اقتصاد مال وأعمال

أهمية علم الاقتصاد

علم الإقتصادي هو علم مبني على دراسة موارد المجتمع والإنتاج والتوزيع والإستهلاك، بشكل جماعي أو فردي، وفي هذه المقالة، نتعرف أكثر عن أهمية علم الاقتصاد في المجتمع، وأهم المؤشرات الإقتصادية.

ما هو علم الاقتصاد

الإقتصاد هو علم من العلوم الإجتماعية التي تهتم بالإنتاجية والخدمات وتوزيعها وإستهلاكها وكل ما يتعلق بها، يدرس هذا العلم الأفراد والشركات والحكومات والدول في إختياراتهم ورغباتهم وإحتياجاتهم، في محاولة لتحديد الطريقة الأمثل لتنظيم الموارد داخل المجتمع.

علم الإقتصاد بدأ منذ زمن بعيد، ويعتقد أن أول مفكر إقتصادي في التاريخ كان هسيودوس الذي عاش في اليونان خلال القرن الثامن قبل الميلاد، أما الإقتصاد الغربي الجديد فقد بدأ بعد ذلك بوقت طويلة، وقد تكون سنة 1776 بمثابة البداية للإقتصاد الحديث الذي تأثر بالفيلسوف الإسكتلندي آدم سميث.

علم الإقتصاد يمكن تقسيمه إلى أكثر من جزء، مثل الإقتصادي الكلي و الإقتصادي الجزئي، الأول يركز على إقتصاد الأمة بأكملها داخليا أو خارجيا، في حين أن الثاني يركز على المستهلكين الأفراد والشركات.

ما هو علم الاقتصاد

ما هو علم الاقتصاد

مؤشرات الاقتصاد

المؤشرات الإقتصادية هي التقارير التي توضح وتحدد وضع إقتصاد المجتمع والدولة في مجال معين، وعادة ما يتم نشر هذه المؤشرات بشكل سنوي أو شهري من قبل الوكالات الحكومية أو المؤسسات المتخصصة، ويكون لهذه التقارير دور في إقتصاد أي دولة أو شركة، فقد يزيد من كمية الإستثمارات وقيمة الأسهم وغيرها.

من أهم هذه المؤشرات الإقتصادية للأمة هو الناتج المحلي الإجمالي (GDP) الذي يستخدم إلى حد ما في قياس أداء إقتصاد أي دولة، من خلال تقديم إجمالي القيمة السوقية لجميع السلع والخدمات في البلاد خلال مدة معينة للعامة، أما بالنسبة للشركات، فإن التقرير الذي يقيس أدائها يعرف بإسم “قائمة الدخل” أو “بيان الدخل”.

مؤشرات الاقتصاد

مؤشرات الاقتصاد

الانظمة الاقتصادية

يوجد هناك أكثر من نظام إقتصادي يتم العمل به بين دول العالم، لكن يبقى أكثر هذه الأنظمة شيوعا، النظام الرأسمالي والنظام الإشتراكي، الأول ظهر مع ظهور التصنيع، يسمح بالحرية الإقتصادية للأفراد والملكية الخاصة ولا يتدخل في تنظيم السوق، بل يترك المجال مفتوحا أمام الشركات المنتجة لتحديد السعر والكمية.

من جهة أخرى، فإن الإشتراكية ترتكز على إمتلاك أدوات الإنتاج ومشاركة الأرباح، وهو لا يختلف كثيرا عن النظام الشيوعي الذي يكون أكثر شدة في إلغاء الملكية الخاصة والسيطرة على وسائل الإنتاج، وبين جميع هذه الأنظمة، فإن النظام الرأسمالي لا يزال الأفضل والأكثر شيوعا، ويعد النظام المستخدم من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

الانظمة الاقتصادية

الانظمة الاقتصادية

أهمية علم الاقتصاد

يهتم الإقتصاد بمساعدة الأفراد والمجتمع على إتخاذ قرارت بشأن التخصيص الأمثل للموراد المتاحة، وبما أن الموارد عادة ما تكون نادرة، فإن علم الإقتصاد يعمل على إستغلال الموارد بالطريقة الأفضل، ولهذا الغرض يعمل الأقتصاد على :

  • ما الذي يجب إنتاجه.
  • كيف يتم الإنتاج.
  • لمن يتم الإنتاج.

التضخم والبطالة يمكنها أن تساهم في دمار أي مجتمع، وللحد من هذه المشاكل، يتدخل علم الإقتصاد لتحسين الرفاهية الإقتصادية والتقليل من البطالة والتضخم وغيرها، وقد أدى الخبراء الإقتصاديين دورا هاما في الكثير من الأزمات عبر التاريخ، بما في ذلك الكساد الكبير في سنة 1930.

الإقتصاد مهم لجميع مجالات المجتمع تقريبا، ويمكن أن يساعد في تحسين مستويات المعيشة، وجعل الأفراد يعيشون بشكل أفضل وبرفاهية أعلى، ومن جهة أخرى، فإن الإقتصاد قد قد يجعلها أسوأ، ذلك يعتمد على أولويات المجتمع.

أهمية علم الاقتصاد

أهمية علم الاقتصاد

المراجع
المصدر 1
المصدر 2

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi