فيروسات وبكتيريا وجراثيم

فيروس كورونا الصين

كورونا أحد الفيروسات التاجية، ظهر في نهاية عام 2019، في مدينة ووهان، الصين، وانتقل إلى 25 دولة أخرى من بينها الولايات المتحدة الأمريكية، وفي هذا المقال سنوضح لك معلومات عن فيروس كورونا الصين

فيروس كورونا الصين

ما هو فيروس كورونا:

فيروس جديد تم تسميته بالطفرات الشبيهة بالتاج التي تبرز من سطحها، يمكن أن يصيب الفيروس التاجي الحيوانات والأشخاص على حد سواء، ويمكن أن يسبب مجموعة من الأمراض التنفسية، من نزلات البرد الشائعة إلى الحالات الأكثر خطورة مثل، متلازمة التنفس الحاد الوخيم، أو السارس.

ظهر الفيروس في مدينة ووهان الصينية في نهاية عام 2019، وسرعان ما في جيمع أنحاء الصين حيث وصل عدد الأشخاص المصابون بالفيروس حتى الآن في الصين حوالي71 ألف  و400 شخص في الصين، وقد وصل عدد الوفيات إلى 1772، كما أنه وصل إلى 25 دولة أخرى.

فيروس كورونا الصين
فيروس كورونا الصين

كيف تحدث العدوى بالفيروس:

وفقا للبحث الأولي، يبدو الفيروس معديا بشكل معتدل، على غرار السارس، وربما ينتقل عن طريق الهواء.

قدر العلماء أن كل شخص مصاب يمكن أن ينشره في مكان ما بين 1.5 و 3.5 شخص دون تدابير احتواء فعالة.

أين نشأ الفيروس:

نشأ الفيروس في مدينة ووهان في وسط الصين، فقد تحدد إصابة عدد من الأشخاص بالتهاب رئوي.

ارتبطت هذه الحالات بسوق ووهان للمأكولات البحرية، وقد أطلق عليه اسم nCoV- 2019، وقد أصاب عشرات الآلاف في الصين، وسرعان ما انتشر في 25 دولة أخرى .

فيروس كورونا الصين
فيروس كورونا الصين

خطورة فيروس كورونا:

على الرغم من أن الفيروس يمثل مصدر قلق خطير للصحة العامة، إلا أن الخطر على معظم الناس خارج الصين لا يزال منخفضًا للغاية، وتشكل الأنفلونزا الموسمية تهديدًا أكثر إلحاحًا.

كيفية تشخيص الفيروس:

يمكن تشخيص الفيروس المسؤول عن طريق أخذ عينة من سوائل الجهاز التنفسي، مثل المخاط من الأنف أو الدم.

أعراض فيروس كورونا:

عادةً ما تبدأ الأعراض الشبيهة بالبرد أو الإنفلونزا، من يومين إلى أربعة أيام بعد الإصابة بفيروس كورونا، وعادة ما تكون خفيفة، ومع ذلك تختلف الأعراض من شخص لآخر، وقد تكون بعض أشكال الفيروس قاتلة.

تشمل الأعراض:

العطس، سيلان الأنف، إعياء، سعال، في حالات نادرة حمى، التهاب الحلق، تفاقم الربو.

لا يمكن زراعة فيروسات كورونا البشرية في المختبر بسهولة، على عكس فيروس الأنف، وهو سبب آخر لنزلات البرد، وهذا يجعل من الصعب قياس تأثير فيروس كورونا على الاقتصادات الوطنية والصحة العامة.

فيروس كورونا الصين
فيروس كورونا الصين

علاج فيروس كورونا:

حتى الآن لا يوجد علاج لهذا الفيروس القاتل، لذلك تشمل العلاجات العناية بنفسك والأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية مثل، الراحة وتجنب الإفراط في الإجهاد، وسرب كمية كافية من الماء، وتجنب التدخين،

تناول اسيتامينوفين أو ايبوبروفين أو نابروكسين لتخفيف الألم والحمى، استخدام مرطب نظيف أو مبخر ضباب بارد.

طرق الوقاية:

تمنع عدد من الدول وعلى رأسها الولايات المتحدة وأستراليا، مؤقتًا دخول غير المواطنين الذين سافروا مؤخرًا إلى الصين وألغت عدة شركات طيران رحلاتها.

للوقاية من المرض فإنه ينصح بضرورة غسل يديك بشكل متكرر، إلى جانب البقاء في المنزل عندما تكون مريضاً.

عدد حالات الإصابة بالفيروس:

تم الإبلاغ عن معظم الحالات الجديدة والوفيات في مقاطعة ووهان، مركز الوباء، إجمالاً هناك أكثر من 70000 شخص قد أصيبوا، و 1523 على الأقل قتلوا في جميع أنحاء العالم، تقع الغالبية العظمى من الحالات في البر الرئيسي للصين، حيث يوجد أكبر تركيز في ووهان، مركز الوباء.

أصاب الفيروس أكثر من 71،400 شخص في الصين و 25 دولة أخرى.

كما أبلغت الصين مؤخرا عن أكثر من 2000 حالة جديدة و 139 وفاة، معظمها في ووهان، وقد استمرت الإصابات والوفيات في الارتفاع بعد أن غيرت الحكومة المعايير التي تتبع بها الحالات.

فيروس كورونا الصين
فيروس كورونا الصين

إجراءات الصين لاحتواء الفيروس:

تسعى الصين لمنع اندلاع الفيروس، ولهذا قامت بفرض قواعد حجر صحي جديدة، وقد

أعلن التليفزيون الصيني الحكومي على موقعه على الإنترنت، أن كل شخص يعود إلى بكين سيُطلب منه عزل نفسه لمدة 14 يومًا.

قد تقلل هذه السياسة من فرص إصابة الأشخاص العائدين من المناطق النائية بالنخبة في البلاد، كما تتطلب القواعد الجديدة من العائدين إلى المدن الكبرى تحذير مسبق من وصولهم إلى السلطات في منطقتهم السكنية.

فيروس كورونا الصين
فيروس كورونا الصين

المراجع

المصدر الأول

المصدر الثاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق