عالم الكتب العامة

ملخص كتاب طور نفسك بنفسك

تطوير الذات يعني عيش حياة أفضل ويساعد في تحقيق النجاح ليس على مستوى الحياة الشخصية فحسب لكن في الحياة المهنية أيضا، لذلك يجب العمل على تطوير مهاراتك وقدراتك المختلفة، ونقدم ملخص كتاب طور نفسك بنفسك باعتباره واحد من الكتب التي يمكن الاستفادة منها في رحلة تطوير الذات.

ملخص كتاب طور نفسك بنفسك 

نبذة عن المؤلف 

ألفه أحمد سالم بادويلان، وهو كاتب سعودي، درس في المدارس السعودية حتي المرحلة الثانوية، بعدها التحق بجامعة اتلانتك الأمريكية في فلوريدا لدراسة إدارة الأعمال.

شغل عدة وظائف منها: تولي رئاسة اللجنة الإعلامية للتوعية بأضرار المخدرات، مستشار التحرير بالمجلة العربية، عضو باتحاد الناشرين العرب، عضو جمعية المكتبات السعودية.

له العديد من الأعمال الفكرية والإبداعية، حيث ساهم في نشر وطباعة الكتاب الإسلامي الرصين وكتب اعلامية تركز على التقدم الحضاري في السعودية وساعده في ذلك عمله في دار طويق للنشر والتوزيع.

من خلال عمله في الصحافة السعودية، شارك في تغطية المناسبات الوطنية المختلفة اعلاميا وصحافيا، وله العديد من الكتب والمؤلفات التي وصل عددها إلى حوالي 80 كتاب، منها:

  • خطوة خطوة نحو الهدف
  • الوسوسة ومكائد الشيطان
  • موسوعة سين وجيم في الثقافة الإسلامية
  • أسرار في حياة الأدباء
  • دموع الندامة في قصص التوابين لابن قدامة
نبذة عن المؤلف 

نبذة عن المؤلف

لمحة سريعة حول الكتاب

يصل عدد صفحاته إلى 384 صفحة، ونُشر عام 2010، وهو يحتوي على العديد من الموضوعات المفيدة التي تركز على كيفية استغلال امكانياتك وقدراتك بشكل أفضل، من أجل تطوير نفسك، كما تدور حول كيفية التعامل مع الناس.

الملخص 

استعان المؤلف بما كتبه بعض العلماء والمفكرين حول تطوير الذات، ويقدم عدة نصائح للقارئ تساعده على اكتشاف ذاته وتطويرها تحت عنوان (وصايا مهمة من أجل تحقيق الذات)، وهى:

  • الانخراط في المجتمع بدلا من الانعزال عنه
  • العمل في الوظيفة أو المهنة التي تتناسب مع قدراتك ورغباتك
  • التأكد من عدم وجود مجال للاختيار بين الذات والآخر
  • يجب مواجهة التحديات والصعوبات المختلفة، لأن الإبداع والتقدم لن يتحقق بسهولة
  • لا يجب التقيد بجميع القواعد والضوابط التي تفرضها البيئة المحيطة، لأنها سوف تحول دون تحقيق الذات

يقدم المؤلف العديد من النصائح الأخرى التي تساعد في كسب الثقة في النفس بشكل أكبر والتعامل مع المواقف السلبية بطريقة أكثر ذكاء، وهى:

  • لا تجلد ذاتك عند الوقوع في بعض الأخطاء 
  • التعامل مع المواقف السلبية من منظور مختلف، بحيث يمكن رؤية الإيجابيات الموجودة فيها، وحاول التعلم منها بدلا من الشعور بالاحباط بسببها
  • اليقين أن المتاعب والمشاكل والضغوطات التي تواجهها في العمل تكون في الغالب طبيعية، وما هي إلا تجارب من الضروري خوضها

تحت عنوان (ليس عيبا أبدا أن تتعثر)، يؤكد الكاتب على ضرورة الاعتراف بالخطأ وعدم تبريره، بل لا بد من الاعتراف به ومحاولة تصحيحه أو تدارك المشاكل الناجمة عنه، كما ينصح بعدم اليأس والاستسلام للفشل دون تكرار المحاولة مرات عدة حتي الوصول للنجاح.

الملخص 

الملخص

المراجع 

مصدر 1

مصدر 2

مصدر 3

اترك تعليق