أيضا من ضعف شعري.

يقول أحد الأطباء عن تجارب طبية لاستخدام زيت كبد الحوت: أظهرت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلّة Rheumatology عام 2008، وأُجريت على 97 مريضاً يُعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي، أنّ استخدام مُكملات زيت كبد الحوت يُساهم في تقليل حاجة المُصابين إلى استهلاك مضادات الالتهاب اللاستيرويدية، كما أشارت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلّة British Journal of Nutrition عام 2015 أنّ تناول زيت كبد الحوت يمتلك تأثيراً طفيفاً في تحسين كثافة العظام المعدنية لدى كبار السّن من النساء، كما بيّنت الدراسة أنّ تناوله في أيّ عُمر لا يحمل تأثيراً ضاراً في الكثافة المعدنية لعظام الفخذ، بينما أظهرت إحدى الدراسات التي أُجريت على الفئران ونُشرت في مجلّة The Indian Journal of Pharmacology عام 2008 أنّ استهلاك زيت كبد الحوت قد يُساهم في تخفيف والتئام قرحة المعدة، وتثبيط تطوّرها.

اقرأ أيضا: تجربتي مع زيت النعناع

فوائد زيت كبد الحوت الصحية

  • يستخدم كفاتح للشهية، وبالتالي يعتبر من أبرز الزيوت المستخدمة في التسمين.
  • يعمل على ترسب الكالسيوم في الأسنان، والعظام.
  • يقوي الجهاز المناعي للجسم، ويكسبها القوة ضد العديد من الأمراض، مثل: الإنفلونزا، والرشح، والجراثيم.
  • يساعد على نمو العضلات في الجسم، ويقوّيها.
  • يقي الجسم من الإصابة بأمراض السرطان.
  • يحمي القلب من التعرض إلى الأمراض، كما أنه يحمي الشرايين التاجية من الأمراض.
  • يخفّف من آلام وأعراض التهابات المفاصل.
  • يعالج الجروح، كما أنه معالج لمرض الصدفية المؤثر على دورة حياة خلية الجلد.
  • يعدّل درجة الحموضة في المعدة.
  • يحسّن وظائف سكتات الأوعية الدموية.
  • يخفف الصداع النصفي.
  • يعالج مرض الأكزيما الذي يسبب الالتهاب والحكة في الجلد، كما أنّه يعالج الطفح الجلدي.
  • يعوّض الجسم عن الفيتامينات التي تنقصه.
  • يخفّض من نسبة الكولسترول الضار في الجسم، ويرفع من مستوى الكولسترول النافع في الدم.
  • يحافظ على صحة الدماغ، وينشطه، ويزيد من كفاءته، كما أنه يقوي الذاكرة ويحسنها.
  • يقضي على الشعور بالقلق، والتوتر، والاكتئاب، والخوف.
  • يكافح مرض السكر من النوع الأول الذي يصاب به الأطفال.
  • يعالج مرض الكساح، وذلك لاحتوائه على فيتامين د بكميات كبيرة جداً.
  • يقلّل من نسبة الدهون الثلاثية في الدم.
  • يعدّ أحد العلاجات البديلة لمرض كرون.

اقرأ أيضا: تجربتي مع زيت الخردل

زيت كبد الحوت

فوائد زيت كبد الحوت للشعر

يتناول العديد من الناس زيت كبد الحوت لما له من فوائد ويوفّر العديد من البروتينات والمواد الأساسية لبصيلات الشعر حيث يمنع التهاب بوصيلات الشعر ويعزّز الدورة الدموية لفروة الرأس ومن فوائد زيت كبد الحوت للشعر الآتي:

  • أشارت دراسة صدرت عام 2015 إلى أنّ الذين يتناولون مكمّلات زيت السمك قد شهدو زيادة ملحوظة في نمو الشعر والتقليل من تساقط الشعر.
  • أوضحت دراسة تم إجراؤها عام 2015 إلى أنّ النساء اللواتي يستخدمن زيت كبد الحوت مع مضادات الأكسدة لاحظن انخفاض معدّل تساقط الشعر وزيادة كثافة الشعر.
  • أكدّت دراسة تم إجراؤها عام 2018 إلى أنّه عندما تم تطبيق مستخلص زيت السمك المخمّر المستخرج من الماكريل موضعياً على الفئران قد حفز نمو الشعر بشكل كبير.

اقرأ أيضا: تجربتي مع زيت الخروع

فوائد زيت كبد الحوت للبشرة

تتمثل فوائد زيت كبد الحوت للبشرة فيما يأتي:

  • علاج حب الشباب: زيت كبد الحوت من المواد التي تستخدم في حل وعلاج مشكلة حب الشباب عند المراهقين وذلك عن طريق العلاج الموضعي للمنطقة المصابة من خلال وضع الكريمات أو المراهم الغنّية بزيت كبد الحوت، وذلك نظرًا لاحتواء زيت كبد الحوت على المواد والعناصر التي تؤهله لهذه المهمة.
  • زيادة نضارة البشرة وحيويتها: تناول حبوب زيت كبد الحوت أو استعمال الكريمات الغنية به لفترة قصيرة من الزمن يمنح البشرة النضارة والجمال، حتى أن البشرة لا تحتاج لإي مرطب أو كريم آخر غيره.

محاذير استخدام زيت كبد الحوت

يعدّ زيت كبد الحوت آمناً في الغالب للبالغين والأطفال، إلّا أنّه قد يؤدي إلى حدوث بعض الآثار الجانبيّة، مثل: التجشّؤ، وحرقة المعدة، والإسهال، والغثيان، ورائحة النَفَس الكريهة، ويُمكن التخفيف من حدّة جميع هذه الآثار عن طريق تناول زيت كبد الحوت مع الوجبات.

يُحتمل عدم أمان تناول زيت كبد الحوت بجرعات مرتفعة، لأنّه قد يتسبب في هذه الحالة بحدوث نزيفٍ بسبب خصائصه المُضادة للتجلط، كما أنّ ذلك قد يُسبب زيادةً في مستويات فيتامين أ، وفيتامين د في الجسم.

اقرأ أيضا: تجربتي مع زيت الليمون

المصادر:
مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

مقالات ذات صلة

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort