أسئلة اسلامية اسلام مفاهيم ومصطلحات

ماهو القرين

عادة ما يتوجس الناس عند ذكر كلمة القرين، وخاصة المسلمين، لأن القرآن الكريم والسنة النبوية أوردت لديها الكثير من الأدلة والإثباتات على وجوده بالفعل، وظيفته الوحيدة ملازمة كل إنسان منا من لحظة مولده وحتى لحظة وفاته وانتهاء عمره، وفي المقال التالي نحاول أن نكشف غموض سؤال ماهو القرين ؟

ماهو القرين

القرين في اللغة العربية كمصلطح ولفظ يعني الرفيق الثابت الدائم، ولكن قرين الإنسان الذي نقصده هنا هو قرين روحي مزدوج للإنسان، يعتبر جزء من الإنسان نفسه، أو مخلوق مكمل له في عالم موازي أو بعد موازي.

عادة ما يتم تصنيف القرين (نظراً لطبيعته الغامضة التي تكاد تشبه الأشباح) على أنه من أنواع الجن، على الرغم من أنه غالباً ليس جني بالمعنى المفهوم. لا ينبغي أن نخلط بين قرين الإنسان الروحي وبين القرينة الأنثي التي عادة ما تصاحب أسرّة الأطفال والتي تؤمن بها الكثير من العقائد في الشرق الأوسط.

ما هو القرين

ما هو القرين

مفاهيم أخرى عن معنى القرين 

  • توجد آراء مختلفة حول الطبيعة الدقيقة للقرين، وفقأ لأحد هذه الآراء، فإن القرين هو في الواقع شيطان، يحرض البشر على فعل كل أمر شرير وشنيع، ولكن يمكن أن يصبح جيداً وفقاً لأفعال البشر الصالحة، على سبيل المثال، يقال أن قرين سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام أصبح مسلماً، ومع ذلك فمن غير المؤكد تماماً سواء بالتأييد أو الرفض صحة هذا الأمر.
  • يعتقد رأي آخر أن القرين يشير إلى أي نوع من الأرواح المصاحبة للبشر، فيشير للفكرة الشيطانية الشريرة وأيضاً إلى الملائكة الذين ينصحوننا بالقيام بأعمل الخير.
  • يظن البعض الآخر أن القرين يمكن تصويره على أنه روح متكاملة تمثلنا نحن في صورة مختلفة، ويقال أنه في حالات الخلاف بين قريننا الداخلي والسلوكيات التي نريد أن نفعلها قد يحدث ما يسميه البعض المس الشيطاني وما إلى ذلك.

المواضع القرآنية التي ذكر فيها لفظ القرين

  • سورة الزخرف (الآية رقم 36) يقول الله تعالى (وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَٰنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ ﴿٣٦﴾.
  • سورة الصافات (الآية رقم 51) يقول الله تعالى (قَالَ قَائِلٌ مِنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِينٌ ﴿٥١﴾.
  • سورة النساء (الآية رقم 38) يقول الله تعالى (وَالَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ رِئَاءَ النَّاسِ وَلَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ ۗ وَمَنْ يَكُنِ الشَّيْطَانُ لَهُ قَرِينًا فَسَاءَ قَرِينًا ﴿٣٨﴾.
  • سورة ق (الآية رقم 23) يقول الله تعالى (وَقَالَ قَرِينُهُ هَٰذَا مَا لَدَيَّ عَتِيدٌ ﴿٢٣﴾.
المواضع القرآنية التي ذكر فيها لفظ القرين

المواضع القرآنية التي ذكر فيها لفظ القرين

الحديث الشريف والقرين

لقد أشار النبي محمد عليه الصلاة والسلام في عدة أحاديث شريفة إلى القرين بصورة مباشرة وعن ماهو القرين ومنها:

روى مسلم وأحمد من حديث ابن مسعود أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم قال: “ما منكم من أحد إلا وقد وُكِّل به قرينه من الجن وقرينه من الملائكة” قالوا: وإياك؟ قال: “وإياي، إلا أن الله أعانني عليه فأسلم فلا يأمرني إلا بخير”.

وفي الحديث الشريف السابق اختلف المفسرون فيما كان يقصده النبي عليه الصلاة والسلام، فمنهم من أشار إلى أنه كان يقصد بأن الله أعانه عليه بأن كفاه شره وإغراؤه فلم يعد له سلطان عليه أو غواية، والبعض الآخر ظن أنه قصد أنه جعله أسلم وأصبح من المؤمنين فلا يوحي له إلا بالأفعال الجيدة.

يرجح فقهاء الحديث أكثر المعنى الثاني، بأنه أصبح مسلماً، لأن النبي ذكر في نهاية حديثه أن أصبح لا يقول له إلا أن يفعل كل ما هو جيد فقط، فبذلك أصبح قرينه هو الوحيد الذي أسلم وآمن، فهي سمة فريدة لم يتمتع بها إلا النبي عليه الصلاة والسلام، علاوة على أنه لا يوجد دليل على أن الصحابة حاولوا تحويل قرينهم ليصبحوا مسلمين.

الحديث الشريف والقرين

الحديث الشريف والقرين

مواضع أخرى ظهر فيها مفهوم القرين

ظهر مفهوم القرين في الأدب الجاهلي أيضاً، ويذكرنا به الديون اليونانية والملاك الحارس المسيحي، وفي عصر ما قبل الإسلام،كان يقال إن القرين قادر على إلهام الشاعر لأعماله.

استخدم عمرو بن كلثوم أحد أبرز الشعراء في العصر الجاهلي في معلقته الشعرية الشهيرة في موضع فخره بشجاعته وشجاعة قبيلته التي تخشى منها القبائل لفظ القرين بمعنى الملازم  أو المرافق الدائم حين قال:

ترانا بارزين وكل حيٍ….. قد اتخذوا مخافتنا قرينا.

وهذا يعني أن خوفهم من قبيلة عمرو موجود دائماً، وهو ما يتوافق مع معنى القرين المذكور في القاموس العربي .

مواضع أخرى ظهر فيها مفهوم القرين

مواضع أخرى ظهر فيها مفهوم القرين

المصدر

اترك تعليق