أعراض ورم العصب السمعي

  • Ashaimaa Aljwsky
  • 2019-10-13

الورم العصبي السمعي المعروف أيضًا باسم الورم الدهليزي الدهني، هو ورم غير سرطاني وعادة ما يكون بطيئًا ينمو على العصب الرئيسي (الدهليزي) المؤدي من أذنك الداخلية إلى دماغك. تؤثر فروع هذا العصب بشكل مباشر على توازنك وسمعتك، ويمكن أن يتسبب الضغط الناتج عن ورم عصبي صوتي في فقدان السمع ورنين أذنيك وعدم ثباتك.

تنشأ الورم العصبي الصوتي عادة من خلايا شوان التي تغطي هذا العصب وتنمو ببطء أو لا تنمو على الإطلاق. نادرا قد ينمو بسرعة ويصبح كبيرًا بما يكفي للضغط على الدماغ والتدخل في الوظائف الحيوية.

أعراض ورم العصب السمعي

الأعراض

غالبًا ما تكون أعراض ورم العصب السمعي دقيقة وقد تستغرق سنوات عديدة حتى تتطور. وعادة ما تنشأ من آثار الورم على السمع وتوازن الأعصاب. قد يؤدي أيضًا الضغط الناجم عن الورم على الأعصاب المجاورة التي تتحكم في عضلات الوجه والإحساس (الأعصاب الوجهية والعصمية مثلثية) أو الأوعية الدموية القريبة أو هياكل المخ إلى حدوث مشكلات.

مع نمو الورم قد يكون أكثر عرضة للتسبب في علامات وأعراض أكثر وضوحا أو حادة. أعراض ورم العصب السمعي والعلامات الشائعة تشمل:

  • فقدان السمع عادة ما يكون تدريجيًا – رغم أنه مفاجئ في بعض الحالات – ويحدث على جانب واحد فقط أو أكثر وضوحا على جانب واحد
  • رنين (طنين) في الأذن المصابة
  • عدم الثبات وفقدان التوازن
  • الدوخة (الدوار)
  • خدر في الوجه ونادرا جدا، ضعف أو فقدان حركة العضلات
  • في حالات نادرة، قد ينمو الورم العصبي الصوتي كبيرًا بما يكفي لضغط جذع الدماغ وتصبح مهددة للحياة.
الأعراض

متى ترى طبيبك

راجع طبيبك إذا لاحظت فقدان السمع في أذن واحدة أو طنين في أذنك أو مشكلة في رصيدك. قد يساعد التشخيص المبكر للأورام العصبية الصوتية في الحفاظ على نمو الورم كبيرًا بما يكفي لإحداث عواقب وخيمة، مثل فقدان السمع الكلي أو تراكم السوائل التي تهدد الحياة داخل جمجمتك.

الأسباب

يبدو أن سبب الأورام العصبية الصوتية هو جين معطل في الكروموسوم 22. عادة ينتج هذا الجين بروتين لكبت الأورام يساعد على التحكم في نمو خلايا شوان التي تغطي الأعصاب.

ما الذي يجعل خلل الجين هذا غير واضح، وفي معظم حالات الورم العصبي الصوتي لا يوجد سبب محدد. يتم توريث هذا الجين المعيب أيضًا في الورم العصبي الليفي من النوع 2، وهو اضطراب نادر يشتمل عادةً على نمو أورام في الأعصاب المتوازنة على جانبي رأسك (الأورام الدهنية الثنائية الدهنية).

الأسباب

عوامل الخطر

الورم العصبي الليفي من النوع 2

إن عامل الخطر الوحيد المؤكد للورم العصبي الصوتي هو وجود أحد الوالدين المصاب باضطراب الورم العصبي الليفي النادر من النوع 2. لكن الورم العصبي الليفي من النوع 2 لا يمثل سوى حوالي 5 بالمائة من حالات الورم العصبي الصوتي.

السمة المميزة للورم الليفي العصبي من النوع 2 هي تطوير أورام غير سرطانية على توازن الأعصاب على جانبي رأسك، وكذلك على الأعصاب الأخرى.

يُعرف النوع 2 من الورم العصبي الليفي (NF2) بأنه اضطراب مهيمنة جسمي، وهذا يعني أن الطفرة يمكن أن تنتقل بواسطة أحد الوالدين فقط (الجين المهيمن). كل طفل من الوالد المتأثر لديه فرصة 50-50 من وراثة.

الورم العصبي الليفي من النوع 2

مضاعفات

الورم العصبي الصوتي قد يسبب مجموعة متنوعة من المضاعفات الدائمة بما في ذلك:

  • فقدان السمع
  • خدر في الوجه وضعف
  • الصعوبات مع التوازن
  • رنين في الأذن

قد تضغط الأورام الكبيرة على جذع الدماغ، مما يمنع التدفق الطبيعي للسائل بين الدماغ والحبل الشوكي (السائل النخاعي). في هذه الحالة يمكن أن يتراكم السائل في رأسك (استسقاء الرأس)، مما يزيد من الضغط داخل جمجمتك.

مضاعفات

المراجع:

مصدر

مقالات مهمة
مقالات مهمة