تعريف علم العلاقات الدولية

علم العلاقات الدولية فرع للعلوم السياسية المهتمة بالعلاقات بين الأمم، بهدف توطيد السياسات الخارجية بين المجتمعات المختلفة، دعونا نتعرف في هذا المقال عن تعريف علم العلاقات الدولية.

تعريف علم العلاقات الدولية

  •  دراسة الترابط بين السياسة والاقتصاد والقانون على الصعيد العالمي.
  • تعود العلاقات الدولية إلى زمن المؤرخ Thucydides اليوناني في أوائل القرن العشرين، وأخذت في التطور إلى أصبحت شكل برنامج أو مجال أكاديمي منفصل عن العلوم السياسية.
  •  مجال مثير للدراسة يقدم وجهة نظر عالمية حول القضايا، التي تتجاوز الحدود الوطنية.
  • لا يقتصر على دراسة أو تحليل الجوانب والأبعاد السياسية فقط في العلاقات بين الدول، بل يتعداها إلى مختلف الأبعاد الاقتصادية والدينية والثقافية والاجتماعية بهدف دراسة العديد من الموضوعات، مثل حقوق الإنسان والفقر العالمي والبيئة والاقتصاد والعولمة والأمن وغيرها من القضايا.
تعريف علم العلاقات الدولية
تعريف علم العلاقات الدولية

تاريخ علم العلاقات الدولية

  • بدأت دراسة العلاقات الدولية منذ آلاف السنين كأول نظام دولي متكامل، وقد تأكدت أهميته كعلم في أعقاب الحرب العالمية الأولى.
  • ظهرت كمجال متميز للدراسة في بريطانيا كنظام أكاديمي رسمي في عام 1919م.
  • تأسست أول كلية للعلاقات الدولية في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1919م.
  • تم تأسيس دائرة العلاقات الدولية في عام 1920م، بناءاً على طلب فيليب نويل بيكر الفائز بجائزة نوبل للسلام.
  • تطور العلم في فترات لاحقة بصورة كبيرة إلى أن تم إنشاء منصب أستاذ العلاقات الدولية في جامعة مونتاج بيرتون.
  • تأسس معهد الدراسات العليا للدراسات الدولية في عام 1927م، وهو أول مكان تم تكريسه بالكامل لدراسة علم العلاقات الدولية والتنمية.
تاريخ علم العلاقات الدولية
تاريخ علم العلاقات الدولية

أهمية علم العلاقات الدولية

تعتبر دراسة وممارسة العلاقات الدولية في وقتنا الحاضر ذات قيمة وأهمية كبيرة لعدة أسباب يمكن توضيحها في الآتي:-

  • تعزز السياسات التجارية الناجحة بين الأمم.
  • تشجع السفر المتعلق بالأعمال التجارية السياحة والهجرة، مما يتيح للأفراد فرصة قوية لتحسين المستوى المعيشي لهم.
  • تسمح للدول بالتعاون مع بعضها البعض.
  • تجميع الموارد وتبادل المعلومات كوسيلة لمواجهة وحل القضايا العالمية التي تتجاوز أي بلد أو منطقة معينة، والتي تشمل القضايا العالمية المعاصرة مثل الإرهاب والبطالة والفقر العالمي وغيرها.
  • دعم الثقافة الإنسانية من خلال التبادلات الثقافية والدبلوماسية وتطوير السياسات.
أهمية علم العلاقات الدولية
أهمية علم العلاقات الدولية

دراسة نظريات علم العلاقات الدولية

تتضمن دراسة علم العلاقات الدولية مناهج نظرية تستند على أدلة قوية، فهذه النظريات هى في الأساس مجموعة من الأفكار التي تهدف إلى شرح كيفية عمل النظام الدولي، وتتمثل هذه النظريات في الآتي:-

النظرية الأولى: الواقعية

  • تركز هذه النظرية على فكرة أن الدول تعمل على زيادة قوتها بالنسبة إلى الدول الأخرى.
  • تنص على أن اليقين الوحيد في العالم هو القوة، لذلك فإن الدولة القوية ستتمكن دائماً من التغلب على منافسيها الأضعف، الأمر الذي يجعل من الضروري الحفاظ على القوة العسكرية لحماية نفسها من أي أخطار تهدد مصالحها.

النظرية الثانية: الليبرالية

  • تدرك هذه النظرية أن الدول لها روابط واسعة، مما يجعل من الصعب تحديد المصالح الوطنية المستقلة الفردية.
  • تتضمن الليبرالية في العلاقات الدولية انخفاض استخدام القوة العسكرية، إذ أنها تعتمد على الروابط والمصالح المشتركة بين الدول.
  • بدأت في التبلور في سبعينيات القرن العشرين مع تزايد العولمة وتكنولوجيا الاتصالات والتجارة الدولية.
دراسة نظريات علم العلاقات الدولية
دراسة نظريات علم العلاقات الدولية

 المراجع

المصدر1

المصدر2

المصدر3

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort