هل تعلم؟

هل تعلم عن الربا

الربا كبيرة من كبائر الذنوب التي نهى الله سبحانه وتعالى عنها، وحذر الرسول صلى الله عليه وسلم المسلمين من الوقوع فيها، وهناك الكثير من الأدلة الشرعية سواء في القرآن أو السنة النبوية التي تفيد بتحريم الربا، وفي مقال هل تعلم عن الربا نوضح أنواعه وحكمه في الإسلام ومخاطره وبعض المعلومات الأخرى.

هل تعلم عن الربا

  • كلمة ربا تعني الفائض أو الزيادة أو الإضافة.
  • في الشريعة الإسلامية، يمكن تعريف الربا على أنه الحصول على عائد زائد غير مبرر في معاملات الإقراض أو الاقتراض أو البيع.
  • المثال الأكثر شيوعا حول الربا، هو أخذ قرض من البنك، حيث يقدم البنك قرضا ويقوم المقترض بسداد الأموال في وقت لاحق مع دفع فوائد على المبلغ الأصلي.
  • الربا هو الزيادة غير المبررة في الإقتراض أو إقراض المال، المدفوعة عينا أو نقدا أعلى من مبلغ القرض، كشرط فرضه الشخص المقرض أو طوعا من قبل الشخص المقترض.
  • الربا يُقصد به أيضا عدم المساواة في التبادل.
  • في العصور المظلمة، اعتاد العرب على قبول الربا كنوع من البيع.
  • الربا هو جميع أشكال الفائدة، (أي زيادة على المبلغ الرئيسي للقرض)، بصرف النظر عما إذا كان الشخص المقترض غنيا أم فقيرا.
  • الربا حرام شرعا، هو من أكبر الخطايا في الإسلام، قال تعالى: (وأحل الله البيع وحرم الربا) (البقرة/ 275)
  • الله يعلن الحرب على أولئك الذين يتعاملون بالربا، قال تعالى: (يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وذروا ما بقى من الربا إن كنتم مؤمنين* فإن لم تفعلوا فأذنوا بحرب من الله ورسوله) (البقرة/ 278، 279)
  • النبي صلى الله عليه وسلم حذر من أكل الربا، فهو من السبع الموبقات التي تؤدي إلى الجحيم.
  • النبي صلى الله عليه وسلم لعن آكل الربا: عن ابن مسعود أن النبي (ص) (لعن آكل الربا ومؤكله وشاهديه وكاتبه)
هل تعلم عن الربا

هل تعلم عن الربا

هل تعلم عن أنواع الربا

  • وفقا لبعض الأحاديث، قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم، إن هناك 70، 72 أو 73 صنفا من الربا.
  • ربا الجاهلية، كان يُمارس هذا النوع في شبه الجزيرة العربية قبل الإسلام، وفيه إذا لم يتمكن المقترض من السداد عند استحقاق القرض يتم تحصيل مبلغ إضافي.
  • ربا الديون، هو الزيادة في المال المقترض، مقابل الزيادة في المدة، له نوعان هما: ربا القرض، ربا الجاهلية.
  • ربا البيوع، يكون في المعاملات التجارية والتبادل، حيث يكون التبادل غير متكافئ لبعض السلع من نفس النوع، مثل الذهب، الفضة، التمر، وغيره.
  • ربا الفضل، أحد أشكال ربا البيوع، هو تبادل نفس الشئ لكن مع أخذ زيادة عليه، كأن يعطي الشخص المقرض 50 جراما من الذهب على أن يردها المقترض 70 جراما مثلا.
  • ربا النسيئة، هو أخذ تعويض نقدي زائد في شكل نسبة مئوية محددة سلفا، وهو من أنواع الربا المعروفة أيام الجاهلية، وهو أحد أشكال ربا البيوع أيضا.

هل تعلم أضرار الربا

  • الربا يزيد من الجشع والأنانية، ويتعارض مع روح الأخوة والتعاطف.
  • يسبب الصدمة والاكتئاب بسبب تصاعد الديون.
  • الربا سيؤدي أيضًا إلى جلب الفوضى والأزمات الاقتصادية، ويُزيد من التضخم والبطالة.
  • الربا هو ربح أكيد دون أي احتمال للخسارة، وبالتالي يتحمل المقترض كل المخاطر، بدلاً من تقاسم المخاطر والأرباح مع كلا الطرفين.
  • يخلق احتكارا في المجتمع، ويُقسم الناس إلى طبقات مثل الطبقة العليا، والطبقة الوسطى والطبقة الدنيا.
  • يولد الحسد والكراهية بين الفقراء تجاه الأغنياء، ما يؤدي إلى الاضطرابات الاجتماعية، والصراعات.
  • الربا يؤثر سلبا على الشخص المقرض، لأنه يجني ربحا دون أي جهد، ويصبح ماديا وأنانيا أكثر وشخصا متغطرسا.

هل تعلم كيفية تجنب الربا

  • فتح حسابات بنكية خالية من الربا.
  • عدم إبرام العقود التي تنص على دفع غرامات ربوية، على الرغم من أن الشخص يعتزم الدفع في الوقت المحدد.
  • تسديد الفواتير في الوقت المحدد حتى لا تتحمل غرامة متأخرة.
  • اقتراض المال من العائلة أو الأصدقاء بدلا من البنوك، إذا أمكن ذلك.
  • التعامل مع البنوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية.
  • الرجوع إلى العلماء والمشايخ الثقة واستشارتهم في الأمور التي يكون هناك شك في ما إذا كان بها تعامل ربوي من عدمه.
  • لا يجب إنفاق الفائدة التي يقدمها البنك على الاحتياجات الشخصية أو العائلية، بل يجب إنفاقها في أعمال خيرية.
  • التعامل بالقرض الحسن، في حالة الحاجة إلى ذلك، وفيه لا يشترط الشخص المقرض أخذ زيادة أو منفعة.
هل تعلم كيفية تجنب الربا

هل تعلم كيفية تجنب الربا

المراجع

مصدر 1

مصدر 2

مصدر 3

اترك تعليق

eskisehir escort - dinamobet -

Casino siteleri

- bahis - mersin escort -
Kronosslot