سكان قبائل وادي الهونزا

يعيش شعب برشو المعروف أيضًا باسم شعب هونزا في وادي هونزا وفي ناجار وشيترال وفي أودية جيلجيت بالتستان في شمال باكستان وكذلك في جامو وكشمير بالهند، ويتحدث هذا الشعب بالبوروشكي وهى لغة نادرة، وسوف نتعرف الآن على سكان قبائل وادي الهونزا .

سكان قبائل وادي الهونزا

سكان قبائل وادي الهونزا
سكان قبائل وادي الهونزا

على الرغم من أن أصول هؤلاء السكان غير معروفة إلا أن السكان الأصليين كانوا يسكنون في شمال غرب الهند (باكستان اليوم)، وقد تم دفعهم للعيش في وطنهم الحالي.

التاريــخ

كانت المنطقة التي يعيش فيها معظم سكان وادي الهونزا اليوم يحكمها الملك مير حتى عام 1974، عندما أصبحت المنطقة جزءًا من باكستان.

خلال سبعينيات القرن العشرين جلب بناء طريق كاراكورام السريع اتصالاً واسع النطاق بالعالم الخارجي.

حيث تمكن العديد من التجار والخطباء والسياح وغيرهم من الوصول إلى موطن بوروشو.

لكن هذا أدى في وقت لاحق إلى تغيير الثقافة والاقتصاد المحلي في المنطقة.

وتُعرف قبائل وادي الهونزا اليوم بحبها للموسيقى والرقص، إلى جانب وجهات نظرهم المتقدمة نحو التعليم والمرأة.

سكان قبائل وادي الهونزا
سكان قبائل وادي الهونزا

طول عمر سكان قبائل وادي الهونزا

لاحظ البعض طول عمر السكان في قبائل الهونزا، لكن هناك آخرين ممن يذكرون أن ذلك مجرد خرافة، حيث أن أعمارهم تبلغ 53 عامًا للرجال و 52 عامًا للنساء.

ولا يوجد دليل على أن متوسط ​​العمر المتوقع في هونزا أعلى بكثير من متوسط ​​المناطق الفقيرة والمعزولة في باكستان.

سكان قبائل وادي الهونزا
سكان قبائل وادي الهونزا

إقامة سكان الهونزا في جامو وكشمير

يقيم شعب الهونزا أيضًا في إقليم جامو وكشمير الذي تديره الهند، ويتركز معظمهم في باتامالو، وكذلك في بوتراج موهالا، التي تقع جنوب شرق هاري باربات.

ينحدر مجتمع الهونزا من اثنين من الأمراء السابقين للولايات الهندية البريطانية في هنزا وناجار.

الذين هاجروا مع أسرهم إلى هذه المنطقة في القرن التاسع عشر الميلادي.

منذ تقسيم الهند في عام 1947، منحت حكومة الهند قبيلة الهونزا الحق في التواجد ضمن مجتمع القبائل المجدولة وبالتالي أصبح معظم أعضاء هذه القبائل في وظائف حكومية.

يتحدث شعب الهونزا في الهند باللغة البوروشاكية، والمعروفة أيضًا باسم خاجونا.

وقد خضعت لعدة تغييرات جعلتها مختلفة بشكل كبير عن لهجات بوروشاسكي الأخرى التي يتحدث بها السكان في باكستان.

بالإضافة إلى ذلك نجد أن العديد من سكان جامو وكشمير يتحدثون لغات متعددة، ويتحدثون أيضًا الكشميري والهندوستاني وغيرها من اللغات الأخرى.

تأثير قبائل الهونزا على العالم الغربي

ذكرت الكتب والأبحاث أن قبيلة الهونزا تشتهر بطول العمر، حيث يعيش فيها عدد كبير من المعمرين.

وذلك بسبب كون هذه القبائل تتناول الأطعمة الصحية مثل المشمش المجفف واللوز، كما أن لديها الكثير من الهواء النقي وتهتم بممارسة الرياضة بشكل يومي.

ويتألف النظام الغذائي لهذه القبائل من الفواكه والخضروات والزيوت والتوابل التي تتم عملية زراعتها في المناطق المجاورة.

المراجع

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi

-
Casinometropol
-

cratosbet.club

- mersin escort