أمراض و علاجات غير مصنف

علاج حساسية الجلد والحكة

يمكن أن يكون سبب حساسية الجلد مجموعة متنوعة من العوامل. وتشمل هذه اضطرابات الجهاز المناعي والأدوية والالتهابات. عندما تكون المادة المسببة للحساسية مسؤولة عن تحفيز استجابة الجهاز المناعي، فهي حالة جلدية حساسة.

علاج حساسية الجلد والحكة

التشخيص

قد يستغرق تتبع سبب الحكة وقتًا ويتطلب إجراء فحص بدني وأسئلة حول تاريخك الطبي. إذا اعتقد طبيبك أن جلدك المصاب بالحكة هو نتيجة لحالة طبية، فقد يكون لديك اختبارات بما في ذلك:

فحص الدم: يمكن أن يوفر تعداد الدم الكامل دليلًا على وجود حالة داخلية تسبب حكة لديك، مثل نقص الحديد.

اختبارات الغدة الدرقية والكبد وظائف الكلى: اضطرابات الكبد أو الكلى وتشوهات الغدة الدرقية، مثل فرط نشاط الغدة الدرقية قد يسبب الحكة.

الأشعة السينية للصدر: يمكن للأشعة السينية على الصدر إظهار ما إذا كان لديك تضخم الغدد الليمفاوية، والتي يمكن أن تتماشى مع حكة الجلد.

التشخيص

العلاج

يركز علاج حساسية الجلد والحكة على إيجاد سبب الحكة وإزالتها. إذا لم تخفف العلاجات المنزلية من حكة الجلد، فقد يوصي طبيبك بالأدوية الموصوفة أو غيرها من العلاجات. تشمل الخيارات:

الكريمات والمراهم كورتيكوستيرويد: إذا كانت بشرتك تحك وحمراء، فقد يقترح طبيبك استخدام كريم علاجي أو مرهم على المناطق المصابة. يمكنك بعد ذلك تغطية الجلد المعالج بمواد قطنية رطبة. تساعد الرطوبة الجلد على امتصاص الدواء وله تأثير تبريد.

الكريمات والمراهم الأخرى: تشمل العلاجات الأخرى التي تطبقها على بشرتك مثبطات الكالسينيورين، مثل التاكروليموس (البروتيك) وبيميكروليموس (إلديل). أو قد تجد بعض الراحة مع التخدير الموضعي كبخاخات والدوكسيبين.

الأدوية عن طريق الفم: قد تكون مضادات الاكتئاب التي تسمى مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية، مثل فلوكستين (بروزاك) وسيرترالين (زولوفت) مفيدة في تخفيف بعض أنواع الحكة المزمنة.

العلاج بالضوء (العلاج بالضوء): أحد طرق علاج حساسية الجلد والحكة يتضمن العلاج بالضوء تعريض بشرتك لنوع معين من الضوء. عادة ما يتم جدولة جلسات متعددة حتى يتم التحكم في الحكة.

العلاج

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

للتخفيف المؤقت من الحكة، جرب تدابير الرعاية الذاتية هذه:

تجنب العناصر أو الحالات التي تسبب لك حكة: حاول تحديد الأسباب التي تسبب أعراضك وتجنبها. قد يكون هذا ملابس ثقيلة، غرفة ساخنة للغاية، الكثير من الحمامات الساخنة أو التعرض لمنتج التنظيف.

رطب جسمك يوميا: ضع مرطب هيبوالرجينيك وخالي من العطور (Cetaphil و Eucerin و CeraVe وغيرها) على الجلد المصاب مرة واحدة على الأقل يوميًا.

استخدم الكريمات والمستحضرات أو المواد الهلامية التي تهدئ وتبرد البشرة: الاستخدام قصير الأجل لكريم الكورتيكوستيرويد غير الموصوف قد يخفف مؤقتًا الحكة المصحوبة ببشرة حمراء ملتهبة. أو جربي غسول الكالامين أو الكريمات مع المنثول أو بخاخات أو مخدر موضعي مثل البراموكسين.

تجنب الخدش كلما أمكن ذلك: قم بتغطية منطقة الحكة إذا لم تتمكن من الحك. تقليم الأظافر وارتداء القفازات في الليل.

خذ حمام أو دش: استخدم ماء الاستحمام الفاتر ورش أملاح إبسوم، صودا الخبز، دقيق الشوفان غير المطبوخ أو دقيق الشوفان الغروي. يقول بعض الأشخاص الذين يعانون من الحكة المزمنة أن الاستحمام الساخن يخفف من أعراضهم لساعات. يقول آخرون أن الاستحمام البارد يساعد، أيا كانت الطريقة التي تفضلها استخدم منظفًا خفيفًا ولا تقشره بشدة. ثم شطف جيدا، جفف بشرتك بلطف وطبق مرطب.

الحد من التوتر: الإجهاد يمكن أن يفاقم الحكة. الاستشارة، علاج تعديل السلوك، الوخز بالإبر، التأمل واليوغا هي بعض الطرق لتخفيف التوتر.

جرّب أدوية الحساسية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية: بعض هذه الأدوية مثل ديفينهيدرامين (بينادريل)، يمكن أن تجعلك تشعر بالنعاس. قد تكون مفيدة في الليل إذا كانت بشرتك تحك وتبقيك مستيقظًا.

استخدم المرطب: قد يوفر المرطب بعض الراحة إذا تسببت تدفئة المنزل في جفاف الهواء في منزلك.

ارتداء ملابس خفيفة: هذا قد يساعد في الحفاظ على الجلد بارد وتقليل الإحساس بالحكة.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

المراجع:

مصدر

 

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot
-

Superbetin

- bet-park.net -
1xbet giriş
-

instagram takipçi

-
Casinometropol