عالم الكتب العامة

ملخص كتاب بياع الدقيقة الواحدة

كتاب بياع الدقيقة الواحدة عبارة عن  فكر جديد في مهارات البيع، وإقناع العميل، التي تساعد في تحقيق الربح في الأسواق،  معتمدا على  الخبرات و النصائح، التي يقدمها خبراء المبيعات، وكبار المديرين في مجال التسويق والمبيعات، في معظم الخدمات والصناعات في الشركات العالمية، لمعرفة المزيد عنه اقرا معنا ملخص كتاب بياع الدقيقة الواحدة

معلومات سريعة عن كتاب بياع الدقيقة الواحدة

اسم الكتاب: بياع الدقيقة الواحدة.

اسم المؤلف: سبنسر جونسون، لاري ويلسون، وترجمة:الدكتور السيد المتولي حسن.

تاريخ النشر: 2009

عدد صفحات الكتاب: 120 صفحة.

دور النشر: مكتبة جرير.

نبذة تعريفية بالمؤلف:

سبنسر جونسون له عدة أعمال مثل، كتاب من الذي حرك قطعة الجبن، كتاب نعم أم لا، شارك في كتابة سلسلة كتب مدير الدقيقة الواحدة، آخر كتبه قمم ووديان.

تم ترجمت كتبه إلى 26 لغة، ولد سبنسر جونسون في ميتشل، داكوتا الجنوبية، حصل على الثانوية العامة من نوتر دام في شيرمان واكس عام 1957 بكاليفورنيا، حصل على بكالوريوس علم النفس من جامعة كاليفورنيا الجنوبية عام 1963، يعيش سبنسر جونسون في هاواي ونيو هامبشير.

لاري ويلسون من مواليد  عام 1948، شارك في تأليف كتاب بياع الدقيقة الواحدة.

ملخص كتاب بياع الدقيقة الواحدة

ملخص كتاب بياع الدقيقة الواحدة

نبذة عن محتوى الكتاب

يعتبر الكتاب من أكثر الكتب مبيعا في مجال البيع والتسويق، الكتاب يتكون من خمس فصول، يتحدث عن صفات البائع الناجح، وإستراتيجيات الإقناع والبيع، وإستراتيجيات تسويق منتجات وخدمات الشركة.

اقتباسات من كتاب بياع الدقيقة الواحدة

1- البحث عن عميل:

رجال الأعمال الناجحين يجتذبون عملائهم بسبب القيمة العالية لِمَا يُقدِّمون لهم من خدمات.

التسويق مرتبط بالقيام بأبحاث لمعرفة حاجات العملاء، وبإيجاد المنتجات والخدمات التي يريدها العملاء، وتسعيرها سعرًا تنافسيًا، ثم جعل قرار الشراء سهلًا بالنسبة لهؤلاء العملاء.

أهمية المعرفة بالنسبة للبائع بالمنتج الذي يبيعه، وكيفية المواءمة بينه وبين ما يريده العميل من هذا المنتج.

2- بائع الدقيقة الواحدة:

تذكّر أن أمامك في كل عملية بيع يوجد إنسان يجب أن تتفاعل معه.

مبدأ التناقض السحري: سوف أحقق النجاح المالي والمتعة بدرجة أكبر عندما أتوقف عن محاولة الحصول على ما أريده كبائع، وأبدأ بمساعدة عملائي في الحصول على ما يريدون.

ملخص كتاب بياع الدقيقة الواحدة

ملخص كتاب بياع الدقيقة الواحدة

3- البيع لغاية:

هدف البيع: مساعدة العملاء في الحصول على إحساس بالرضا بشأن الشيء الذي اشتروه، وبشأن القرار الذي اتّخذوه.

الكثير من جهدك كبائع قد ينخفض لأنك لم تعد تحرص على جعل عملائك يعملون ما لا يريدون عمله، فعندما تبيع لغاية يُصبِح الأمر مُيسّرًا كمن يسبح مع التيار.

هذا هو السبب الذي يُتيح للبائع الذي يبيع لغاية وهدف بأن يحقق النجاح؛ توفير الثقة والخدمة لعملائه.

4- الدقائق الحاسمة قبل عملية البيع:

يجب عليّ كرجل مبيعات أن أتصوّر ما أود حدوثه في المقابلة مع العميل لمدة دقيقة واحدة وهذا ما يسمى ببروفة الدقيقة الواحدة.

أ- أُهيئ نفسي ذهنيًا بأن أكون في موضع العميل لكي يساعدني على رؤية الأشياء من وجهة نظره.

ب- أدرس مزايا الشيء الذي أبيعه وكيف تساعد تلك المزايا عملائي في الحصول على ما يريدون.

ج- أتصور عملائي وهم سعداء بأنهم حققوا ما يريدون ومرتاحين لما اشتروه وراضين عن أنفسهم لشرائه.

5- الدقائق الحاسمة أثناء عملية البيع:

  •  آخذ دقيقة لتذكير نفسي بغايتي وهي مساعدة العملاء في الحصول على ما يريدون.
  •  أُذكِّر نفسي باستراتيجيتي: أن أساعد العميل أن يرى ويشعر وفق ما تصورته في بروفة الدقيقة الواحدة.
  • أتذكر العقبات التي تمنع العملاء من الحصول على ما يريدونه والتي تظهر أثناء التفاوض في شكل شعور؛ عدم الثقة، لا حاجة لهم في المنتج.
  • أساعد في إيجاد الثقة لدى عملائي.
  •  لاكتشاف حاجات العملاء أوجه لهم أسئلة عما لديهم من منتجات.
  • أصغي للعميل.
  • أطلب منهم الشراء.

المراجع

المصدر 1

المصدر 2

المصدر 3

المصدر 4

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - kayseri escort