تاريخ مصر

النشيد الوطني القديم لمصر

أول نشيد وطني عُرف في مصر قام بتأليفه واحد من أشهر مؤلفي هذه الفترة، المؤلف مصطفى صادق الرافعي، وسوف نستعرض في هذا المقال بعض المعلومات الهامة عن النشيد الوطني القديم لمصر.

النشيد الوطني القديم لمصر

  •  النشيد الوطني المصري القديم، اسلمي يا مصر، الذي تم اعتماده خلال الفترة ما بين عامي 1923 إلى 1936م كتبه الشاعر مصطفى صادق الرافعي، وقام بتلحينه الموسيقار سفر علي.
  • تم تنبي النشيد حالياً كأغنية لأكاديمية الشرطة المصري.
النشيد الوطني القديم لمصر

النشيد الوطني القديم لمصر

معلومات عن مؤلف النشيد

  •  شاعر مصري ولد في مصر بمحافظة طنطا في 1 يناير عام 1880م وتوفى في مايو 1937م.
  • أصبح مصطفى صادق الرافعي أصم بعد إصابته بحمى التيفود، وعلى الرغم من إعاقته إلا أنه أصبح أحد أشهر شعراء العرب في أوائل القرن العشرين.
  • قام بتأليف النشيد الوطني لمصر الذي تم اعتماده بين عامي 1923 إلى 1936م.
معلومات عن مؤلف النشيد الوطني القديم لمصر

معلومات عن مؤلف النشيد الوطني لمصر

نص النشيد الوطني القديم المصري

اسلمي يا مصر إنني الفدا، ذي يدي إن مدت الدنيا يدا.

أبداً لن تستكيني أبدا، إنني أرجو مع اليوم غدا.

ومعي قلبي وعزمي للجهاد، ولقلبي أنت بعد الدين دين.

لك يا مصر السلامة، وسلاماً يا بلادي.

إن رمى الدهر سهامه، أتقيها بفؤادي، واسلمي في كل حين.

أنا مصري بناني من بني، هرم الدهر الذي أعيا الفنا.

وقفة الأهرام فيما بيننا، لصروف الدهر وقفتي أنا.

في دفاعي وجهادي للبلاد لا أميل لا أمل لا ألين.

لك يا مصر السلامة وسلاماً يا بلادي.

إن رمى الدهر سهامه أتقيها بفؤادي.

واسلمي غي كل حين.

للعلا أبناء مصر للعلا، وبمصر شرفوا المستقبلا.

وفدا لمصرنا الدنيا فلا نضع الأوطان إلا أولا.

جانبي الأيسر قلبه الفؤاد، وبلادي هى لي قلبي اليمين.

لك يا مصر السلامة وسلاماً يا بلادي.

إن رمى الدهر سهامه، أتقيها بفؤادي.

واسلمي في كل حين.

نص النشيد الوطني القديم المصري

نص النشيد الوطني القديم المصري

المراجع

المصدر1

المصدر2

اترك تعليق