فيروسات وبكتيريا وجراثيم

معلومات عن سم الاكونتين

الأكونتين سم قلوي قاتل ينتجه نبات الأقونيطن، وفي معلومات عن سم الاكونتين سنتعرف أكثر عن هذا السم، والنبات الذي يقوم بإنتاجه، بالإضافة الى فوائده واضراره.

ما هو سم الاكونتين

سم الأكونتين ناتج من نبات آقونيطن، وهذا الجنس من النباتات يضم حوالي 250 نوع من النباتات المزهرة، تنمو في الأجزاء الجبلية من نصف الكرة الشمالي، وجميعها تقريبا تعرف بانتاج سم قوي يطلق عليه إسم الأكونتين، وهو سم يتطلب التعامل معها خبرة وحذز شديد للغاية.

يتم زراعة الآقونيطن كاحد نباتات الزينة بفضل جمالها وألوانها الزرقاء الجذابة، وهذا الجمال يخفي سم يتواجد في جميع أجزائها تقريبا، خاصة الجذور، وتحتوي على العديد من السموم، منها الإكيتونين الذي يعد السم الأكثر خطورة بينها، وهو سم عصبي قوي وشديد السمية.

تم إختبار تاثير سم الأكونتين على مجموعة متنوعة من الحيوانات، بما في ذلك الكلاب والقطط والأرانب والفئران، وكانت الأعراض التي ظهرت على هذه الحيوانات، هي الإسهال والتشنجات وعدم إنتظام ضربات القلب، وفي بعض الحالات كانت النتيجة هي وفاة الحيوان.

ما هو سم الاكونتين

ما هو سم الاكونتين

التعرض لسم الاكونتين

كمية السم القوية في هذه النباتات يجعلها مفيدة للغاية بالنسبة للإنسان، بحيث يتم إستخدامها في علاج عدد من الأمراض، بما في ذلك كترياق لسموم الأفاعي، لكن إن أخذ بطريقة مباشرة فانه يتحول الى سم ضار على صحة الإنسان.

تنمو هذه البناتات في أوروبا الغربية والوسطى وامريكا الشمالية، وعادة ما يكون الأطفال أكثر الضحايا لهذا السم، ففي عدد من الحالات قام الأطفال بابتلاع كمية من هذه النباتات ذات المظهر الجميل والشبيه نوعا ما ببعض النباتات الصالحة للأكل.

في أوروبا وامريكا الشمالية يتعرض الكبار لهذا السم بشكل متزايد، بسبب وجود عدد من الأدوية التي تحتوي على كمية من نبات الآقونيطن، أما في اسيا فان التعرض يكون من خلال بعض المستحضرات العشبية، والتي تكون بدورها مصنوعة من هذا النبات.

التعرض لسم الاكونتين

معلومات عن سم الاكونتين

الاصابة بسم الاكونتين والاعراض

تشمل الإستخدامات العلاجية لهذا النبات علاج آلم المفاصل والعضلات، ويزعم البعض من المعالجين على أنها تقوم بتقليل معدل ضربات القلب لدى مرضى القلب، وتشمل الإستخدامات الأخرى الحد من الحمى وأعراض البرد.

في كثير من الأحيان لا يتم إستخدامها بالطريقة الصحيحة، وينتهي الأمر باصابة المريض بسم الأكونتين، وهذا يحدث عندما يشرف على العلاج شخص غير كفئ، أو في بعض الحالات عندما يقوم المريض باستخدام النبات بنفسه.

في حالات التسمم، تبدأ الأعراض في الظهور في غضون دقائق الى بضع ساعات بعد البلع، وكلما كانت كمية التسمم أكبر، ظهرت الأعراض بشكل أسرع، وتشمل الأعراض :

  • معدل ضربات القلب البطيء أو السريع.
  • الغثيان.
  • التقيئ.
  • ألم البطن.
  • الإسهال.

في الحالات الخطيرة يمكن أن يؤدي التسمم الى شلل في التنفس، وتشوهات شديدة في ضربات القلب، وهذا الأمر يكفي للتسبب في الوفاة إذا لم يتلقى المصاب الرعاية الطبية في الوقت المناسب.

الاصابة بسم الاكونتين والاعراض

معلومات عن سم الاكونتين

لماذا يصاب الناس بسم الاكونتين

الفوائد العلاجية التي يقدمها نبات الآقونيطن هي من أهم الأسباب للإصابة بسم الأكونتين، فهناك هامش أمان منخفض جدًا بين جرعات العلاجية والجرعات السامة، ويحدث هذا في عدد من الحالات لمن كان يعاني من بعض الأمراض مثل أمراض القلب، خاصة عند التداوي بالأعشاب الطبية.

هناك حالات تسمم يبتلع فيها الناس عمدا نباتات الآقونيطن، وذلك من أجل الحصول على العلاجات التي يقدمها هذا النبات، ويكون ذلك بسبب الفهم الخاطئ، وسبق أن تم الإبلاغ عن حالات تناول فيها الضحية كمية من نبات الآقونيطن بعد القراءة عن فوائدها في كتب الأعشاب الطبية.

تبدأ الأعراض الأولى في الظهور للتسمم بالعقاقير بعد 20 دقيقة الى ساعتين تقريبا، وتشمل الأعراض الأولى التقيئ والإسهال والألم الشديد، ثم شلل في العضلات، وبعدها تبدأ الأعراض الخطيرة في الظهور، مثل عدم إنتظام ضربات القلب، والتي يمكنها التسبب في الوفاة.

كلما تعرض الإنسان الى كمية أكبر من سم الأكونتين كلما كانت حالته أكثر خطورة، وفي سنة 1969 تم تسجيل وفاة بجرعة زائدة من سم الأكونتين، لم تبلغ أكثر من 28 ميكروغرام للكيلوغرام الواحد، وهي أقل جرعة مسجلة في التاريخ تسببت في مقتل إنسان بالغ.

لماذا يصاب الناس بسم الاكونتين

معلومات عن سم الاكونتين

المراجع

المصدر 1
المصدر 2

اترك تعليق