عدد سكان دولة موزمبيق… معلومات متنوّعة عن سكّان جمهوريّة موزمبيق

دولة موزمبيق هي جمهوريّة تقع في جنوب شرق إفريقيا، وتحدُّها زيمبابوي، وسوازيلاند، وجنوب إفريقيا، وتنزانيا، وملاوي، وزامبيا، والمحيط الهنديّ، ويتمُّ فصلها عن جزيرة مدغشقر بواسطة قناة موزمبيق، وحتّى عام 2019، بَلَغ عدد سكان دولة موزمبيق 30.37 مليون نسمة، وتحتلُّ المرتبة 47 بين دول العالم من حيث عدد السّكّان، وهو رقم أكبر بكثير من تعداد عام 2007، حيث كان عدد سكان دولة موزمبيق وقتها 21.397.000 نسمة. تبلغ مساحة دولة موزمبيق 801.563 كم2، وهي ذات كثافة سكّانيّة منخفضة إلى حدٍّ ما، حيث يبلغ عدد سكّانها 29 شخصًا لكلِّ كم2، وتحتل بهذه الكثافة المرتبة 178 بين دول العالم، وتعدُّ المقاطعات الشّماليّة الوسطى في نامبولا وزامبيزيا، من أكثر مناطق دولة موزمبيق اكتظاظًا بالسّكّان وتمثِّل 45٪ من إجماليّ عدد السّكّان.

موزامبيق
موزامبيق

توزيع السّكّان في المُدُن الموزمبيقيّة

أكبر مدينة من حيث عدد سكان دولة موزمبيق هي العاصمة مابوتو، التي يبلغ عدد سكّانها 1.2 مليونًا، وهي المدينة الوحيدة التي يتجاوز عدد سكّانها المليون نسمة، تليها مدينة ماتولا، وشهدت زيادة هائلة في عدد السّكّان بين عاميّ 2007 و2017 حيث قفز عدد السّكّان من 671.556 نسمة، إلى 1.616.267 نسمة. يوجد في دولة موزمبيق 13 مدينة يتراوح عدد سكّانها بين 100.000 ومليون نسمة، وهي بيرا، ونامبولا، وشيمويو، ونكالا، وكيليماني، وتيتي، وخاي خاي، وماكسيك، ومانديمبا، وريسانو جارسيا، وليتشينغا، وبيمبا، ويبقى في دولة موزمبيق 12 مدينة أخرى يقلُّ عدد سكّانها عن مئة ألف نسمة.

توزيع السّكّان في المُدُن الموزمبيقيّة
توزيع السّكّان في المُدُن الموزمبيقيّة

التّركيبة السّكّانيّة في دولة موزمبيق

تتكوّن دولة موزمبيق من مجموعات متنوّعة، تشمل الماكوندي، والسّواحيليّة، والتّونغا، وياو، ونغوني، وشوبي، ويُمثِّل شعب البانتو من عدد سكان دولة موزمبيق 97.8%، أمّا الباقي فينقسمون إلى الأفارقة البيض (ومعظمهم من أصل برتغاليّ) والأوروبيون الأفارقة (من البانتو المختلطين بالبرتغاليين) بالإضافة إلى الهنود، حيث إنّه يوجد حوالي 45.000 شخص هنديّ. تعيش مجموعة المكوا في المنطقة الشّماليّة من موزمبيق، ومجموعتي سينا وشونا يعيشون في وادي زامبيزي، ومجموعة شانغان (أو تسونجا) مهيمنة في المنطقة الجنوبيّة من البلاد.

التّركيبة السّكّانيّة في دولة موزمبيق
التّركيبة السّكّانيّة في دولة موزمبيق

اللّغات التي يتحدّثها السّكّان في موزامبيق

بالنّسبة للّغات التي يتحدّثها سكّان دولة موزمبيق فهي متعدّدة جدًّا، وأوّل هذه اللّغات لغة البانتو، ويتحدّثها من عدد سكان دولة موزمبيق 26.1%، واللّغة البرتغاليّة الرّسميّة يتحدّثها 16.6% من عدد السّكّان، ولغة التّسونغا يتحدّثها 8.6%، ويحدّث لغة الشّيشيوا 8.1% من عدد السّكّان، ويتحدّث لغة سينا 7.1% من عدد السّكّان، ولغة إلومي يتحدّثها 7.1% من السّكّان، ويتحدّث لغة تشووابو 4.7% من عدد السّكّان، ويتحدّث لغة سينداو من عدد السّكّان 3.8%، ويتحدّث لغة تسوا 3.8% من الموزمبيقيين، كما أنَّ 11.8% من عدد السّكّان يتحدّثون لغات موزمبيقيّة أخرى، و0.5% من عدد سكان دولة موزمبيق يتحدّثون لغات غير موزمبيقيّة، و1.8% يتحدّثون لغات غير محدّدة.

اللّغات التي يتحدّثها السّكّان في موزامبيق
اللّغات التي يتحدّثها السّكّان في موزامبيق

الدّين والاقتصاد في دولة موزمبيق

تتنوّع الأديان إلى حدٍّ ما في موزمبيق، حيث يمارس 56.1٪ من عدد سكان دولة موزمبيق المسيحيّة، ويمارس 17.9٪ من عدد السّكّان الإسلام، و26٪ من السّكّان إما يمارسون دينًا مختلفًا، أو ملحدون، وتميل الجماعات الدّينيّة في دولة موزمبيق إلى أن تكون في مناطق محدّدة من البلاد؛ حيث يكون شمال دولة موزمبيق في الغالب مسلمًا، والجنوب فيه عدد أكبر من المسيحيين. بالنّسبة للاقتصاد فإنَّ أكثر من نصف عدد سكان دولة موزمبيق يعيشون في فقر، ويعتمدون على الإعانات الزّراعيّة، كما أنَّ الملكيّة الخاصّة للأراضي محظورة حظرًا صارمًا.

الدّين والاقتصاد في دولة موزمبيق
الدّين والاقتصاد في دولة موزمبيق

النّموّ السّكّانيّ في دولة موزمبيق

تُنجِب المرأة المتوسطة في دولة موزمبيق 6 أطفال في حياتها، وهي مشكلة كبيرة بالنّظر إلى أنّ توفير الغذاء يمثّل مشكلة فعليّة للسّكّان الحاليين، حيث تختار الأسر في كثير من الأحيان تناول وجبة واحدة فقط في اليوم، حتّى أنَّ النّساء في دولة موزمبيق لا تتحمّلن مسؤوليّة حقوقهنّ الإنجابيّة، بل إنّهن يستخففن بإنتاج الكثير من الأطفال في سنٍّ مبكّرة للغاية، وغالبًا ما لا تتعلّم هؤلاء النّساء بعد الصّفّ السّابع، وهو السّنُّ الذي تبدأ في الكثيرات بإنشاء أُسَرٍ خاصّة، وتعمل العائلات الكبيرة كشكل من أشكال الحماية الاجتماعيّة، ولكنّها لا تسمح للأفراد لتنظيم الإنجاب، ولا يبدو أنّ الحكومة ستفعل أيَّ شيء لكبح نموِّ عدد سكان دولة موزمبيق حاليًّا.

بالنّسبة للتّوقّعات السّكّانيّة في موزمبيق فإنَّ معدَّل النّموّ الحادِّ في عدد سكان دولة موزمبيق لن يتغير في أيِّ وقت قريب، ومن المتوقّع أن يظلّ أعلى من 2٪ خلال الخمسين سنة القادمة على الأقلِّ، ومن المتوقّع أن يصل عدد السّكّان إلى 32.309.195 نسمة في عام 2020، وفي 2030 سيصل عددهم إلى 42.438.701 نسمة، وسيتعدّى عددهم السّتّين مليونًا بحلول عام 2045.

النّموّ السّكّانيّ في دولة موزمبيق
النّموّ السّكّانيّ في دولة موزمبيق

الهيكل العمريّ للسّكّان في موزمبيق

  • نسبة عدد سكان دولة موزمبيق من 0-14 سنة: 44.52%.
  • نسبة السّكّان الذين تتراوح أعمارهم بين 15-24 سنة: 21.6%.
  • نسبة السّكّان الذين تتراوح أعمارهم بين 25-54 سنة: 27.62%.
  • نسبة السّكّان الذين تتراوح أعمارهم بين 55-64 سنة: 3.37%.
  • نسبة السّكّان الذين أعمارهم 65 سنة أو أكثر: 2.88%.
الهيكل العمريّ للسّكّان في موزامبيق
الهيكل العمريّ للسّكّان في موزامبيق

المراجع

 

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق