مع الطفل

كيف اتعامل مع الطفل العنيد

يعد التعامل مع الأطفال العنيدين تحديًا للآباء لأن حملهم على القيام بالأعمال الأساسية مثل الاستحمام أو تناول وجبة أو الذهاب إلى الفراش يعتبر معركة يومية، وللأسف يقوم الآباء بدور كبير في تشجيع أبناءهم على هذا السلوك العدواني بسبب استسلامهم لنوبات الغضب التي يتعرض لها أولادهم، وتلبية طلبهم في النهاية، تعرف معنا على كيف اتعامل مع الطفل العنيد

صفات الطفل العنيد

  • يتصف الطفل العنيد بالذكاء والإبداع، وكثرة السؤال للتعرف على ما يوجد حوله.
  • يمتلك أرائه الخاص التي يتمسك بها ولا يستمع لغيره.
  • يتصف بالاستقلالية.
  • التصميم على فعل ما يريد.
  • لديه صفات قيادية قوية، ويمكن أن يكون متسلط في بعض الأحيان.
  • يرغب دائما في جذب انتباه من حوله، ويفعل الأشياء التي تبهر أبويه.
  • يحب الاستماع لكلمات التشجيع، الشكر والثناء دائماً.
  • حساس جداً ويحب أن يظهر مشاعره.
  • يعاني غالباً من تكرار نوبات الغضب.

كيف اتعامل مع الطفل العنيد

كيف اتعامل مع الطفل العنيد

  • أفضل طريقة للتعامل مع الطفل العنيد هي إظهار أن سلوكه لا يؤتي ثماره.
  • الحرص على التواصل معه، والاستماع إليه بحرص، وإجراء محادثة معه حول ما يزعجه من أجل الوصول لحل جيد.
  • إقناعه بفعل الأمور من خلال المناقشة، وتجنب استخدام لغة الإجبار معه حيث أنك عندما تجبره على فعل شئ ما فهو سيتمرد وسيفعل عكس ما تطلب منه.
  • امنحه خيارات، فالطفل العنيد له عقل خاص به وتفكير معين لا يحب أبداً أن يتم إخباره بما يجب عليهم فعله، لذلك احرص على منحه خياراً فمثلا لا تقول له اخلد إلى النوم فوراً فسيقول لك لأ، بل قل له ما رأيك في أن تخلد للنوم أم تفضل أن نحكي قصة في البداية.
  • ابق هادئا في تعاملك معه ولا تصرخ في وجه وتتحداه حيث أنه قد يرد عليك رد مزعج ويتمسك برأيه أكثر.
  • احترمه واجعله يشعر بأنه مثلك له رأي وقيمة، يمكنك أن تطلب منه التعاون في فعل بعض الأمور المهمة بالنسبة لك.
  • لا تتجاهل مشاعره أو أفكاره، ودعه يفعل ما يتمنى بطريقته بتوجيه بسيط منك.
  • تفاوض معه، وافهم منه سبب رفضه لتنفيذ ما تطلبه منه، وابدأ بطرح بعض الأسئلة مثل، “ما الذي يزعجك؟” “هل هناك شيء مهم؟” أو “هل تريد أي شيء؟” لحمله على التحدث.
  • خلق بيئة مناسبة في المنزل من الود، والرحمة، والهدوء، والتعاون، والتفاهم.
  • تعاطف مع الطفل وقت غضبه بدون الاستسلام لمطالبه، وحاول فهم سبب غضبه وخيبة أمله، وادعمه بشكل حازم.
  • تعزيز السلوك الإيجابي لديه من خلال تعاملك معه بإيجابية فإذا كنت دائم على قول (لا) على كل ما يطلبه منك فلماذا لا تجرب أن تتناقش معه بدون قول لا بشكل مباشر أو قل له نعم على الأمور التي لا ضرر فيها.

إليك: كيف أتعامل مع الطفل العصبي.. وطرق القضاء على العصبية ومعالجتها

التعامل مع الطفل العنيد في عمر 3 سنوات

  • شتت انتباهه عن الأمور التي يعاند فيها.
  • تجنب الجدال معه حول رأيه فكلما تجادلت معه سيتمسك برأيه أكثر، لذلك اتركه يعبر عن ما يدور بداخله بدون مجادلة.
  • لا تعطه أوامر بل امنحه خيارات.
  • وطد علاقتك معه واكسبه في صفك، وشاركه هواياته، وأوقات فراغه باللعب معه.
  • فكر مثلما يفكر وضع نفسك مكانه حتى تتمكن من فهم تفكيره.
  • كن قدوة له بهدوئك وبعدك عن العصبية مما سيجعله يسيطر على عناده ليكون مثلك.
  • تفاوض معه واتفق معه على ما يرضيكم معاً، ولا تنفذ له رأيه بشكل قطعي.
  • شجع سلوكياته الإيجابية، واثني عليه عندما يفعلها.
  • ضع له روتين ثابت يومياً بالاتفاق معه.
  • ضع له قواعد ثابتة وفهمه العقاب الناتج عن عدم الالتزام بها.

التعامل مع الطفل العنيد في عمر 10 سنوات

  • استمع إليه وناقشه وتحاور معه.
  • تواصل معه ولا تجبره على فعل ما لا يريد.
  • أطلب الشئ منه بهدوء، فمثلا بدلاً من أن تقولي له قم واكتب واجبك المدرسي، قولي له لماذا لا نقوم معاً ونكتب واجبك المدرسي ثم نشاهد التلفاز.
  • امنح طفلك الخيارات دائماً بشرط أن تكون هذه الخيارات تحلو لك واتركه يختار ما يناسبه.
  • حافظ على هدوئك في تعاملك معه، وابتعد عن الغضب والصراخ فهذا سيترسخ في ذهنه وسيقلدك.
  • لا تستجيب لكل طلباته، وتفاوض معه حول ما يريد.
  • شجع سلوكه الجيد، وعزز هذا التصرف بالثناء والمدح.
  • حاول أن تنظر للأمور بعينيه وترى ما يريده.
  • لا تطلب من طفلك فعل الأمور التي لا يقدر على تنفيذها وراعي قدراته.

التعامل مع الطفل العنيد كثير البكاء

  • يستخدم طفلك العنيد البكاء ليجعلك تغير من موقفك ورأيك وتنفذ له ما يريد كن حريص، ولا تسمح له أن يبتزك فهذا سيرسخ في ذهنه أن البكاء وسيلة ناجحة في الضغط عليك لتنفيذ ما يريد.
  • مكافأته بالعناق والقبلات إن قام بالتوقف عن البكاء وتغيير سلوكه.
  • التفاهم معه وطلب الدخول لغرفته لحين انتهائه من البكاء والتفكير في سبب كل هذه الجلبة التي قام بها.
  • تحدث معه واشرح له أنه يجب أن يتحدث معك حول ما يريد وأن يفاوضك أفضل بكثير من استخدام البكاء كوسيلة للضغط عليك.
  • احرص على وضع بدائل لرفضك لما يريد فمثلا لا تقول له لن تتفرج على التلفاز لأن وقت مشاهدته انتهى، ابحث عن بدائل للاستماع للتلفاز كالرسم والتلوين.
  • لا تطلب منه أمور تفوق قدرته حتى لا تسبب في بكائه، وترسيخ فكرة أنك لا تهتم به وبقدراته وبتعبه.
  • لا تصرخ عليه وهو يبكي حتى لا يزداد في البكاء.
  • كن حازماً معه واشرح له أن سلوكه خاطئ ويسبب لك الضيق.

اقرأ: كيف أتعامل مع الطفل العدوانى.. وكيف تتخلص من السلوك السلبى لطفلك العدوانى

التعامل مع الطفل العنيد والعصبي والعدواني

كيف اتعامل مع الطفل العنيد

  • توطيد العلاقة بينك وبين طفلك، فكلّما زاد حب طفلك لك زاد تقبله لكلامك واستجابته لمطالبك.
  • اترك له مساحة ليعبر عن رأيه، ويتذمر من أوامرك لكن في حدود الأدب.
  • كن قدوة جيدة لطفلك، واحرص على التصرف بإيجابية فالطفل دائما ما يقتدي بوالديه.
  • تناقش معه وحاوره مما سيمتص غضبه وعناده حيث أنه سيشعر بقيمته وقيمة رأيه.
  • وجهه للطريق الصحيح بدون أوامر من خلال الحوار، والتفاهم، والنقاش.
  • تجنب الصراخ عليه وقت مروره بنوبة الغضب، اطلب منه الدخول لحجرته والمكوث فيها لحين تخلصه من سلوكه السئ والقدوم إليك والتحدث معك والاعتذار عن هذا السلوك.
  • عدم التساهل معه إن قام بفعل خاطئ، واحرص على الثبات على رأيك.
  • تجاهل تماماً سلوك التمرد، والعصيان، والغضب الذي يقوم به، وصر على عدم التعامل معه إلا أن هدأ تماماً وكف عن فعل ما يقوم به.
  • الثناء على ما يقوم به من أمور جيدة.

المراجع

المصدر 1
المصدر 2
المصدر 3
المصدر 4

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş