العناية بالبشرة

ماهو الكلف

الكلف هو تلون بشرة الوجه ببقع ذات لون بني غامق، وعادًة ما يظهر في النساء في فترة الحمل خاصًة في الخدين العلويين والشفة العليا والجبين والذقن للنساء اللائي تتراوح أعمارهن بين 20 و 50 عامًا، ويكون أقل شيوعًا في الذكور، وتعرف أكثر  على ماهو الكلف وطرق الوقاية منه وعلاجه.

ماهو الكلف

يُعتقد أن الكلف يرتبط حدوثه بشكل أساسي بالتعرض لأشعة الشمس الضارة، أو بسبب التغيرات الهرمونية لدى النساء نتيجة تناول حبوب منع الحمل أو التغيرات الهرمونية في فترة الحمل، لكن معظم الأشخاص الذين يعانون من الكلف لديهم تاريخ من التعرض للشمس يوميًا أو بشكل متقطع، لكن بشكل عام تم ملاحظة أن النساء الحوامل من أصول لاتينية وأسيوية أو من الشرق الأوسط يظهر لديهن كلف البشرة أثناء فترة الحمل.

الأشخاص الأكثر عرضة لحدوث الكلف

الأشخاص الأكثر عرضة لحدوث الكلف

الأشخاص الأكثر عرضة لحدوث الكلف

  • السيدات الحوامل.
  • السيدات التي تتناول حبوب هرمونية لمنع الحمل.
  • السيدات التي تخضع لعلاج هرموني يحتوي على البروجسترون.
  • الشخص الذي لديه تاريخ عائلي لحدوث الكلف ضمن أفراد الأسرة.
  • تناول ادوية مضادة للتشنجات ونوبات الصرع.
  • التعرض المبالغ فيه لأشعة الشمس في فصل الصيف.

علاج الكلف

علاج الكلف

علاج الكلف

  • استخدام كريم يحتوي على المادة الفعالة هيدروكينون بتركيز 2% أو تركيز 4%.
  • استخدام واقي للشمس يحوتي على مادة الهيدروكينون كعامل مساعد في علاج الكلف.
  • استخدام المقشرات الكيميائية لإزالة الطبقة الخارجية من الجلد المتأثرة بوجود الكلف عليها.
  • استخدام كريمات الريتينول الموضعية وعلاجات الريتينويد، والتي يتم وضعها على الجلد للمساعدة في تسريع عملية دوران الخلايا الطبيعية في الجسم مما يساعد ذلك على إزالة البقع الداكنة بشكل أسرع.
  • قد يوصي طبيب الجلدية بإستخدام كريمات تفتيح البشرة الموضعية التي تحتوي على حمض كوجيك أو حمض أزلايك.
  • العلاج بالليزر في حالة فشل جميع الطرق السابقة.

توضع الكريمات التي تحتوي على تركيز الهيدروكينون على مناطق الكلف فقط مرتين يوميًا، كما يحذر استخدام بقع الكلف بتركيز عالي لئلا يسبب تهيج البشرة وتحسسها، وقد تختفي بقع الكلف تدريجيًا بدون استخدام علاج الهيدروكيون وتختفي فقط مع استخدام واقي الشمس بشكل مستمر وتقليل التعرض لأشعة الشمس الشديدة، كما يتم اختفاء بقع الكلف عند توقف استخدام هرمونات منع الحمل، أو تجاوز فترة الحمل.

نوع واقي الشمس المناسب لعلاج الكلف

يوصى باستخدام واقي للشمس ذات معامل حماية يومي من أشعة الشمس (SPF) لا يقل عن 50 بل ويحتوي على مواد فعالة أخرى مثل أكسيد الزنك وثاني أكسيد التيتانيوم لمنع أشعة الأشعة فوق البنفسجية من اختراق الجلد،  حيث يعمل الزنك والتيتانيوم على حجب أشعة الشمس  UV-A و UV-B بشكل فعال، ولاستخدام المنتظم للحماية من أشعة الشمس يعزز فعالية علاجات الكلف.

طريقة تشخيص الكلف

غالبًا ما يكون الفحص البصري للمنطقة المصابة كافيًا لتشخيص الكلف بواسطة الطبيب المختص، لكن لاستبعاد احتمالات أخرى اكثر خطورة قد يقوم أخصائي الرعاية الصحية بإجراء بعض الاختبارات والفحوصات مثل اختبار فحص مصباح Wood، وهو نوع خاص من الضوء يتم تسليطه على بشرتك لفحص الالتهابات البكتيرية والفطرية وتحديد عدد طبقات الجلد التي يصيبها الكلف، وللتحقق من أي حالات جلدية خطيرة قد يقوم الطبيب أيضًا بإجراء خزعة وهو إزالة قطعة صغيرة من الجلد المصاب لفحصها معمليًا.

طريقة الحفاظ على البشرة منزليًا

هناك ما يمكنك القيام به في المنزل لمساعدة بشرتك على التعافي ومنع زيادة الكلف في المستقبل، فبالإضافة إلى تقليل التعرض لأشعة الشمس يمكن إتباع تلك التعليمات:

  • تنظيف البشرة بطريقة جيدة بشكل يومي، لأن الملوثات البيئية المختلفة التي تتعرض لها البشرة يوميًا تلتصق بالجلد وتسبب تآكل في السطح الخارجي الواقي للبشرة مما يزيد من تحسسه لأشعة الشمس ويزداد حدة الكلف، لذا من المهم تنظيف البشرة بغسول مناسب يوميًا له فاعلية في غزالة جميع الملوثات من على البشرة مما يقدم حماية فعالة لها.
  • تقليل افجهاد التي تتعرض له البشرة عن طريق مدها بمضادات الأكسدة، مثل استعمال مصل للبشرة يحتوي على فيتامينات C و E التي تقلل آثار التعرض للشمس وتحسن حالة البشرة بشكل عام.
  • ترطيب البشرة بشكل يومي.
  • الاستمرار في استعمال العلاج الموصوف من الطبيب، لأن علاج الكلف يستغرق عدة أشهر.

المرجع

مصدر 1

مصدر 2

اترك تعليق