سوريا

معلومات عن النشيد الوطني السوري

حماة الوطن النشيد الوطني لسوريا، مع كلمات كتبها “خليل مردم بك” وموسيقى “محمد فليفل”  مؤلف النشيد الوطني للسلطة الوطنية الفلسطينية العديد من الأغاني الشعبية العربية، وإليكم بعض معلومات عن النشيد الوطني السوري في مقالتنا.

معلومات عن النشيد الوطني السوري

تم تأليف النشيد الوطني لسوريا في عام 1938 بعد إجراء مسابقة وطنية من قبل حكومة هاشم الأتاسي القومية لاختيار نشيد دولة للجمهورية الجديدة بعد عامين من توقيع معاهدة الاستقلال الفرنسية السورية التي منحت سوريا حكما ذاتيا محدودا واستقلالا مستقبلا. 

تم تعيين النشيد في البداية لخسارة المنافسة لكنه فاز في وقت لاحق بالمسابقة بعد أن اكتسب شعبية سريعة بين الجماهير السورية التي ضغطت على لجنة المنافسة لإعادة النظر في قراراتها  وفي نهاية المطاف فاز النشيد واعتمدته الحكومة باعتباره النشيد الوطني السوري.

 توقف استخدام هذا النشيد مؤقتًا عندما انضمت سوريا إلى الجمهورية العربية المتحدة مع مصر في عام 1958. 

وتقرر أن النشيد الوطني لجامعة الدول العربية سيكون مزيجًا من النشيد الوطني المصري وحماة الوطن، عندما انفصلت سوريا عن الاتحاد في عام 1961 تمت استعادة نشيد “حماة الوطن ” بالكامل وتم استخدامها منذ ذلك الحين.

معلومات عن النشيد الوطني السوري

معلومات عن النشيد الوطني السوري

معلومات عن كاتب النشيد خليل مراد بك

ولد مردم بك في دمشق العثمانية لعائلة معروفة من أصل تركي، كان والده أحمد مختار مردم بك وأمه فاطمة محمود حمزاوي. 

كان لديهم ستة أطفال منهم مردم بك هو الابن الوحيد.

 وكان واحدا من أحفاد العثمانيين، تم اختياره رئيسًا لجمعية الأدب السوري التي تأسست عام 1926 وألغاها الفرنسيون.

 درس الأدب الإنجليزي في لندن ودرست الأدب العربي في الكلية الوطنية للعلوم في سوريا.

بعض أعماله البارزة تشمل الديوان وأئمة الأدب وكان رئيس التجمع العلمي العربي من عام 1953 حتى وفاته في عام 1959. 

أجزاء النشيد الوطني السوري

وينقسم النشيد الوطني السوري إلى أربعة مقاطع أو موشحات تحتوي كل منها على أربعة خطوط.

يستخدم فيه  مخطط قافية المستخدم هو الشكل العربي يسمى ” الربيعي ” كل مقطع له نفس قافية النهائية في خطوط المكونة لها، وإعطاء مخطط قافية التالية في النشيد: AAAA، BBBB، CCCC، DDDD.

 تتكون كل الخطوط الموجودة في النشيد  من 11 مقطعًا صوتيًا وكلها لها نفس نظام التمدد.

النشيد الوطني السوري ينقسم إلى أربعة مقاطع كل منها يتعلق بجانب مختلف وفريد ​​من سوريا عن بقية المقاطع.

 على الرغم من أن اسم النشيد “حراس الوطن” استعارة للجيش السوري، إلا أن أول مقطع في الحقيقة يتحدث عن الجيش.

 الجزء الأول يتعلق بالجيش السوري ودوره في الدفاع عن الأمة والدفاع عن سلامة المواطن وعروبته. 

 المقطع الثاني حول مشهد سوريا وتضاريسها حيث تتحدث عن السهول والجبال والسماء المشمسة في سوريا.

 المقطع الثالث يدور حول الشعب السوري وآماله وشهدائه وعلمه. 

المقطع الرابع يتحدث عن تاريخ سوريا، من الماضي والحاضر والمستقبل.

معلومات عن النشيد الوطني السوري

معلومات عن النشيد الوطني السوري

كلمات النشيد الوطني السوري

حُـماةَ الـدِّيارِ عليكمْ سـلامْ

ّأبَتْ أنْ تـذِلَّ النفـوسُ الكرامّ

عـرينُ العروبةِ بيتٌ حَـرام

وعرشُ الشّموسِ حِمَىً لا يُضَامْ.

ربوعُ الشّـآمِ بـروجُ العَـلا

تُحاكي السّـماءَ بعـالي السَّـنا

فأرضٌ زهتْ بالشّموسِ الوِضَا

سَـماءٌ لَعَمـرُكَ أو كالسَّـما.

رفيـفُ الأماني وخَفـقُ الفؤادْ

عـلى عَـلَمٍ ضَمَّ شَـمْلَ البلادْ

أما فيهِ منْ كُـلِّ عـينٍ سَـوادْ

ومِـن دمِ كـلِّ شَـهيدٍ مِـدادْ؟

نفـوسٌ أبـاةٌ ومـاضٍ مجيـدْ

وروحُ الأضاحي رقيبٌ عَـتيدْ

فمِـنّا الوليـدُ و مِـنّا الرّشـيدْ

فلـمْ لا نَسُـودُ ولِمْ لا نشـيد؟

معلومات عن النشيد الوطني السوري

معلومات عن النشيد الوطني السوريل

المراجع

مصدر1

مصدر2

 

 

 

اترك تعليق