تاريخ الكويت القديم

حكومة الكويت هي ملكية دستورية يرأسها الزعيم صباح الأحمد الجابر الصباح، تعد مدينة الكويت هى عاصمة الكويت، ويبلغ عدد سكانها 151000 نسمة وتبلغ مساحة المترو 2.38 مليون نسمة، تعرف معنا على تاريخ الكويت القديم.

تاريخ الكويت القديم

الكويت بلد صغيره، تبلغ مساحته 17818 كيلومتر مربع (6880 ميل مربع)، حيث تمتلك الكويت حوالي 500 كيلومتر (310 ميل) من الساحل على طول الخليج الفارسي، يحدها العراق من الشمال والغرب، والمملكة العربية السعودية من الجنوب.

تعد الكويت خامس أغنى بلد على وجه الأرض، حيث يبلغ إجمالي الناتج المحلي 165.8 مليار دولار أمريكي، أو 42100 دولار أمريكي للفرد.

يعتمد اقتصادها في المقام الأول على صادرات البترول، مع المستفيدين الرئيسيين من اليابان والهند وكوريا الجنوبية وسنغافورة والصين.

تنتج الكويت أيضًا الأسمدة والبتروكيماويات الأخرى، وتشترك في الخدمات المالية، وتحتفظ بتقليد قديم من الغوص في اللؤلؤ في الخليج الفارسي.

تاريخ الكويت القديم
تاريخ الكويت القديم

التاريخ القديم للكويت

خلال التاريخ القديم للكويت، كانت المنطقة التي أصبحت الآن الكويت، منطقة نائية من المناطق المجاورة الأكثر قوة، كانت مرتبطة مع بلاد ما بين النهرين في عهد عبيد، بدءا من حوالي 6500 قبل الميلاد، ومع سومر حوالي 2000 قبل الميلاد.

بين 4000 و 2000 قبل الميلاد، سيطرت إمبراطورية محلية تدعى حضارة دلمون على خليج الكويت، حيث توجهت منها التجارة بين حضارة بلاد ما بين النهرين وحضارة وادي السند التى اصبحت الآن باكستان.

بعد انهيار حضارة دلمون، أصبحت الكويت جزءًا من الإمبراطورية البابلية حوالي 600 قبل الميلاد، وبعد أربعمائة عام.

الإمبراطورية الساسانية واحتلالها للكويت

احتلت الإمبراطورية الساسانية لبلاد الكويت عام 224 م، وفي عام 636 م، حارب الساسانيون وفقدوا معركة السلاسل في الكويت، ضد جيوش إيمان جديد في شبه الجزيرة العربية، وكانت هذه الخطوة الأولى في التوسع الإسلامي السريع في آسيا.

تحت حكم الخلفاء، أصبحت الكويت مرة أخرى ميناء تجاري رئيسي مرتبط بطرق التجارة في المحيط الهندي.

عندما شق البرتغاليون طريقهم إلى المحيط الهندي في القرن الخامس عشر، استولوا على عدد من الموانئ التجارية بما في ذلك خليج الكويت.

وفي الوقت نفسه، قامت عشيرة بني خالد بتأسيس مدينة الكويت في عام 1613، كسلسلة من قرى الصيد الصغيرة.

 الكويت لم تكن مركزًا تجاريًا رئيسيًا فحسب، بل كانت أيضًا موقعًا أسطوريًا لصيد الأسماك والغوص بحثًا عن اللؤلؤ، كما تم تداولها مع أجزاء مختلفة من الإمبراطورية العثمانية في القرن الثامن عشر وأصبحت مركزًا لبناء السفن.

الكويت والبصرة

في عام 1775، فرضت أسرة زند الفارسية حصارها على البصرة (في جنوب العراق الساحلي) واحتلت المدينة، حيث استمر هذا الحصار حتى عام 1779 واستفاد منه الكويت كثيرًا، حيث تحولت تجارة البصرة إلى الكويت.

وبعدما انسحب أسرة زند الفارسية، قام العثمانيون بتعيين حاكم للبصرة، الذي كان يدير الكويت أيضًا.

في عام 1896، بلغت التوترات بين البصرة والكويت ذروتها، عندما اتهم شيخ الكويت شقيقه، أمير العراق، بالسعي لضم الكويت.

تاريخ الكويت القديم
تاريخ الكويت القديم

بريطانيا وسيطرتها على الكويت

في يناير 1899، عقد الشيخ الكويتي، مبارك الكبير، اتفاقية مع البريطانيين أصبحت بموجبها الكويت محمية بريطانية غير رسمية، مع سيطرة بريطانيا على سياستها الخارجية، وفي مقابل، قامت بريطانيا بمنع كل من العثمانيين والألمان من التدخل في الكويت.

في عام 1913، وقعت بريطانيا على الاتفاقية الأنجلو-عثمانية قبل اندلاع الحرب العالمية الأولى، والتي عرفت الكويت بأنها منطقة تتمتع بالحكم الذاتي داخل الإمبراطورية العثمانية، والشيوخ الكويتيين كحاكمين عثمانيين.

دخل الاقتصاد الكويتي في الركود في عشرينيات وثلاثينيات القرن الماضي، وتم اكتشاف النفط في عام 1938.

 سيطرت بريطانيا بشكل مباشر على الكويت والعراق في 22 يونيو 1941، حيث اندلعت الحرب العالمية الثانية بالكامل.

لم تحصل الكويت على استقلالها التام عن البريطانيين حتى 19 يونيو 1961.

حرب إيران والعراق

خلال حرب إيران، والعراق بين عامي 1980 و 1988، زودت الكويت العراق بكميات هائلة من المساعدات، خوفًا من النفوذ الإيراني بعد الثورة الإسلامية عام 1979.

رداً على ذلك، هاجمت إيران ناقلات النفط الكويتية، حتى تدخلت البحرية الأمريكية، ولكن على الرغم من هذا الدعم السابق للعراق، في 2 أغسطس 1990، أمر صدام حسين بغزو وضم الكويت.

ادعت العراق أن الكويت كانت في الواقع مقاطعة عراقية، وردا على ذلك، شن تحالف بقيادة الولايات المتحدة حرب الخليج الأولى وأطاح بالعراق.

انتقمت القوات العراقية المنسحبة بإشعال النار في آبار النفط الكويتية، مما تسبب في مشاكل بيئية هائلة.

عاد الأمير والحكومة الكويتية إلى مدينة الكويت في مارس من عام 1991 وأقامتا إصلاحات سياسية، بما في ذلك الانتخابات البرلمانية في عام 1992.

كما كانت الكويت بمثابة منصة انطلاق لغزو العراق بقيادة الولايات المتحدة في مارس من عام 2003، في بداية حرب الخليج الثانية.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق