عالم الحشرات

معلومات عن سم العنكبوت

تقوم العناكب بإفراز سم عند مهاجمتها للفرائس، أو عند الدفاع عن نفسها، وهنا في معلومات عن سم العنكبوت سنتعرف أكثر عن هذا السم ومدى الخطورة التي يشكلها على الإنسان.

ما هو سم العنكبوت

سم العنكبوت مزيج من العديد من المواد الكيميائية، بعضها خطيرة لدرجة القدرة على قتل وشل الحشرات، والبعض الأخرى قوي بما فيه الكفاية لقتل بعض الحيوانات، في حين أن هناك عناكب قادرة على إنتاج سم شديد يمكنه أن يشكل خطرا حقيقيا على الإنسان.

سم العناكب بيولوجي، أي أنه من صنع الحيوان بشكل طبيعي، ويستخدم للهجوم وللدفاع، تصنعه العناكب من قبل أعضاء متخصصة في جسمها، مثل الغدد اللعابية، ويتم توصيلها الى الأنياب والتي تقوم بفرز هذا السم وتغرزه في جسم الضحية.

بالرغم من الإختلافات بين أنواع العناكب إلا أنها تتشابه في طريقة الصيد باللدغ من الأنياب الأمامية، والتي تنتج سم قاتل، ففي داخلها يوجد ثقب صغير يقوم بايصال السم نحو الفريسة، وبعدها تبدأ الفريسة بالإصابة بالشلل ومن ثم الموت.

ما هو سم العنكبوت

معلومات عن سم العنكبوت

انواع سم العنكبوت

معظم السموم تكون ذات خليط معقد للغاية من المواد الكيميائية، بما في ذلك البروتينات والببتيدات والسكريات والمواد الأخر، وهي مواد تؤثر على العديد من الأجهزة في الجسم، وتشمل الأعراض الشائعة لسم العناكب، الشلل وتخثر الدم، والألم الشديد في منطقة اللدغة، وإنهيار لبعض الأنسجة.

يوجد أساسًا نوعان من السم لهما تأثير على البشر، النوع الأخطر هو السم الذي يهاجم الأعصاب، وهذا السم يؤدي لتعطل عدد من وظائف الجسم، ويتسبب في شلل الجهاز العصبي بأكمله، وقد يؤدي للوفاة، ومن العناكب التي تقوم بإنتاج مثل هذا السم، عنكبوت سيدني ذو الشبكة القمعية.

عموما فان سم العنبكوت معقد للغاية، ويحتوي على العديد من العناصر السامة، ومنها الليوسين والإيزوليوسين، بالإضافة إلى تركيزات أقل من التيروزين، وهي مادة تعمل على الحاق الضرر بنشاط الجهاز العصبي، وتسبب في الصداع والدوخة والأرق بشكل حاد.

مضاد سم العنكبوت

يتم إنتاج مضادات السموم للعناكب عن طريق حقن الخيول أو الماعز أو الأرانب بسم العنكبوت، وهذا الأمر لا يلحق أي ضرر بالحيوانات، لأنها تقوم بانتاج ترياق في جسمها يعمل على حمايتها من السم، وهذا الترياق ياخذه العلماء من هذه الحيوانات، ويتم إستخدامه كمضادات حيوية لإنقاذ حياة البشر.

الفئة الضعيفة والأكثر عرضة للخطر هم الأطفال وكبار السن، والذين يعانون من أمراض القلب، وهذه الفئة لا يشكل سم العنكبوت خطرا عليها فقط، وانما جميع السموم تكون بالنسبة لهم خطيرة لدرجة التسبب في الوفاة، لكن وبمجرد تلقي الرعاية الصحية في الوقت المناسبة تختفي الخطورة.

مضاد سم العنكبوت

معلومات عن سم العنكبوت

بعد التعرض لسم العنكبوت

إذا كانت الضحية من الفئة الضعيفة والتي تشمل صغار وكبار السن والمرضى، فان الخطر يكون أكبر من الطبيعي، ويجب الإنتقال للمشفى في أسرع وقت، ومن الأشياء التي تساعد الطبيب في عمله، الحرص على معرفة نوع العنكبوت التي تسببت في اللدغة.

من الأشياء التي ينصح بها بعد التعرض للدغ هي وضع ضمادة فوق اللدغة، فهي تعمل على إبطاء حركة السم في مجرى الدم، مما يقلل من تأثير السموم العصبية، ويمنعها من الوصول الى مجرى الدم بالسرعة الكبيرة، وهو علاج فعال للغاية طالما بقي المريض ثابتًا.

سم العنكبوت وخطورته

على الرغم من الخوف الشديد الذي يصيب الكثير من الناس حول العناكب، خاصة السامة منها، إلا أن عدد العناكب القادرة على التسبب في مقتل الإنسان قليلة للغاية، ويكون لبعض العوامل دور في تحديد خطورة الحالة، فعلى سبيل المثال تزيد فرص الموت في حالة إن كان الشخص ينتمي الى الفئة الضعيفة، وتزيد أيضا بحسب عمر وجنس العنكبوت.

القليل فقط من أنواع العناكب لديها أنياب كبيرة بما فيه الكفاية لتهديد حياة البشر، ومعظم العناكب الخطيرة القادرة على إلحاق الضرر بالإنسان تعيش في أستراليا وامريكا الشمالية، وأكثرها خطورة هي الأرملة السوداء، وعلى الرغم من أنها العنكبوت الأخطر في العالم، وصاحبة أقوى سم بين العناكب، إلا أنها لا تسبب في الكثير من حالات الوفاة.

سم العنكبوت وخطورته

معلومات عن سم العنكبوت

المراجع

المصدر 1
المصدر 2
المصدر 3

اترك تعليق