دواء فلوفينازين

دواء فلوفينازين هو أحد مضادات الذهان من الجيل الأول، وينتمي إلى فئة الأدوية التي يطلق عليها “فينوثيازين”، حيث يعمل دواء فلوفينازين على إعادة توازن الناقلات العصبية في الدماغ؛ إذ تعتمد آلية عمله على منع مستقبلات الدوبامين (D2) في الدماغ.

لا يستخدم دواء فلوفينازين لعلاج الذهان المرتبط بالخرف عند كبار السن، ولم تثبت فاعليته في علاج الاضطرابات السلوكية لدى مرضى التأخر العقلي.

دواء فلوفينازين

دواء فلوفينازين

أسماء العلامات التجارية له:بيرميتيل – بروليسين – ديكانوات – بروليكسين إناثرا.

ونستعرض فيما يلي استخدامات دواء فلوفينازين، والجرعة اللازمة للعلاج، كما نستعرض الآثار الجانبية للدواء وموانع واحتياطات الإستخدام حتى يكون المريض على حذر، كالتالي:

اقرأ أيضًا : دواء اربيكسان Arepexane لعلاج الذهان

استخدامات دواء فلوفينازين

  • يستخدم هذا الدواء لعلاج الفصام وتخفيف الأعراض الذهانية، مثل: الهلوسة والأوهام.
  • علاج الهوس.
  • علاج الذهان.
  • علاج الذهان الناتج عن تعاطي المخدرات.
  • علاج الذهان الاكتئابي.
  • علاج الخرف الناتج عن تصلب الشرايين مع سمات اكتئابية أو بدونها.
  • علاج الخرف مع سمات الاكتئاب.
  • علاج الخرف الناتج عن تعاطي الكحول أو المخدرات.
  • علاج الاضطراب ثنائي القطب.
  • علاج الذهان الكحولي.

الجرعة وطريقة الإستخدام فلوفينازين

  1. جرعة البالغ لعلاج الذهان -فمويًا:

  • جرعة البدء: 2.5 حتى 10 ميلي غرام بجرعات منفصلة كل 6 إلى 8 ساعات.
  • ضبط الجرعات: 1 حتى 5 مغ في اليوم
  • الجرعة الأقصى: 40 ميلي غرام في اليوم.
  1. حقن فلوفينازين ديكانوات

  • جرعة البدء: 12.5 حتى 25 مغ تحقن في العمق من العضلة الإليوية
  • ضبط الجرعات: 12.5 حتى 100 عضليًّا، وعادة كل 3إلى أربع أسابيع.
  • الجرعة الأقصى: 100 ميلي غرام.
  1. حقن فلوفينازين HCL

  • جرعة البدء: 2.5 حتى 10 ميلي غرام بجرعات منفصلة كل 6 إلى 8 ساعات.
  • الجرعة الأقصى: 10 ميلي غرام في اليوم.
  1. جرعة المسن لعلاج الذهان – فمويًا:

  • جرعة البدء: 1 حتى 2.5 ميلي غرام بجرعات منفصلة كل 6 إلى 8 ساعات.
  • ضبط الجرعات: 1 حتى 5 مغ في اليوم
  • الجرعة الأقصى: 40 ميلي غرام في اليوم.

تحذيرات وموانع استخدام الدواء

  • لا تستخدم هذا الدواء إن كنت تعاني رد فعل تحسسي تجاه فلوفينازين، أو تعاني الحساسية تجاه أحد الأدوية التي تنتمي إلى مجموعة الفينوثيازين.
  • يجب أن تخبر الطبيب إن كنت تعاني من مرض في الكبد، تلف في الدماغ، اكتئاب حاد، أو أحد اضطرابات الدم.
  • لا تستخدم هذا الدواء إن كنت تستهلك كميات كبيرة من الكحول، أو تستخدم الأدوية المسببة للنعاس.
  • يجب أن تخبر الطبيب إذا عانيت سابقًا من:
  • مشكلات في القلب.
  • أمراض الكبد أو الكلى.
  • انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.
  • سرطان الثدي.
  • الجلوكوما.
  • مرض باركنسون.
  • النوبات.
  • ورم الغدة الكظرية.
  • أخبر طبيبك إن كنت تتعرض للحرارة الشديدة أو البرودة الشديدة أو المبيدات الحشرية قبل أن تستخدم فلوفينازين.
  • إذا كنت بحاجة إلى إجراء عملية جراحية؛ أخبر الطبيب أنك تستخدم فلوفينازين.
  • تجنب القيادة أو أداء أنشطة خطرة، حتى تعلم كيف يؤثر فلوفينازين فيك؛ فهو يسبب الدوار والنعاس الشديد.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس؛ إذ يسبب هذا الدواء حروقًا في الجلد.
  • يسبب استخدام فلوفينازين في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل مشكلات في التنفس، أو في التغذية، أو أعراض انسحاب عند الوليد.
  • قد يسبب هذا الدواء نتائج اختبار حمل إيجابية خاطئة، وينبغي لك ألا تتوقفي عن استخدام فلوفينازين (Fluphenazine) دون الرجوع إلى الطبيب.
  • ليس من الآمن استخدام هذا الدواء في أثناء الرضاعة، ومن الأفضل أن تسألي الطبيب عن الخيارات المتاحة لديك.
  • لا يوصى باستخدام دواء فلوفينازين للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عامًا.
  • لم توافق إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على استخدام فلوفينازين في علاج اضطرابات السلوك لدى كبار السن المصابين بالخرف.

الآثار الجانبية للدواء

  • اضطرابات المعدة.
  • الشعور بالتعب والإعياء.
  • الشعور بالقلق.
  • الأرق.
  • الأحلام المزعجة.
  • جفاف الفم.
  • حروقًا جلدية عند التعرض لأشعة الشمس.
  • تغيرات في الشهية أو الوزن.
  • الإمساك.
  • صعوبة التبول أو كثرته.
  • تشوش الرؤية.
  • الدوار.
  • تغيرات في الرغبة الجنسية والقدرة الجنسية.
  • كثرة التعرق.
  • تشنجات في عضلات الفك أو الرقبة أو الظهر.
  • صعوبة في الكلام.
  • رعشة مستمرة.
  • الحمى والقشعريرة.
  • صعوبة التنفس أو البلع.
  • الطفح الجلدي.
  • اصفرار الجلد أو العينين.
  • عدم انتظام ضربات القلب.

التداخلات الدوائية

يتداخل دواء فلوفينازين مع الكثير من الأدوية؛ ولذا أخبر الطبيب عن الأدوية أو الأعشاب الطبية التي تستخدمها أو تنوي استخدامها، وتشمل تلك الأدوية:

  • مضادات الكولين، مثل: الأتروبين.
  • ناهضات الدوبامين، مثل: ليفودوبا.
  • الليثيوم.
  • المسكنات الأفيونية.
  • الأدوية المسببة للنعاس، مثل: مضادات الهيستامين، وأدوية السعال، ومرخيات العضلات، والأدوية المنومة.
  • الأدوية المضادة للقلق.

اقرا أيضًا : ريمينيل Reminyl علاج مرض الذهان والزهايمر

المراجع

المصدر 1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi

-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- www.mersindugun.com - mersin escort