عالم الكتب العامة

ملخص كتاب رسالة الغفران

كتاب رسالة الغفران للمؤلف أبو العلاء المعري الشاعر والأديب السوري الكفيف، ورسالة الغفران جاءت أثناء فترة عزلته، وجاء ذلك في رده على رسالة بعثها له الشيخ علي بن منصور وهو شيخ حلبي من أصحاب الرواية والأدب والتي يشكو فيها أمره ويخبره بأحواله، للتعرف على المزيد عن كتاب رسالة الغفران أقرأ المقال التالي:

نبذة سريعة عن الكتاب

اسم الكتاب: رسالة الغفران.

اسم المؤلف: أبو العلاء المعري.

عدد الصفحات: 663 صفحة.

سنة النشر: 1977م.

دار النشر: دار بيروت.

ملخص كتاب رسالة الغفران

ملخص كتاب رسالة الغفران

نبذة عن مؤلف كتاب رسالة الغفران

أحمد بن عبد الله سليمان المعري والمشهور باسم أبو العلاء المعري، هو شاعر وأديب سوري ولد عام 973م في شمال سوريا في معرة النعمان، وتم تلقيبه برهين المحبسين وذلك لأنه اعتزل الناس لفترة كبيرة.

تربى أبو العلاء المعري في منزل مليء بالعلم والثقافة، وهو كان نابغ في التفسير والأدب والفلسفة من صغره، نحيف الجسم وكفيف البصر بسبب إصابته بمرض الجدري في عمره الرابع.

تعلم اللغة والحديث والفقه والتفسير والأدب، ومن خلال شعره نستدل على أنه كان على دراية كبيرة بالأديان والمذاهب الفقهية، شديد الذكاء والعبقرية وقدرته على الحفظ عالية، عاش حياته زاهدا في الدنيا لا يلبس إلا الخشن، وكان زاهدا جدا في أكله حتى قيل أنه لا يأكل اللحوم الحيوانية أو كل ما ينتج منها من سمن أو بيض وتوفي ودفن بمنزله عن عمر يناهز 86 عاما ورثاه العديد من الشعراء بعد وفاته.

ومن أهم أعماله ما يلي:

  1. رسالة الصاهل والشاحج.
  2. شرح ديوان أبي الطيب المتنبي لأبي العلاء المعري: معجز أحمد.
  3. شروح سقط الزند.
  4. الفصول والغايات في محاذاة السور والآيات.
  5. نبي اللغة أبو العلاء المعري في اللزوميات.

نبذة عن محتوى الكتاب

كتاب رسالة الغفران وضعه المؤلف أبو العلاء المعري للرد على الرسالة التي وجهت له من الشيخ الحلبي علي بن منصور، حينما أرسل إليه رسالة يشكو حاله ويطلعه على أمره، ويتحدث عن الزنادقة ويخبره بأحوالهم ويريده أن يجيب عليهم، فلم يشأ أبو المعري أن يرد على رسالته سريعا فحكى قصة في البداية تدور أحداثها في موقف الحشر، وتتحدث عن الجنه والجحيم وسماها برسالة الغفران بسبب كثرة ذكر الغفران بها.

ملخص كتاب رسالة الغفران

ملخص كتاب رسالة الغفران

ويمكن تقسيم رسالة الغفران إلى قسمان:

القسم الأول هي رواية الغفران، أما القسم الثاني فهي الرد على الشيخ الحلبي، وتم تقسيم القسم الأول رواية الغفران إلى 6 فصول وهم: الفصل الأول بعنوان في الجنة، والفصل الثاني بعنوان موقف الحشر، أما الفصل الثالث فكان عنوانه عودة إلى ذكر الجنة، ويتحدث الفصل الرابع عن جنة العفاريت، وفي الفصل الخامس يتكلم عن الجحيم، ويختم الفصول بالفصل السادس يتكلم عن العودة إلى الجنة.

اقتباسات من كتاب رسالة الغفران

  1. “وما علمنا النسك موقيا، ولا في الأسباب الرافعة مرقيا، والعالَم بقدر عاملون، أخطأهم ما هم آملون، وما آمن أن تكون الآخرة بأرزاق، فتغدو الراجحة إلى المهراق، على أن السر مغيب، وكلنا في الملتمس مخيب والجاهل وفوق الجاهل من ادعى المعرفة بغب المناهل، واللعنة على الكاذبين”.
  2. “وقد روي أن المعتصم دعا إبراهيم كعادته، فغناه وبكى، فقال له المعتصم ما يبكيك؟، فقال: كنت عاهدت الله إذا بلغت ستين سنة أن أتوب، وقد بلغتها، فأعفاه المعتصم من الغناء وحضور الشراب”.
  3. “فإن تسألوني بالنساء فإنني بصير بأدواء النساء طبيب، إذا شاب رأس المرء أو قل ماله فليس له في ودهن نصيب، يردن ثراء المال، حيث وجدنه وشرخ الشباب عندهن عجيب”.
  4. “إن الله يحب معالي الأمور ويكره سفاسفها”.

المراجع

المصدر 1

المصدر 2

المصدر 3

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - kayseri escort