تطوير الذات مال وأعمال

ماهو الهدف الوظيفي

تحديد الأهداف لطموحاتك أو لأحلامك مفتاح النجاح فى هذه الحياه، ومن خلال التخطيط المحسوب يمكنك التقدم للوصول إلى احلامك التي تريدها، للمزيد تعرف على ماهو الهدف الوظيفي.

ماهو الهدف الوظيفي

الهدف الوظيفي هو الخطوة المهمة للباحثين عن عمل، والوقت المناسب لبدء التخطيط وتحقيق أهدافك.

عند القيام بذلك، يجب أن تعد نفسك لسؤال “ما هي أهداف حياتك المهنية أو الوظيفية؟”

من خلال الإعداد الصحيح لنفسك، يمكنك زيادة احتمالية تحقيق قراراتك بشكل كبير.

الخطوة الأولى والأكثر أهمية في هذه العملية هي تحديد أهداف حياتك المهنية.

كيفية تطوير الأهداف المهنية، او الوظيفية

الهدف من المهنة عبارة عن خطة محددة تشرح المهنة التي ترغب في ممارستها طوال حياتك المهنية، فيجب فهم كيفية وضع الأهداف المهنية حتى تتمكن من صياغة خطة عمل فعالة.

لتطوير الأهداف المهنية لديك، ووضع إجابة فعالة على سؤال “ما هي أهداف حياتك المهنية؟”، ابدأ برؤيتك طويلة الأجل حول المهنه التى تريدها، بمعنى آخر، أين تريد أن تنتهي بك المطاف فى هذه المهنة بعد خمس أو 10 أو حتى 15 عامًا من الآن؟

ماهو الهدف الوظيفي

ماهو الهدف الوظيفي

هناك 4 أنواع شائعة من الأهداف الوظيفية:

بينما يتم تقسيم الأهداف إلى فئتين أساسيتين، طويلة الأجل وقصيرة الأجل، هناك أربعة أنواع شائعة من الأهداف المهنية:

  • الأهداف التي تركز على الإنتاجية: تشير الإنتاجية إلى النتائج التي يمكنك إنتاجها لصاحب العمل أو العميل الخاص بك في غضون فترة زمنية محددة.
  • الأهداف التي تركز على الكفاءة: على غرار الإنتاجية، تشير الأهداف التي تركز على الكفاءة إلى قدرتك على تحقيق النتائج، بالتركيز على إنتاج النتائج المطلوبه مع السرعة والدقة والاتساق.
  • الأهداف التي تركز على التعليم: يساعد استمرار تعليمك المهني في ضمان أن تكون دائمًا في طليعة على التطورات في حياتك المهنية التي اخترتها، فحاول أن تبحث عن فرص لتطوير مهاراتك أو تحسينها لأنها سوف تساعدك في وضعك في صدارة المنافسة فى مجال عملك، مما يضمن لك البقاء والنجاح في مجال عملك.
  • الأهداف التي تركز على تنمية الشخصية: يجب تحسين مهاراتك الشخصية، مثل الاستمرار في التعليم، لأن تحسين المهارات الشخصية مثل الاتصالات والعمل الجماعي والقيادة سيجعل تحقيق الأهداف قصيرة الأجل وطويلة الأجل أسهل لك.

لمعرفة كيفية تطوير أهداف وظيفية قصيرة وطويلة الأجل، تذكر أنه يجب أن تكون ذكي.

يجب أن تأخذ أهدافك على محمل الجد فى مجال عملك كالمكان الذي تتواجد فيه الآن، والمكان الذي تريد أن تكون فيه، وما عليك القيام به للانتقال من النقطة “أ” إلى النقطة “ب”.

يبحث مديرو التوظيف عن مزيج من التعليم والخبرة العملية والملاءمة الثقافية عند التعيين، لذلك بمجرد معرفة هدفك النهائي فى مجال ما، يمكنك القيام بأداء واجبك على أكمل وجهه كما يتطلب الأمر.

على سبيل المثال، إذا كنت تعرف أنك بحاجة إلى خبرة إدارية واسعة لكي تصبح مرشحًا للعمليات الإدارية فى وظيفه ما، فيجب أن تتضمن أهدافك قصيرة الأجل على الحصول على منصب إداري أقل فى أول الأمر ختى يمكنك البدء في تطوير مجموعة مهاراتك الإدارية فيما بعد.

من الجيد أن يكون لديك أهداف وظيفية شاملة – حتى عدوانية – يجب أن تكون مجتهدًا في وضع خطة عمل ومتابعتها.

بمجرد توضيح أهدافك على المدى القصير، يمكنك البدء في تخصيص جهودك للبحث عن وظيفة للوصول إلى الفرصة المناسبة لك.

إذا كنت واضحًا جدًا بشأن ما تريد، فسيسهل عليك العثور على ما تريده والوصول إليه.

ماهو الهدف الوظيفي

ماهو الهدف الوظيفي

كيف تجيب على سؤال “ما هي أهداف حياتك المهنية؟”

الخطوة الأولى للإجابة بشكل صحيح على سؤال “ما هي أهداف حياتك المهنية؟” في المقابلة الشخصيه التى تتقدم لها، يجب ان يكون أول أهدافك، هو تعلم التواصل الفعال مع مدير التوظيف في مقابلة.

اولاً تأكد من أن لديك وصفًا واضحًا وموجزًا ​​لأهدافك المهنية، يحتاج هذا الوصف إلى الصياغة بطريقة يمكن للغرباء (مدراء التوظيف، والأشخاص خارج حياتك المهنية الحالية) أن يتعاملوا معها ويفهموها.

تذكر دائمًا توضيح أهداف حياتك المهنية بطريقة ملائمة للشركة التي تتقدم بطلب للحصول عليها، حيث يريد مدير التوظيف معرفة ما إذا كان لديك مستقبل فى مجال العمل، وما إذا كنت تتخيل نفسك فى هذا المستقبل.

بعد ذلك، كن مستعدًا لتوضيح كيف تخطط لتحقيق أهدافك المهنية.

يتم تدريب العديد من مديري التوظيف على التعمق أكثر أثناء المقابلات، وبعد تحديد أهداف حياتك المهنية، قد يكون هذا سؤال متابعة لمساعدة مدير التوظيف على معرفة المزيد عنك وعن رؤيتك لنفسك.

يجب أن تكون أهداف حياتك المهنية واضحة في سيرتك الذاتية.

المراجع

المصدر

المصدر

اترك تعليق

eskisehir escort