اقتصاد مفاهيم ومصطلحات

مفهوم القدرة الشرائية

القدرة الشرائية باختصار هي قيمة العملة التي يتم التعبير عنها من حيث كمية السلع أو الخدمات التي يمكن أن تشتريها بوحدة واحدة من المال، ويعتبر من المصطلحات المهمة في عصرنا الحالي لأن التضخم يقلل من كمية السلع أو الخدمات التي قد تكون قادرًا على شرائها، وللمزيد تعرف على مفهوم القدرة الشرائية وأهميته

مفهوم القدرة الشرائية

فهم القدرة الشرائية

  • من ناحية الاستثمار، القدرة الشرائية هي مقدار الائتمان بالدولار المتاح للعميل لشراء أوراق مالية إضافية مقابل الأوراق المالية الهامشية الموجودة في حساب الوساطة.
  • القدرة الشرائية قد تعرف أيضًا باسم القوة الشرائية للعملة.
  • يقلل التضخم من قيمة القدرة الشرائية للعملة، مما يؤدي إلى زيادة الأسعار.
  • لقياسها بالمعنى الاقتصادي التقليدي، يمكنك مقارنة سعر السلعة أو الخدمة مقابل مؤشر أسعار مثل مؤشر أسعار المستهلك (CPI).
  • تتمثل إحدى طرق التفكير فيها في تصور ما إذا كنت قد دفعت نفس راتب جدك منذ 40 عامًا.
  • اليوم ستحتاج إلى راتب أكبر بكثير للحفاظ على نفس نوعية المعيشة.
  • وعلى نفس المنوال، فإن الذي كان يبحث عن المنازل قبل 10 سنوات في النطاق السعري الذي يتراوح بين 300.000 و 350.000 دولار، كان أمامه خيارات أفضل مما لدى الناس الآن.
فهم القدرة الشرائية

فهم القدرة الشرائية

تاريخ القدرة الشرائية

  • أظهرت الأمثلة التاريخية للتضخم الشديد والتضخم المفرط -أو تدمير القدرة الشرائية للعملة- أن هناك عدة أسباب لهذه الظاهرة.
  • غالباً ما تتسبب الحروب المدمرة باهظة الثمن في انهيار اقتصادي، خاصة بالنسبة للبلد الخاسر، مثل ألمانيا خلال الحرب العالمية الأولى.
  • في أعقاب الحرب العالمية الأولى خلال عشرينيات القرن الماضي، عانت ألمانيا من ضائقة اقتصادية شديدة ومعدلات تضخم غير مسبوقة تقريبًا.
  • يعزى ذلك جزئيًا إلى المبلغ الهائل من التعويضات التي اضطرت ألمانيا إلى دفعها.
  • طبعت ألمانيا الأوراق المالية لشراء العملات الأجنبية، مما أدى إلى ارتفاع معدلات التضخم التي جعلت العملة الألمانية بلا قيمة مع قدرة شرائية غير موجودة.
  • اليوم، لا تزال آثار فقدان القوة الشرائية محسوسة في أعقاب الأزمة المالية العالمية لعام 2008 وأزمة الديون السيادية الأوروبية.
  • مع زيادة العولمة وإدخال اليورو أصبحت العملات مرتبطة بشكل لا ينفصم.
  • على هذا النحو تضع الحكومات سياسات للتحكم في التضخم وحماية القوة الشرائية ومنع الركود.

تأثير القدرة الشرائية على الاقتصاد

  • تؤثر القدرة الشرائية على كل جانب من جوانب الاقتصاد، بدءًا من شراء السلع للمستثمرين وأسعار الأسهم إلى الرخاء الاقتصادي للبلد.
  • عندما تنخفض القدرة الشرائية للعملة بسبب التضخم المفرط، تنشأ عواقب اقتصادية سلبية خطيرة.
  • من هذه العواقب ارتفاع تكاليف السلع والخدمات التي تسهم في ارتفاع تكاليف المعيشة، فضلاً عن ارتفاع أسعار الفائدة التي تؤثر على السوق العالمية، وانخفاض التصنيفات الائتمانية.
  • كل هذه العوامل يمكن أن تسهم في حدوث أزمة اقتصادية.
  • على هذا النحو تضع حكومة بلد ما سياسات وأنظمة لحماية القدرة الشرائية لعملتها والحفاظ على قوة اقتصادها.
  • الطريقة الواحدة لمراقبتها هي من خلال مؤشر أسعار المستهلك.
  • على سبيل المثال يقيس مكتب إحصاءات العمل الأمريكي (BLS) المتوسط ​​المرجح لأسعار السلع والخدمات الاستهلاكية، وخاصة النقل والغذاء والرعاية الطبية.
  • يتم حساب مؤشر أسعار المستهلك عن طريق حساب متوسط ​​هذه التغييرات في الأسعار ويستخدم كأداة لقياس التغيرات في تكلفة المعيشة، وكذلك يعتبر علامة لتحديد معدلات التضخم والانكماش.

فقدان القدرة الشرائية

  • تمثل خسارة/ كسب القدرة الشرائية زيادة أو نقصان في مقدار ما يمكن للمستهلكين شراؤه بمبلغ معين من المال.
  • المستهلكون يفقدون القدرة الشرائية عند زيادة الأسعار، ويكتسبونها عندما تنخفض الأسعار.
  • تشمل أسباب فقدانها: اللوائح الحكومية والتضخم والكوارث الطبيعية والكوارث التي من صنع الإنسان كالحروب.
  • أسباب كسبها تشمل الانكماش والابتكار التكنولوجي.
  • أحد المقاييس الرسمية هو مؤشر أسعار المستهلك، والذي يوضح كيف تتغير أسعار السلع والخدمات الاستهلاكية مع مرور الوقت.
  • كمثال على زيادة القوة الشرائية، إذا كانت تكلفة أجهزة الكمبيوتر المحمولة 1000 دولار قبل عامين، واليوم تكلفتها 500 دولار، فقد شهد المستهلكون ارتفاعًا في قدرتهم الشرائية.
  • في حالة عدم وجود التضخم، سيشتري الآن 1000 دولار جهاز كمبيوتر محمول بالإضافة إلى سلع إضافية بقيمة 500 دولار.
فقدان القدرة الشرائية

فقدان القدرة الشرائية

الأوراق المالية التي توفر أفضل حماية من مخاطر القدرة الشرائية

  • يجب أن يكون المتقاعدون على دراية خاصة بفقدان القدرة الشرائية نظرًا لأنهم يعيشون على مبلغ ثابت من المال.
  • يجب عليهم التأكد من أن استثماراتهم تكسب معدل عائد يساوي أو يزيد عن معدل التضخم.
  • سندات الدين والاستثمارات التي تَعِد بمعدلات عوائد ثابتة هي الأكثر عرضة لمخاطر القدرة الشرائية أو التضخم.
  • تندرج المعاشات الثابتة وشهادات الإيداع وسندات الخزينة ضمن هذه الفئات.

 

المصدر

اترك تعليق