المسافر المنفرد تنزانيا

السفر إلى تنزانيا منفردا

بفضل العديد من الأدغال والشواطئ، والمتنزهات الطبيعية ورحلات السفاري التي يمكنك زيارتها، يخطط الكثير من السائحين زيارة تنزانيا، فإن كنت تنوي أيضا السفر إلى تنزانيا منفردا ، إليك هذا الدليل.

السفر إلى تنزانيا منفردا

السفر إلى تنزانيا منفردا

السفر إلى تنزانيا منفردا

قد ترغب في التخطيط لكيفية قضاء وقتك على متن الطائرة خاصة إذا كانت في رحلة خلال النهار، فخذ كتابًا لقراءته أو ربما بعض الكلمات المتقاطعة، وضع أيضًا بعض النعناع وفرشاة الأسنان والعطور ومسكنات الألم في حالة الصداع، الأهم من ذلك، ان تبقى رطبًا، فهذا سيجعل رحلاتك أكثر سلاسة.

الشعب التنزاني معروف بحسن ضيافته، فهم ودودون ودوما ما يقدمون المساعدة للزائرين، لذا لن تجد مشكلة عند التواصل لإيجاد إجابة على تساؤلاتك.

إذا كنت تسافر بمفردك في إفريقيا، فأنت بحاجة إلى معلومات موثوقة واتخاذ احتياطات معقولة.

يوجد في تنزانيا لغتان رسميتان: السواحيلية والإنجليزية،ويتم التحدث باللغة الإنجليزية على نطاق واسع.

ليس من الآمن شرب مياه الصنبور في تنزانيا، حيث يُنصح باستخدام ماء الصنبور للاستحمام أو غسل يديك فقط، ولتجنب المشاكل الصحية، استخدم فقط المياه المعبأة أو المفلترة للشرب وتنظيف أسنانك.

قم ببعض البحث المسبق قبل أن تغادر

عادة ما يكون الطقس في تنزانيا دافئًا، ولكنه يمكن أن يصبح باردًا بين يونيو وأغسطس، لذا فلابد لك من الاستعداد لأي أمطار أو حرارة مرتفعة، وذلك وفقا لتواريخ السفر الخاصة بك، علاوة على ذلك، فإن معرفة بضع كلمات باللغة السواحيلية سيكون مفيدًا للغاية عندما تحتاج إلى التجول أو التسوق.

إذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تسافر فيها بمفردك، فاحجز إقامتك قبل الوصول إلى المطار، خاصة أنه آخر شيء تريد القيام به هو البحث عن الفنادق بعد رحلة طيران طويلة، كما سيكون من الحكمة أيضًا أن يتم حفظ عنوان فندقك في هاتفك، حيث قد يصعب عليك الوصول إلى الإنترنت في المطار.

السلامة للمسافر المنفرد

السفر إلى تنزانيا منفردا

يُنصح بعدم السير في الشوارع أو ركوب وسائل النقل المحلية في الليل، وهذا ينطبق على الجميع، حتى في مجموعات، وإذا كنت تخطط للذهاب إلى مطاعم محلية في المساء، فانتقل دائمًا مع الآخرين واستقل سيارة أجرة، ومن الأفضل أن يكون مكان إقامتك قادرًا على توصيلك بسائق موثوق به وجدير بالثقة، ولكن احذر من ركوب سيارة أجرة بمفردك.

هذا البلد الجميل هو موطن للعديد من المتنزهات الوطنية مع وفرة الحياة البرية والمناظر الطبيعية الهائلة والبحيرات الخلابة والغابات المطيرة المورقة، بما في ذلك، حديقة سيرينجيتي، والتي تعد واحدة من أفضل حدائق الحياة البرية في العالم، حيث تشتهر بهجرة الحيوانات البرية، وتعد رحلات السفاري إلى بعض أشهر المنتزهات الوطنية في تنزانيا نشاطًا شائعًا للمسافر المنفرد، حيث يمكنك الاستمتاع بمغامرات ممتعة.

مع القليل من الحرص وبعض التفكير، يمكن أن تكون رحلتك الفردية إلى تنزانيا تجربة ساحرة وآمنة لا تشوبها شائبة.

الاستمتاع بمشاهد ملونة ونابضة بالحياة

المشاهد الخضراء الزمردية، واللوحات الجدارية المطلية بشكل رائع والتي تغطي واجهات البيع بالتجزئة والمعارض المتنوعة، أمور تجعل من تنزانيا أرض مليئة بالمشاهد الساحرة، وسوف تتجول متمنيا أن تسجل جميع تلك اللقطات على الكاميرا الخاصة بك.

سهولة التواصل والتفاعل

السفر إلى تنزانيا منفردا

عند السفر إلى بلد بمفردك، من الضروري أن تكون قادرًا على التواصل مع السكان الأصليين، وتنزانيا هي المكان المثالي للسفر إذا كنت تتحدث اللغة الإنجليزية فقط، وإذا كنت في وضع لم تعد تشعر فيه بالراحة في السفر بمفردك هناك، فابحث خلال رحلتك عن رفيق في السفر أو ببساطة كون صديقًا جديدًا، كما أن هناك أيضًا عدد من بيوت الشباب التي يمكنك الإقامة فيها من أجل بيئة رائعة تضم أشخاص من ذوي الاهتمام المشترك.

سهولة التنقل داخل البلد

إذا كنت مسافرًا منفردًا إلى تنزانيا للمرة الأولى، فمن الأفضل أن تستأجر خدمة توصيل ستقلك عند وصولك، فإذا تأخر السائق أو التاكسي لأي سبب من الأسباب، فتذكر عدم الذعر، وحاول العثور على سائحين آخرين أو أحد السكان المحليين الذين يمكنهم مساعدتك في الوصول إلى وجهتك.

ولكونك ستقضي من ست إلى ثماني ساعات في اليوم بمفردك مع مرشدك كمسافر منفرد، فمن الأفضل أن تجد مرشدًا يبقيك منشغلًا ومتحمسًا.

المصدر

المصدر

 

اترك تعليق