أنهار وبحيراتمصر

مقال عن النيل

 نهر النيل سمة أساسية للحياة في شمال شرق إفريقيا منذ آلاف السنين، حيث تأتي الأسر لجمع المياه من ضفة النهر، وتحيط به الآثار التي خلفتها الحضارات القديمة، إليكم مقال عن النيل.

مقال عن النيل

معلومات عن نهر النيل :

  • نهر النيل يتدفق فيه أكثر من 6،600 كيلومتر (4100 ميل) حتى يفرغ في البحر الأبيض المتوسط.
  • كان النيل مصدراً للري لتحويل المنطقة الجافة حوله إلى أرض زراعية خصبة منذ آلاف السنين، حتى اليوم، لا يزال النهر بمثابة مصدر للري، وكذلك طريق نقل وتجارة مهم.
  • اسم النيل مشتق من نهر النيل اليوناني (اللاتيني: نيلوس)، والذي نشأ على الأرجح من جزر سامية وهو ما يعني وادي أو وادي نهر، ومن خلال امتداد المعنى أصبح نهر.
  • النيل على عكس الأنهار العظيمة الأخرى المعروفة، حيث يتدفق من الجنوب شمالًا وكان فيضان في آخر وقت من العام.
  • كما ذكرنا نهر النيل ينبع من الجنوب إلى الشمال وهو أول الأنهار التي تتدفق إلى بحيرة فيكتوريا (التي تقع في أوغندا وتنزانيا وكينيا الحديثة)، ويصب في البحر الأبيض المتوسط ​​أكثر من 6،600 كيلومتر إلى الشمال، مما يجعله أحد أطول الأنهار في العالم. 
  • كان نهر النيل له دور في تنمية مصر القديمة فبالإضافة إلى مصر فإن نهر النيل يمر عبر عشرة دول إفريقية أخرى، وهي بوروندي وتنزانيا ورواندا وجمهورية الكونغو الديمقراطية وكينيا وأوغندا والسودان وإثيوبيا وجنوب السودان.
  • نهر النيل له ثلاثة روافد رئيسية هى النيل الأبيض، والنيل الأزرق، ونهر عطبرة.
مقال عن النيل
مقال عن النيل

تربة دلتا النيل والزراعة :

  • تربة دلتا نهر النيل بين القاهرة والبحر الأبيض المتوسط ​​غنية بالمواد المغذية، ويرجع ذلك إلى رواسب الطمي الكبيرة التي يتركها النيل أثناء تدفقه إلى البحر
  • وأيضأ تحتوي ضفاف النيل على طول طوله الواسع على تربة غنية، وذلك بفضل الفيضانات السنوية التي ترسب الطمي، لذلك فإن التناقض واضح بين ضفاف نهر النيل الأخضر الخصبة والصحراء القاحلة التي يتدفق من خلالها.
  •  تمت زراعة الكثير من الأغذية المصرية في منطقة دلتا النيل منذ آلاف السنين، كما قاموا المصريون القدماء على تطوير أساليب الري لزيادة مساحة الأرض التي يمكنهم استخدامها للمحاصيل لدعم السكان بالمحاصيل.
  • كانت الحبوب والقطن والقمح والكتان محاصيل مهمة وفيرة يمكن تخزينها وتداولها بسهولة. 
  • كانت دلتا نهر النيل أيضًا موقعًا مثاليًا لزراعة نبات البردي، حيث استخدم المصريون القدماء نبات البردي بعدة طرق، مثل صناعة القماش والصناديق والحبال، ولكن كان استخدامه الأكثر أهمية في صناعة الورق.
  • إلى جانب استخدام الموارد الطبيعية للنهر لأنفسهم وتداولها مع الآخرين، استخدم المصريون الأوائل النهر للاستحمام والشرب والترفيه والنقل.
  • الآن يعيش 95٪ من المصريين على بعد بضعة كيلومترات من النيل، تجلب القنوات المياه من نهر النيل لري المزارع ودعم المدن.
  • النيل يدعم الزراعة وصيد الأسماك، وكان النيل أيضًا بمثابة طريق نقل مهم لآلاف السنين. 
  • أما فى الوقت الحاضر بدأ بعض سكان القاهرة في استخدام القوارب السريعة الخاصة أو سيارات الأجرة المائية أو العبارات لتجنب الشوارع المزدحمة. 
  • تم بناء السدود، مثل السد العالي في مصر، للمساعدة في ترويض النهر وتوفير مصدر للطاقة الكهرومائية ومع ذلك، فإن الطمي والرواسب التي كانت تتدفق شمالًا، وإثراء التربة وبناء الدلتا، تتراكم الآن خلف السد.
  • تقلصت الدلتا الآن بسبب التآكل على طول البحر الأبيض المتوسط، بالإضافة إلى ذلك، لم تعد الفيضانات السنوية الروتينية تحدث على طول أجزاء من النيل وكانت هذه الفيضانات ضرورية لتنظيف مياه المخلفات البشرية والزراعية ونتيجة لذلك، أصبحت المياه أكثر تلوثًا.
  • لا يزال نهر النيل يمثل أيضًا طريقًا تجاريًا مهمًا يربط إفريقيا بالأسواق في أوروبا وخارجها.
مقال عن النيل
مقال عن النيل

المراجع

مصدر١

مصدر٢

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى