خواطر

خواطر عن وداع الاهل

لا شيء أصعب من الوداع خاصة إذا كان هذا الوداع هو وداع الأهل، ومن أجل ذلك اخترنا أن يكون حديثنا اليوم عن وداع الأهل، وسوف نقدم لكم الآن خواطر عن وداع الاهل قالها أشخاص من مختلف أنحاء العالم لوصف هذا الوداع وذلك الموقف الصعب.

خواطر عن وداع الاهل

خواطر عن وداع الاهل

خواطر عن وداع الاهل

إذا ما جاء الفراق يوماً، وجاء بعد الفراق العيد، فلا تنسَ أن تفرح، ولا تنسَ أن تضحك، ولا تنسَ أن تلبس الجديد. (فاروق جويدة).

الوداع لا يقع إلا لمن يعشق بعينيه أما ذاك الذي يحب بروحه وقلبه فلا ثمة انفصال أبدا. (جلال الدين الرومي).

أسوأ ما يحدث ألا نعرف قيمة من نحب إلا بعد الفراق. (جاين أوستن).

ساعاتنا في الحب لها أجنحة، و لها في الفراق مخالب. (وليم شكسبير).

فراق الأحباب سقام الألباب. (مثل عربي).

بالآمال الحلوة يصبح الفراق عيدا. (غوته).

لا خلود يُطفِئ فواجع الفقد والفراق. (سلمى مهدي).

إن أصعب شي على المرء أن يربط ذكرياته بإنسان ما فيصبح الفراق حالة من فقدان الذاكرة. (ليلى المطوع).

كيف اتدفأ و أرتوي بعد كل هذا الظمأ، ثم فى لحظة يلقى بي الفراق إلى الجليد وحدي من جديد !! (نور عبدالمجيد).

عيشوا المشاهد كل مشهد زى ما يكون الاخير واشبعوا ساعه الوداع وأحضنوا الحاجه بضمير دا اللى فاضل مش كتير اللى فاضل مش كتير. (مصطفى إبراهيم).

كل وداع هو بصورة أو بأخرى لا يتعدى كونه نزف، يوجع ويؤلم، و مع الوقت يُنسى. (دعاء شعبان).

كانت القسوة خطيئتك وكان الكبرياء خطيئتي وحين إلتحمت الخطيئتان كان الفراق مولودهما. (غادة السمان).

حتى لحظات الوداع لا يجب ان تطول كثيراً. (محمد المنسي قنديل).

الفراق هو الوجه الآخر للحب والخيبة هي الوجه الآخر للعشق. (أحلام مستغانمي).

خواطر عن وداع الاهل

خواطر عن وداع الاهل

خواطر أخرى عن وداع الاهل

فترى العمرَ يتسلّلُ يوماً فيوماً ولا نشعر به، ولكن متى فارقَنا من نحبهم نبّه القلبُ فينا بغتةً معنى الزمن الراحل، فكان من الفراق على نفوسنا انفجارٌ كتطايرِ عدةِ سنينَ من الحياة. (مصطفى صادق الرافعي).

ما من إنسان يحب الوداع، إنه يفرض علينا فرضا، لا نملك إلا أن نسلم به. (يوسف السباعي).

أكثر ما يوجع في الفراق أنه لا يختار من الأحبة إلا الأجمل في العين والأغلى في القلب. (نجيب محفوظ).

مع كلّ حبّ، علينا أن نربّي قلوبنا على توقّع احتمال الفراق، والتأقلم مع فكرة الفراق قبل التأقلم مع واقعه، ذلك أنّ شقاءنا يكمن في الفكرة.

حتي لحظات الوداع لا يجب أن تطول كثيرا. (محمد المنسي قنديل).

ابتعدنا و كأن الفراق سحب بساط السعادة من تحت أقدامنا! (نبال قندس).

المراجع

المصدر

المصدر

اترك تعليق