عالم الطيور معلومات

معلومات عن طائر النحام… أبرز المعلومات عن طيور الفلامينغو

معلومات عن تصنيف طيور النحام

أوّل معلومات عن طائر النحام يجب معرفتها هي معرفة انتماءه إلى مجموعة كائنات معيّنة. في البداية كان ينتمي طائر النحام إلى مجموعة النّحاميّات التي تتميّز بأرجلها ورقابها الطّويلة، ويندرج تحت هذه العائلة طيور كثيرة مثل اللّقالق، ومالك الحزين والبجعيّات، ولكنّ هذا التّصنيف حيّر العلماء لسنوات؛ وذلك بسبب شكل الهيكل العظميّ في طائر النحام وبروتينات بياض البيض، وأنماط السّلوك التي جعلت العلماء يربطون طائر النحام بمجموعات مختلفة، مثلًا بياض البيض عند طائر النحام يُشبه تركيبة البروتين عند مالك الحزين، وأنماط السّلوك خاصّة عند صغار طائر النحام ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالإوزِّ، ويمتلك طائر النحام أقدامًا مكشوفة وريشًا عازلًا للماء مثل الإوزِّ، وفي الآونة الأخيرة، قام علماء التّصنيف بتجميع طيور النحام في ترتيب خاصٍّ بهم.

معلومات عن تصنيف طائر النحام

معلومات عن تصنيف طائر النحام

معلومات عن بداية وجود طيور النحام

تُشير الحفريّات إلى وجود معلومات عن طائر النحام قبل حوالي 30 مليون عام، أي قبل وجود العديد جدًّا من أنواع الطّيور، واقترح اكتشاف ودراسة للحفريّات في عام 1976 أنّ طائر النحام نشأ من الطّيور السّاحليّة القديمة، كما تمَّ العثور على معلومات عن طائر النحام عن طريق آثار أقدام متحجّرة، يُقدَّر عمرها بسبعة ملايين عام، في جبال الأنديز.

معلومات عن موطن طيور النحام الكبرى

تُشير معلومات عن طائر النحام أو الفلامينغو أنّ أكبر نوع منه يوجد في الشّرق الأوسط، مثل إيران وتركيا ودبي وعُمان وأفغانستان، كما أنّه شائع في جنوب وجنوب غرب آسيا، وعُثِر على طائر النحام الكبيرة أيضًا في المناطق ذات الكثافة المنخفضة في غرب إفريقيا، وأمريكا الجنوبيّة، والعديد من المواقع في جميع أنحاء أوروبا، مثل إيطاليا واليونان وفرنسا، ويوجد طائر النحام الأكبر أيضًا في مناطق مثل إثيوبيا وكينيا ومصر، ويعيش طائر النحام أيضًا في النّمسا وألمانيا وبولندا والسّويد، مع أنّها ليست موطنًا أصليًّا لعيش طائر النحام ويُعتبر مُشرّدًا في هذه المناطق.

معلومات عن موطن طائر النحام الكبير

معلومات عن موطن طائر النحام الكبير

معلومات عن مسكن طائر النحام

توضّح معلومات عن طائر النحام الأكبر أنّه يعيش على ارتفاعات عالية، مثلًا قد يعيش على ارتفاع 4500 متر عن مستوى سطح البحر، ولكنّ موطن طائر النحام الأصليّ في المياه الضّحلة من البحيرات، والبحيرات، ومصبّات الأنهار، والشّواطئ الموحلة، وتحتوي جميع هذه المياه على نسبة عالية جدًّا من الملح، أو أنّها قلويّة للغاية، وقد تصل درجة حموضتها إلى 11، ومن الممكن العثور على طيور النحام الكبيرة أيضًا بالقرب من محطّات معالجة مياه الصّرف الصّحّيّ، والسّدود، وحقول الأرزِّ، والجزر المنخفضة، والخلجان البحريّة، والمستنقعات المالحة، وفي إفريقيا يوجد طائر النحام بالقرب من الينابيع الحارّة.

معلومات عن مسكن طائر النحام

معلومات عن مسكن طائر النحام

معلومات عن تكاثر طيور النحام

تُشير معلومات عن طائر النحام أنّه لا يبدأ بالتّكاثر إلّا عندما يبلغ من العمر خمس أو ستَّ سنوات، ويبدأ موسم التّزاوج بشكل جماعيّ في سِرب الفلامينغو، ويتضمّن عروضًا جماعيّة مثل السّير والدّوران معًا، وقد يتزوّج طائر النّحام الذّكر أكثر من أنثى، ولكن ليس في نفس الموسم. توضّح معلومات عن طائر النحام أنّه خلال موسم التّزاوج يقوم زوج من طيور النحام ببناء العشِّ، وعادة ما يكون مصنوعًا من الطّين وموادَّ أخرى، على جزيرة أو على ساحل البحيرة، وفي وسطه حفرة مقعّرة لا تتسّع إلّا لبيضة واحدة.

معلومات عن تكاثر طائر النحام

معلومات عن تكاثر طائر النحام

معلومات عن صغار طيور النحام

تقول معلومات عن طائر النحام أنّها لا تبيض إلّا بيضة مرّة في السّنة، وتتراوح مدّة حضانة البيضة عند طائر النحام من 27 إلى 31 يومًا، ويتناوب ذكر طائر النحام والأنثى على الحضانة، وبينما أحدهما يجلس على البيضة يقوم الآخر بتأمين الطّعام له، وهكذا ولكن إذا لم يتوفّر الغذاء اللّازم، يتخلّى الوالدان عن البيضة ويتركان العشَّ، ولكن إذا كانت الموارد كافية، ستفقس البيضة بعد 27 إلى 31 يومًا، وتتغذّى الطّيور الصّغيرة من منقار والديها، وبعد فترة قصيرة من الفقس، توضع الصّغار عند طيور النحام غير المتكاثرة لتتمَّ رعايتها، وبعد فترة طفولتها البالغة 65 إلى 90 يومًا، يتطوّر طائر النحام إلى شكل الطّائر البالغ، ويتمكّن من الاعتماد على نفسه في الحصول على الطّعام.

معلومات عن صغار طائر النحام

معلومات عن صغار طائر النحام

معلومات عن سلوك طيور النحام

تقول معلومات عن طائر النحام فيما يتعلّق بسلوكه أنّه اجتماعيٌّ جدًّا، ويُسافر في مجموعات تصل إلى الآلاف، ويتواصلون معًا باستخدام الإشارات السّمعيّة والبصريّة، ويُسافرون باستمرار بحثًا عن موارد كافية للحفاظ على السّرب بأكمله، أي أنّهم لا يملكون مسكنًا محدّدًا، وبعد موسم التّزاوج عند ترك الصّغار في الحضانة، لا يكون سلوك طيور النحام البالغين عدوانيًّا تجاهها أبدًا، ولا يوجد بنية اجتماعيّة محدّدة في السّرب، مثل الذّئاب. تشير معلومات عن طائر النحام أيضًا أنّ صوته مرتفع جدًّا وصاخب، وبما أنّه طائر اجتماعي؛ فيُمكنه تمييز نبرة الصّوت، والغاية من الصّوت، ويُنتج طائر النحام صوتًا مميّزًا عند موسم التّكاثر.

معلومات عن سلوك طائر النحام

معلومات عن سلوك طائر النحام

 

المراجع

اترك تعليق