دليل الأدوية الطبيةصحة القولون

اقراص دوبرين لعلاج الذهان والقولون العصبى Dobrin

الدوبرين علاج فعال للذهان ومشاكل القولون العصبى ولكن له العديد من الآثار الجانبية وللمزيد تعرف على اقراص دوبرين لعلاج الذهان والقولون العصبى Dobrin.

اقراص دوبرين لعلاج الذهان والقولون العصبى Dobrin:

اقراص دوبرين لعلاج الذهان والقولون العصبى Dobrin
اقراص دوبرين لعلاج الذهان والقولون العصبى Dobrin

الدوبرين يحتوى على مادة الدومبيريدون التى تساعد فى تفريغ المعدة وتعزيز حركة الجهاز الهضمى وبالتالى علاج مشاكل القولون كما يدخل الدوبرين فى علاج مشاكل الذهان.

يدخل الدوبرين فى علاج مشاكل الذهان، القلق، الإكتئاب، الهلاوس السمعية والبصرية، القولون العصبى، تقرحات المعدة وإضطرابات الجهاز الهضمى.

الجرعة:

يوصى بتناول جرعة تبدأ من 400 ملجم إلى 800 ملجم يوميًا، مع إعطاء حبة واحدة أو قرصين مرتين يوميًا صباحًا ومساءًا وتزيد الجرعة إذا لزم الأمر إلى حد أقصى مقترح يبلغ 1200 مجم مرتين يوميًا ولكن زيادة الجرعة التى تتجاوز هذا المستوى لم تثبت أنها تؤدى إلى مزيد من التحسن.

ينصح فى البداية بجرعة بداية من 400 ملجم مرتين يوميا وخفض هذه الجرعة نحو 200 ملغ مرتين يوميًا سيزيد عادةً تأثير التنبيه من دوبرين وكبار السن ينصح بإعطائهم نفس الجرعات ولكن يجب تخفيض الجرعة إذا كان المريض يعانى من ضعف كلوى.

إذا فاتتك الجرعة فعليك بتناولها وقتما تتذكر ولكن فى حالة إقتراب ميعاد الجرعة التالية فعليك بعدم تناول الجرعة الفائتة والإستمرار وفقا لجدولك ولابد من تناول الجرعة تحت إشراف طبيب وكذلك التوقف عن تناولها يتطلب إتباع تعليمات الطبيب للتخفيف من الأعراض الانسحابية.

تحذيرات وإحتياطات خاصة:

تحذيرات وإحتياطات خاصة:
تحذيرات وإحتياطات خاصة:

المرضى المسنون أكثر عرضة لخفض ضغط الدم وفى المرضى الذين يعانون من السلوك العدوانى أو الإثارة مع الإندفاع يجب إعطائهم الدوبرين مع المسكنات.

تم وصف الأعراض الإنسحابية الحادة، بما فى ذلك الغثيان والقىء والتعرق والأرق بعد التوقف المفاجئ للعقاقير المضادة للذهان وتم الإبلاغ عن ظهور إضطرابات حركة لا إرادية مثل الإكاثيا وخلل التوتر وعسر الحركة ولذلك الإنسحاب التدريجى أفضل.

العلاج بمضادات الذهان إذا كان ضروريًا تمامًا للمريض المصاب بمرض الشلل الرعاش، يمكن إستخدام دوبرين ولكن توخى الحذر من آثاره الجانبية ,ينصح بتوخى الحذر أيضا عند وصفه للمرضى الذين يعانون من الصرع ويجب مراقبة المرضى الذين لديهم تاريخ من الصرع أثناء العلاج مع دوبرين.

الدوبرين له تأثير مضادات الكولين، وبالتالى يجب إستخدامه بحذر فى المرضى الذين لديهم تاريخ من الجلوكوما أو الدقاق أو تضيق الجهاز الهضمى الخلقى أو إحتباس البول أو تضخم البروستاتا.

يجب إستخدام الدوبرين بحذر فى المرضى الذين يعانون من عوامل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية ولا يجب أن يتناول هذا العلاج المرضى الذين يعانون من مشاكل وراثية نادرة من عدم تحمل الجلاكتوز أو نقص اللاكتاز أو سوء إمتصاص الجلوكوز.

الآثار الجانبية:

الآثار الجانبية:
الآثار الجانبية:

يصاب البعض بالمضاعفات القاتلة التى تؤدى إلى إرتفاع حرارة الجسم وصلابة العضلات وعدم الإستقرار اللاإرادى وتغيير الوعى وفى هذه الحالة يجب إيقاف جميع الأدوية المضادة للذهان بما فى ذلك الدوبرين.

تم الإبلاغ عن زيادة الإنفعالات الحركية عند تناول جرعات عالية فى عدد صغير من المرضى و تؤدى الجرعات المنخفضة من الدوبرين إلى تفاقم الأعراض.

يصاب البعض بالجلطات الدموية الوريدية عند تناولهم الأدوية المضادة للذهان بما فى ذلك الدوبرين ولذا يجب تحديد جميع عوامل الخطر المحتملة قبل وأثناء العلاج وأخذ التدابير الوقائية ويزيد الدوبرين من مستويات البرولاكتين، لذلك يجب توخي الحذر ويجب مراقبة المرضى الذين لديهم تاريخ عائلى من سرطان الثدى أثناء العلاج بالدوبرين.

يجب إستخدام الدوبرين بحذر عند مرضى إرتفاع ضغط الدم، خاصة في كبار السن بسبب خطر الإصابة بإرتفاع ضغط الدم ويجب مراقبة المرضى بشكل مناسب.

المراجع:

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى