الصحة الجلدية

عمل غسول البابونج للوجه

من الخطوات المهمة للحفاظ على صحة البشرة المداومة على غسلها وتعقيمها مما يعلق عليها بشكل يومي من ميكروبات وجراثيم، سواء كانت ميكروبات من البيئة الخارجية، أو مواد تفرزها البشرة، ولهذا يجب استخدام غسول وجه مناسب.
بعض السيدات تلجأ إلى شراء غسول الوجه من الصيدلية، والبعض الآخر يفضلن صناعته في المنزل، ولعل أهم  غسول وجه يمكن صناعته في المنزل هو غسول البابونج، فكيف يمكن عمل غسول البابونج للوجه ؟

أهمية البابونج للبشرة 

عمل غسول البابونج للوجه

عمل غسول البابونج للوجه

قبل التعرف على طريقة عمل غسول البابونج للوجه ، يجب أن نتطرق بدايةً إلى التحدث عن أهمية البابونج، وما هي الفوائد التي يحققها للبشرة؟.
الخصائص المضادة للالتهابات، والتي تجعل البابونج مفيدًا لمختلف الأمراض الجسدية والنفسية، تجعل منه علاجًا فعالًا للكثير من مشاكل البشرة، ومن أهم الفوائد التي يمكن أن يقدمها البابونج للبشرة نذكر ما يلي:

  • تقليل الاحمرار والتهيج، إذ يمكن أن يكون الاحمرار والتهيج أو الجلد الباهت والملتهب مؤشرًا على وجود التهاب في الجلد، وسيساعد البابونج في تقليل التهاب الجلد في حال طُبِّق على البشرة لمعالجة سبب الاحمرار.
  • التقليل من حب الشباب، حيث يساعد البابونج في علاج حب الشباب النشط، وتقليل البكتيريا وتنظيف البشرة، مع منع ظهور الحبوب في المستقبل، حيث أنَّ خصائصه المضادة للبكتيريا تجعله مكونًا طبيعيًا مهمًا بشكل خاص في منتجات العناية بالبشرة لمكافحة حب الشباب.
  • علاج الأكزيما والصدفية، إذ يمكن أن تتغلغل مركبات الفلافونويد الموجودة في البابونج في الجلد، لتعمل كمضاد موضعي للالتهابات، إذ أظهرت الدراسات أنه فعال بنسبة 60٪.
  • تلطيف حروق الشمس والحروق العادية، حيث يهدئ الألم الناجم عن حروق الشمس والحروق الخفيفة دون استخدام أي مكونات صناعية.
  • علاج الجروح، إذ أنَّ الخصائص المطهرة الخفيفة للبابونج إلى جانب خصائصه المضادة للبكتيريا والفطريات، تجعله مثاليًا لعلاج جروح الوجه.
  • علاج تهيجات الجلد الأخرى، مثل طفح الحفاض وتهيج جدري الماء.
  • علاج الهالات تحت العين، حيث أنَّ استخدام البابونج كروتين يومي للعناية ببشرة المنطقة تحت العينين سيساعد على تفتيح هذه المنطقة وتقليل الانتفاخ فيها.

عمل غسول البابونج للوجه

عمل غسول البابونج للوجه

عمل غسول البابونج للوجه

يمكن استخدام البابونج لعمل غسول وجه طبيعي في المنزل، لاستغلال الفوائد الكثيرة التي يقدمها البابونج للبشرة، ويتم عمل غسول البابونج للوجه على النحو التالي:

المكونات

  • نصف كوب من الصابون السائل.
  • نصف كوب من شاي البابونج المخمر (لخصائصه المضادة للالتهابات).
  • نصف ملعقة صغيرة زيت بذور العنب (أو لوز حلو أو بندق أو الأفوكادو أو زيت زيتون).
  • 8 قطرات من الزيوت العطرية.
  • 3 قطرات من زيت فيتامين هـ (اختياري ولكن موصى به).

طريقة التحضير

  • اغلي كوب من شاي البابونج ، واتركيه جانباً نصف ساعة  ليبرد.
  • امزجي باقي المكونات في وعاء صغير، ويُضاف لها الشاي عندما يبرد تمامًا.
  • اخلطي المكونات جيدًا واسكبيها في زجاجة بخاخ صغيرة أو زجاجة.

أعشاب أخرى مفيدة للبشرة 

عمل غسول البابونج للوجه

عمل غسول البابونج للوجه

توجد أعشاب أخرى يمكن الاستفادة منها للعناية بالبشرة، سواء من خلال شربها، أو من خلال استخدامها في الأقنعة، أو في إعداد غسول الوجه المنزلي، ومن أهمها نذكر ما يلي:

  • الريحان ، وهو عشب له خصائص مضادة للفطريات، وهو جيد جدا للبشرة، كما أنه معزز رائع للون البشرة، ويمكن أن ينعش البشرة الباهتة، ويمكن أن يساعد أيضًا في تلطيف وشفاء وتجديد شباب الجلد، ونظرًا لأن عشبة الريحان غنية بمضادات الأكسدة والفيتامينات A و C، فإن هذه العشبة تقضي على الجذور الحرة الضارة وتعطي بشرة رائعة.
  • الصبار، ويطلق عليه “نبات الخلود”، لما يقدمه من فوائد عديدة للبشرة، كما يمكن لخصائصه المضادة للالتهابات أن تشفي مشاكل البشرة جميعها، حيث يرطب البشرة بعمق ويعمل كحاجز وقائي يحميها من الأضرار البيئية، كما أنَّ إنزيماته المفيدة تجعله من أجود الأعشاب للبشرة، ويمكن أن يعالج الصبار البقع ويطهر الجلد الميت ويحارب حب الشباب.
  • الخزامى، ويطلق عليه اللافندر، وهو مثالي للشفاء والوقاية من حب الشباب، كما تساعد مضادات الأكسدة والخصائص المضادة للميكروبات الموجودة فيه على الحد من الضرر التأكسدي الذي يمكن أن يسبب الشيخوخة المبكرة للجلد.

المصادر 

المصدر 1
المصدر 2
المصدر 3

 

 

 

 

 

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi

-
Casinometropol
-

cratosbet.club