أدعية إسلامية

ادعية مستجابة عن الام والاب وبر الوالدين

بر الوالدين فرض على كل مسلم ومسلمة فلقد أمرنا الله عز وجل بذلك فقال: (وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًا) هذا البر يكون بطاعتهم والإحسان إليهم والدعاء لهم… إليك ادعية مستجابة عن الام والاب وبر الوالدين

بر الوالدين

  • الإحسان إلى الوالدين، وطاعتهما وفعل الخير لهما
  • جعل الله عز وجل للوالدين منزلة لا تعدلها أي منزلة، وجعل الإحسان إليهما وبرهما، والعمل على ارضائهما فرض على كل ابن وابنه، قال تعالى: {وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًا} [الإسراء: 23].
  • كما قال: {واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئًا وبالوالدين إحسانًا} [النساء: 36].
  • قال عز وجل: {ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنًا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلى المصير} [لقمان: 14].

بر الوالدين بعد موتهما:

  • على المسلم أن يبر والديه بعد موتهم بأن يدعو لهم بالمغفرة والرحمة ويصل رحمهم وينفذ عهدهم
  • جاء رجلا من بني سلمة جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، هل بقي من بر أبوي شيء أبرُّهما به من بعد موتهما؟ قال: (نعم. الصلاة عليهما (الدعاء)، والاستغفار لهما، وإيفاءٌ بعهودهما من بعد موتهما، وإكرام صديقهما، وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما) ابن ماجه.

إليك: أدعية للمريض بالشفاء

ادعية مستجابة عن الام والاب وبر الوالدين

ادعية مستجابة عن الام والاب وبر الوالدين

– حثنا الله عز وجل على الإكثار من الدعاء لوالدينا، فقال: {ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب} [إبراهيم: 41]، وقال أيضا: {رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنًا وللمؤمنين والمؤمنات} [نوح: 28].

  • اللهم يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم ندعوك باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت، أن تبسط على أبي وأمي من بركاتك ورحمتك ورزقك، اللهم ألبسهم العافية حتى يهنأ بالمعيشة، وأختم لهم بالمغفرة حتى لا تضرهم الذنوب، اللهم أكفهم كل هول دون الجنة حتى يبلغاها برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • اللهم أجعل والداي من الذاكرين لك الشاكرين لك الطائعين لك المنيبين لك، اللهم اجعل أوسع رزقهما عند كبر سنها وانقطاع عمرهما.
  • اللهم أرزق أبي وأمي عيشاً قاراً، ورزقاً دارّاً، وعملاً باراً اللهم ارزقهم الجنة وما يقربهم إليها مِن قول أو عمل، وباعد بينهما وبين النار وبين ما يقرّبهم إليها مِن قولٍ أو عمل اللهم أجعلهما من الذاكرين لك، الشاكرين لك، الطائعين لك اللهم أسعدهما بتقواك.
  • اللهم أغفر لوالداي وأرحمها وعافهم وأعف عنهم وأكرم نزلهم، ووسّع مدخلهم واغسلهم بالماء والثلج والبرد، ونقّهم من الخطايا كما ينقّى الثوب الأبيض من الدنس، وأبدلهم داراً خيراً من دارهم، وأهلاً خيراً من أهلهم، وأدخلهم الجنة بغير حساب و أعذهم من عذاب القبر
  • اللهم أرزقنا رضا أبائنا وأمهاتنا ونعوذ بك من عقوقهما، اللهم آمين
  • اللهم إحفظ لي أبي وأمي بحفظك وجنبهم أي شر أو ضر.
  • اللهم بارك لنا في عمر أبائنا وأمهاتنا واجعلنا من البارين بهم واجعل الجنة من نصيبهم.
  • اللهم اجعل قبر والداي روضة من رياض الجنة ولا تجعله حفرة من حفر النار، اللهم مد له في قبره مد بصره، اللهم أنزل على قبره الضياء والنور والفسحة والسرور، اللهم أفسح له في قبره ونور له فيه برحمتك يا أرحم الراحمين
  • اللهم أعنا على بر والدينا حتى يرضيا عنا فترضى، اللهم أعنا على الإحسان إليهما في كبرهما، اللهم يا من قلت وقولك الحق “وبالوالدين إحسانا” إنا نسالك رضاك ثم رضا الوالدين، اللهم إغفر لوالدينا وارحمهما وتجاوز عن الأحياء منهم والأموات، اللهم إجعلنا من أحب الناس إلى والدينا، ومِن أقرب الأبناء لهما، واكرمنا بحسن السؤال لهما والحرص عليهما، اللهم لا تشغلنا عنهم لا بمال ولا بزوجات ولا بأولاد، اللهم أرزقنا برهم في حياتهم وبعد وفاتهم

اقرأ: أدعية للأم المتوفية في عيد الأم

فضل بر الوالدين:

  • سئل النبي صلى الله عليه وسلم: أي العمل أحب إلى الله؟ قال: (الصلاة على وقتها) قال: ثم أي؟ قال: (ثم بر الوالدين). قال: ثم أي؟ قال: (الجهاد في سبيل الله)، متفق عليه
  1. رضا الله عز وجل: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من أرضى والديه فقد أرضى الله، ومن أسخط والديه فقد أسخط الله) البخاري
  1. الفوز بمنزلة المجاهد: جاء رجل لرسول الله عليه الصلاة والسلام فاستأذنه في الجهاد، فقال صلى الله عليه وسلم: (أحي والداك؟). قال: نعم. قال صلى الله عليه وسلم: (ففيهما فجاهد) مسلم.
  • جاء رجل لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إني أشتهي الجهاد، ولا أقدر عليه. فقال صلى الله عليه وسلم: (هل بقي من والديك أحد؟). قال: أمي. قال: (فاسأل الله في برها، فإذا فعلتَ ذلك فأنت حاجٌّ ومعتمر ومجاهد) الطبراني.
  1. دخول الجنة: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يريد الجهاد، فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يرجع ويبر أمه، فأعاد الرجل رغبته في الجهاد، فأمره النبي أن يرجع ويبر أمه، وفي المرة الثالثة، قال له: (ويحك! الزم رِجْلَهَا فثم الجنة) ابن ماجه.
  2. الفوز ببرِّ الأبناء: المسلم البار بوالديه سوف يرزقه الله عز وجل أولادًا بارين، روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: (بِرُّوا آباءكم تَبرُّكم أبناؤكم، وعِفُّوا تَعِفُّ نساؤكم) الطبراني والحاكم.
ادعية مستجابة عن الام والاب وبر الوالدين

ادعية مستجابة عن الام والاب وبر الوالدين

المراجع

المصدر الأول

المصدر الثاني

المصدر الثالث

اترك تعليق