ما هو علم المكتبات والمعلومات

ما هو علم المكتبات والمعلومات

by Abdalla Rmadan
علم المعلومات والمكتبات

يعد علم المكتبات والمعلومات إحدى فروع العلوم الأدبية والاجتماعية التي تهدف إلى صياغة نمط دقيق لكافة الكتب المتاحة تحت يد الباحث في كافة المكتبات. هذا ويهدف ذلك العلم إلى توفير المزيد من المعلومات حول أمر ما يبحث عنه الأشخاص المهتمين بذلك العلم ذاته؛ حيث يتم خلال ذلك العلم عمل فهارس متوالية بشكل منهجي. مع عمل تصنيفات محددة لكل مجموعة كتب على حدة. بحيث يميزها ذلك التصنيف عن غيرها من مجموعة الكتب الأخرى، هذا إلى جانب دور ذلك العلم الذي يقدمه بشكل كبير في تأسيس وتنظيم كافة الأمور المكتبية بصورة واضحة ومنهجية أيضًا، أي أن ذلك العلم يسعى بشكل مدروس إلى تنظيم الدور المكتبي في توصيل كافة المعارف إلى الباحثين بصورة سريعة وسهلة، خاصة بعد أن شهد العالم ذلك التطور التكنولوجي في كافة العلوم خلال القرن الماضي وحتى الآن.

علم المكتبات والمعلومات

للتعلم ، وسائل الإعلام ، الإنترنت ، متوسط،  علم المكتبات والمعلومات

علم المكتبات والمعلومات

فيما يخص ذلك العلم فقد ظهر منذ القرن العشرين الميلادي. وقد كان عبارة عن دراسة تهدف إلى تسهيل تنظيم الكتب بكافة أنواعها بشكل يجعل أمر الوصول إليها أمرًا سهلًا. ثم تطور ذلك العلم حتى وصل إلى كونه أحد العلوم التي تقدم المزيد من المعارف والمهارات العلمية لكافة دارسيه.

هذا وقد باتت دراسة المكتبات والمعلومات من أهم العلوم التي ينبغي على طالب العلم أن يتعرف عليها من أجل إنجاز كافة مهامه الدراسية بشكل بسيط، كما أصبح لذلك العلم قواعد دقيقة ثابتة يتم الاعتماد عليها من أجل تحقيق ما يهدف إليه الدارس أو الباحث.

اقرأ أيضا: معلومات عن كليات التقنية العليا – فرع رأس الخيمة

الفرق بين علم المكتبات وعلم المعلومات

هناك ارتباط وثيق بين كلٍ من علم المكتبات وعلم المعلومات. وذلك لما يقدمه كل منهم للآخر، وفي ذلك تجد أن علم المعلومات هو عبارة عن تطبيق واقعي لكافة المعارف التي يتضمنها علم المعلومات.

هذا ويقوم علم المكتبات بشكل كبير على تسجيل كل ما يقدمه علم المعلومات من دراسات مختلفة، وذلك ما يجعلنا نقر بأن كل من علم المكتبات وعلم المعلومات جزء لا يتجزأ عن بعضه؛ حيث يظهر كل منهما بالنسبة للآخر مظهر التكامل من حيث المظهر والمضمون أيضًا.

مجالات عمل تخصص دراسة المكتبات والمعلومات

إلى جانب أهمية علم المكتبات والمعلومات القصوى في العديد من الجوانب، إلا أنه تكمن أهميته في مجالات العمل التي يوفرها، والتي من أهمها ما يلي:

  • وظيفة أخصائي مكتبات ومعلومات.
  • أخصائي فهرسة.
  • وأخصائي تصنيف.
  • أخصائي خدمات معلومات.
  • وأخصائي خدمات توثيق وأرشيف.
  • أخصائي نظم معلومات.

أنواع المكتبات

هناك العديد من أنواع المكتبات التي قد تتيح لك العمل في مجال تلك الدراسة بشكل كبير. ومن ذلك على سبيل المثال:

  •  المدرسية والقومية.
  •  العامة: التي تجدها متوفرة بشكل جيد في مراكز الشباب وبيوت الثقافة. الأندية الثقافية، النوادي الاجتماعية، قصور الثقافة. وغيرها من الأماكن الثقافية الأخرى.
  • المكتبات الأكاديمية: والتي تتوفر داخل الكليات بكل أنواعها وفروعها وأقسامها.
  • المكتبات المتخصصة: التي تجدها بالمصالح الحكومية والشركات الخاصة، والمؤسسات المهنية الصناعية والتجارية أيضًا، مكتبات البحث بكل أنواعها، هذا إلى جانب مراكز المعلومات والتوثيق.
  •  الوطنية: التي تقيمها الدولة وتزودها دور النشر والكتّاب والمؤلفين بنسخ مجانية.
  •  المتنقلة: والتي يتم تجهيزها داخل سيارة متنقلة تتحرك من مكان لآخر. على مدار فترات لخدمة المناطق التي لا يوجد بها مكتبات.
  • المكتبات الإلكترونية: وهي الأكثر انتشارًا خلال الفترات الأخيرة. وهي تقدم العديد من الكتب في كافة المجالات منها المجاني ومنها المدفوع الأجر.

اقرأ أيضا: معلومات عن جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة

الجديد في علم المكتبات والمعلومات

من الجدير بالذكر أن هناك العديد من المؤتمرات والندوات المحلية والعالمية التي تقام من أجل توطيد كافة جوانب دراسة المكتبات والمعلومات. ولعل أشهر ما تناولته تلك المؤتمرات ما يلي:

  • بناء وتنمية مجموعات المكتبات الرقمية.
  • حماية أمن المعلومات في شبكة المكتبات الجامعية.
  • البيئة الإلكترونية وأثرها على العاملين.
  • التدريب في مجال المكتبات والمعلومات واحتياجات المستقبل.
  • تسويق خدمات المعلومات في المكتبات ومراكز المعلومات.
  • نحو بناء المكتبة الطبية الإلكترونية.
  • دور المكتبة الإلكترونية في مجتمع متغير.
  • التقنيات الحديثة في استخدام تكنولوجيا المكتبات والمعلومات.
  • مصادر المعلومات الإلكترونية في دعم البحث العلمي.

كانت هذه إشارة سريعة حول مدى تضافر جهود علم المكتبات والمعلومات في تحفيز العديد من المهام والأهداف لتوجيه الدارسين لكل ما هو مناسب في مجالات بحثهم ودراستهم أيضًا، هذا وننصح بمحاولة التطرق لفهم ذلك العلم، خاصة وأنه يرتبط ارتباط وثيق بالقراءة والمعرفة، والتي تعد غذاء الروح والعقل أيضًا، ونتمنى أن نكون قدمنا المعلومات الكافية بخصوص ذلك الموضوع الشيق.

المصدر هنا 

You may also like