سلوفينيا سياحة شهر العسل

شهر العسل في سلوفينيا

مع المناظر الطبيعية المرتفعة لجبال الألب وبحيرة بليد الشهيرة، فإن سلوفينيا مثالية لإقامة شهر عسل غير تقليدي، ما بين القلاع والكهوف والمطبخ العالمي، فدع سلوفينيا تكون وجهة الحلم الخيالية لاحتفالات الزواج الخاصة بك.. تعرف على المزيد عن شهر العسل في سلوفينيا ..

شهر العسل في سلوفينيا

شهر العسل في سلوفينيا

شهر العسل في سلوفينيا

تُعد سلوفينيا بلدًا مذهلاً في وسط أوروبا، وهي واحدة من أجمل البلدان التي يمكنك قضاء شهر العسل فيها، حيث تتمتع بالكثير من الأماكن الممتعة، مع التجارب الرائعة، حيث يمكن لكما قضاء الوقت في الاسترخاء والاستمتاع بالمناظر الجميلة التي تقدمها هذه البلد.

ويتضمن شهر عسل في سلوفينيا فرصة الاستمتاع لمسافات طويلة على مسافة 10000 كيلومتر من المسارات، وزيارة أحد الحمامات الحرارية، والرحلات إلى واحدة من 100 قلعة لا تزال قائمة، وجولة في بحيرة بليد وقلعة الجزيرة، وزيارة بعض مزارع الكروم التي تزين الريف، و كواحدة من أكثر الدول تنوعًا بيولوجيًا في العالم، يمكن أن يكون لشهر العسل في سلوفينيا خصوصية كبيرة.

ليوبليانا

تعد عاصمة سلوفينيا الخلابة، ليوبليانا، واحدة من أكثر مدن أوروبا خضرة، حيث بنيت على ضفاف نهر ليوبليانيكا المتعرج، وتتميز بالكثير من المنتزهات والساحات العامة، كما تتمتع بالعديد من المعالم الأثرية والجسور الأكثر شهرة، وقلعة ليوبليانا، والتي يعود تاريخها إلى القرن السادس عشر، أضف إلى ذلك الحياة الليلية النابضة بالحياة في المدينة، خاصة خلال فصل الصيف .

كما يمكنك هناك استكشاف المدينة القديمة، والتي تعد طريقة رائعة لاكتشاف المدينة، حيث تضيف الشوارع الساحرة والمباني التاريخية والسكان الودودون أجواءً مريحة وحيوية، كما أن المدينة القديمة في ليوبليانا هي للمشاة فقط، مما يزيد من الأجواء الهادئة .

بحيرة بليد

شهر العسل في سلوفينيا

شهر العسل في سلوفينيا

تعد بحيرة بليد واحدة من أكثر المواقع السياحية شعبية في البلاد، حيث تقدم للزائر مناظر خلابة لاتقارن، مع التقاء الجبال المهيبة والغابات الخضراء بالمياه الزرقاء الصافية للبحيرة نفسها، ومع هذه الخلفية الرومانسية، يختار العديد من الأزواج بحيرة بليد لوجهة شهر العسل.

وكما أن البحيرة هي موطن للجزيرة الوحيدة في سلوفينيا التي يمكنك زيارتها عبر أحد قوارب التجديف التقليدية، يقع بالقرب منها أيضا قلعة بليد، والتي لاتعد مجرد موقع تاريخي جميل، بل تضم أيضًا متحفًا وقبوًا وأنشطة الرماية ومطعمًا، وإن كنت تطلع إلى الاسترخاء، تعد بحيرة بليد دافئة بما يكفي للسباحة وحمامات الشمس خلال فصل الصيف.

بيران

تعد بيران واحدة من أكثر المدن الخلابة في سلوفينيا، حيث تقع في شبه جزيرة على ساحل البحر الأدرياتيكي، وتتمتع بروعة الهندسة المعمارية التاريخية والأزقة المتعرجة وإطلالات غروب الشمس على البحر في مشاهد جميلة، ذلك فضلا عن كونها موطن لمطاعم المأكولات البحرية الرائعة، مع الفنادق الرومانسية المتنوعة.

بوفيك

بوفيك هي المدينة الرئيسية الساحرة والتاريخية في وادي سوكا الخلاب، و نظرًا لموقعها المحاط بالجبال، تعتبر قاعدة ممتازة لرياضات المغامرة بجميع أنواعها، من التزلج على الجليد إلى ركوب الدراجات وركوب الأمواج، مع الكثير من رياضات المغامرة الرائعة.

ماريبور

شهر العسل في سلوفينيا

ماريبور هي ثاني أكبر مدينة في سلوفينيا ولكنها أصغر بكثير من العاصمة ليوبليانا، ويعتبر البعض أنها واحدة من أكثر الوجهات التي لم تحظى بالشعبية الكافية في البلاد، ولكنها مليئة بالسحر والجمال، فقد بنيت على ضفاف نهر درافا في شمال البلاد، وتتميز بهندسة معمارية كلاسيكية مستوحاة من النمسا ومشهد نابض بالحياة، خاصة في منطقة لينت الواقعة على ضفة النهر.

منتزه تريجلاف الوطني

تقع أكبر محمية في سلوفينيا والمنتزه الوطني الوحيد في شمال غرب البلاد بالقرب من الحدود النمساوية والإيطالية، حيث يمتد المنتزه من جبال الألب الجوليانية عبر الغابات والبحيرات والأنهار والشلالات.

ويقدم هذا المكان الممتع الفرصة للزائرين للاستمتاع بالسير لمسافات طويلة، حيث أن هناك ثلاثة مسارات طويلة ومميزة للمتنزهين، ذلك فضلا عما يقدمه المكان من أجمل الكنوز الطبيعية في سلوفينيا.

بورتوروز

تقع بورتوروز على مسافة أبعد قليلاً على طول الساحل من بيران، وتعني “ميناء الورود”، وهي واحدة من أكثر المنتجعات الشاطئية الفاخرة في سلوفينيا، لذلك فهي مثالية لأولئك الذين يبحثون عن تجربة أكثر فخامة، حيث تصطف الفنادق والكازينوهات من فئة الخمس نجوم على الشاطئ، مما يمنحها طابعا كمونت كارلو أو كان، ولكن بنكهة سلوفينية.

وفي حين تشتهر بورتوروز بالشاطئ والميناء، إلا أنها معروفة أيضًا بالمنتجعات الحرارية، التي لديها علاجات باستخدام الطين الغني بالمعادن .

المصدر

المصدر

اترك تعليق