تجارب سور القرآن

تجربتي مع سورة المطففين

تجربتي مع سورة المطففين من التجارب التي يبحث عنها الكثير من الناس، وتُعد سورة المطففين من السور المكية التي نزلت لترسيخ عقيدة المسلمين وتثبيتهم على استهزاء المشركين منهم، ويبلغ عدد آيات السورة ستًا وثلاثين آيةً.

تجربتي مع سورة المطففين

تجربتي مع سورة المطففين

تحكي إحدى السيدات: تجربتي مع السحر أنني كنت أعيش حياة سعيدة للغاية مع زوجي لفترة من الزمن إلا أن تحول الأمر فجأة وبدأت تطرأ عليّ العديد من التقلبات في وقت قصير، وساءت أحوالي النفسية وطباعي أيضًا، حتى بدأت أشعر وكأنني امرأة ذات وجهين أحدهما حنون والآخر شيطاني، وبشكل مفاجئ تغيرت علاقتي مع زوجي، وبعدما كنت أحبه حبًا شديدًا، أصبحت أقصر في حقه ولا أعطيه احتياجاته، رغم أنه كان يعاملني بشكل جيد جدًا، ويحاول التعرف على أسباب التغيرات التي طرأت عليّن ويسعى إلى إرضائي ومصالحتي، وبجانب توتر العلاقة بيني وبين زوجي، أصبحت أشعر بالخوف بشدة وبدون أي أسباب لذلك.

تُتابع السيدة وتحكي عن قيامها مع زوجها بالبحث عن سبب لتلك الأعراض الغريبة إلا أن لجأوا إلى أحد الشيوخ الصالحين الذي أخبرهم أن كل تلك الأعراض هي أعراض سحر مأكول أو مشروب ونصحها بضرورة قراءة بعض سور القرآن الكريم، ومن هذه السور التي أوصى بتكرارها سورة المطففين مع قراءة الرقية الشرعية على الماء ثم شرب كوب منه والاستحمام بالجزء المتبقي، وبالفعل مع الاستمرار في العلاج اختفت تلك الأعراض نهائيًا وعادت حياتها إلى طبيعتها مرة أخرى، حيث تحسنت علاقتها بزوجها، ولم تعد تهاجمهها تلك النوبات التي كانت تجعلها تشعر بالفزع، وذلك ببركة القرآن الكريم وفضل سورة المطففين.

اقرأ أيضا: تجربتي مع سورة النبأ

أسرار سورة المطففين

سورة المطففين

تتعدد أسرار سورة المطففين وفضائلها حيث ثبت عن أبي بن كعب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم: “مَن قَرأ سُورَةَ الْمُطَفِّفِينَ سَقاهُ اللَّهُ مِنَ الرَّحيقِ المختومِ يَوْمَ القِيامَةِ”. [1]

عن ابن عباس -رضي الله عنه- أنَّه قالَ: “لمَّا قدِمَ النبيُّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- المدينَةَ كانُوا من أخبَثِ الناسِ كيلًا فأنزَلَ اللهُ -عزَّ وجلَّ-: “وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ”، فأحسَنُوا الكيلَ بعد ذلِك”. [2]

عن أبي هريرة قال: قدِمْتُ المدينةَ والنَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم بخيبرَ ورجُلٌ مِن بني غِفارٍ يؤُمُّهم في الصُّبحِ فقرَأ في الأُولى {كهيعص} وفي الثَّانيةِ {وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ} وكان عندَنا رجُلٌ له مِكيالانِ مِكيالٌ كبيرٌ ومِكيالٌ صغيرٌ يُعطي بهذا ويأخُذُ بهذا فقُلْتُ : وَيْلٌ لِفُلانٍ. [3]

ورد عن الإمام الصادق عليه السلام “من قرأ في الفريضة ويل للمطففين أعطاه الله الأمن يوم القيامة من النار، ولم يرها، يمر على جسر جهنم، ولا يحاسب يوم القيامة”.

من أسرار سورة المطففين أنها جاءت للتأكيد على عدل الله: بأنه لا بد من بعث العباد يوم القيامة ليحاسبوا على أعمالهم، ويعطى كل صاحب حق حقه بميزان الله العادل. الذين يكذبون بوقوع يوم الجزاء إنما حجب قلوبهم عن التصديق به ما غشاها من كثرة ما يرتكبون من الذنوب، فيوم القيامة يسخر الذين صدقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه من الكفار، كما سخر الكافرون منهم في الدنيا، وبنفس أسلوبهم، وقد جاءت آيات سورة المطففين على النحو التالي:

تتحدث الآيات الست الأولى من سورة المطففين عن عقاب الله الشديد على ما تعوّد عليه الكفار من الأعمال المنكرة في تعاملاتهم التجارية، والتي جرأهم على التعوّد على فعلها عدم إيمانهم باليوم الآخر، فلو ظنّوا أنهم مبعوثين وأن الله سيحاسبهم على أعمالهم، لأقلعوا عن ذلك. ومن الأعمال التي يمارسها هؤلاء الفجار ذكر الله سبحانه المطففين وفضح حقيقة أعمالهم.

تناولت الآيات من 7 إلى 17 أعمال الفجار الأشقياء، الذين يكذبون بيوم الدين، إنما حجب قلوبهم عن التصديق بها ما غشاها من كثرة ما يرتكبون من الذنوب، وأن لهم الويل يوم الجزاء.

في الآيات من 8 إلى 18 بيان أن أعمال الأبرار في عليين، وأن لهم النعيم الخالد الدائم في دار العز والكرامة، وذلك في مقابلة ما أعده الله للأشقياء الأشرار، على أسلوب القرآن في الجمع بين الترغيب والترهيب.

في الجزء الأخير من سورة المطففين حديث عن المجرمين الذين كانوا في الدنيا يسخرون بالمؤمنين، ويستهزئون بهم، ويضحكون منهم، ويتغامزون بهم، احتقاراً وازدراء، سيكون جزاءهم يوم القيامة من جنس عملهم بأن يضحك منهم المؤمنون وهم يرونهم في العذاب يتقلبون.

اقرأ أيضا: تفسير سورة المطففين للأطفال

المصادر:
مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

المراجع
  1. الراوي : أبي بن كعب | المحدث : الزيلعي | المصدر : تخريج الكشاف، الصفحة أو الرقم: 4/173 | خلاصة حكم المحدث : رجال الإسناد ثقات ولكن فيه سلام بن سليم قال أبو حاتم متروك الحديث []
  2. الراوي: عبد الله بن عباس | المحدث: ابن حبان | المصدر: صحيح ابن حبان، الصفحة أو الرقم: 4919 | خلاصة حكم المحدث: أخرجه في صحيحه []
  3. الراوي : أبو هريرة | المحدث : ابن حبان | المصدر : صحيح ابن حبان، الصفحة أو الرقم: 7156 | خلاصة حكم المحدث : أخرجه في صحيحه []

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi

-
Casinometropol
-

cratosbet.club