صفات عش النمل الغريب

صفات عش النمل الغريب

by محرر 21
صفات-عش-النمل-الغريب

يعرف النمل الغريب بأنه من أصعب أنواع النمل في صفاته، وربما تتذكر تلك التجربة التي كان يفعلها البعض لمشاهدة عشه من الداخل من خلال صب النيكل به وتركه يتجمد، لمشاهدة هيكل مجسم لممرات عشه، لذلك نقدم لك صفات عش النمل الغريب ومما يتكون، وكيف تعيش المستعمرة بداخله أيضا.

النمل المقاتل

صفات-عش-النمل-الغريب

صفات-عش-النمل-الغريب

يعتبر نمل الغريب من أنواع النمل الشهيرة، ويسمى أيضا بالنمل الناري أو النمل المقاتل، ويشبه في تكوينه غالبية أنواع النمل، إلا أن لونه أحمر في أسود، ويحمي جسده هيكلا خارجيا صلبا ويمتلك ستة أرجل.

يمتلك عمال النمل الناري إبرة بباطنهم والتي تستخدم لحقن ضحاياهم بسم قلوي، مما يسبب رد فعل تحسسي وبثور حمراء للضحايا، والغريب أن لسعات النمل الغريب سببت لبعض الحالات الوفاة.

يموت ذكور النمل بعد التزاوج مباشرة، وتلد الملكة العديد من النمل الذين  يغادرون المستعمرة في رحلة تزاوج ضخمة.

 صفات عش النمل الغريب

صفات-عش-النمل-الغريب

صفات-عش-النمل-الغريب

يعتبر هذا النوع من النمل مصدر إزعاج كبير للطبيعة، فالعش الخاص به يدمر العشب لذلك يسعى الكثيرين إلى طرده من منازلهم، ولذلك لابد أن تتعرف على عادات هذا النمل، وحياته بمستعمرته.

يتطلب بناء مستعمرة هذا النمل المناطق المفتوحة، ووجود مصدرا للغذاء ولا يمكن أن يوجد في المناطق الجافة  أو شديدة البرودة.

يعتبر نمل الغريب حشرات اجتماعية تبني أعشاشا يطلق عليها التلال، وتنشأ عن طريق دفع التربة خلال عملية الحفر للأنفاق، ويمكنهم بناء العش في أي نوع من التربة، ولكنهم يفضلون المناطق المفتوحة المشمسة، كتلك المتمثلة بالمروج والملاعب والحدائق والمراعي وملاعب الجولف، ويمكنه التواجد كذلك بالمناطق البرية والأراضي.

لا يوجد لهذا العش بابا، ولكن يمر النمل من خلال الأنفاق إلى كومة التراب نفسها، وقد يصل طول الأنفاق إلى عدة أقدام أسفل الكومة ولكن هل عدم وجود كومة التراب دليل على اختفاء النمل الناري؟

الحقيقة عكس ذلك لأنه من الممكن أن تختفي كومة التراب من على السطح، ولكن النمل لازال في أنفاقه أسفل الأرض، ويزيد من العمق الذي يصل له  خلال الطقس الحار أو الجاف.

وقد تختفي كومة التراب المميزة للعش لعدة أشهر وفقا للظروف الجوية المتواجدة بها، ويرى الناس أن الكومة الترابية دليلا على وجود النمل بسبب ارتفاعها المزعج الذي قد يتراوح من 45 سم إلى 76 سم.

هجمات النمل الأحمر وحياته

لا تشبه لدغات النمل الغريب النمل العادي الذي نعرفه، وذلك لأنها تستخدم فكها في البداية لتأمين نفسها بالتمسك بضحيتها، ثم تحقن ضحيتها من البشر بالسم من خلال إبرة البطن، ولا تتوقف عند ذلك، بل يمكنها مواصلة اللدغ حيث تدور في دوائر تعيد نفس فعلتها، حتى قتلها أو إزاحتها من المكان.

ومن صفات عش النمل الغريب أيضا أنه يصل طول قطر أكوام النمل الكومة الترابية إلى 61 سم، وفي أسفل العش تتواجد الملكة والحاضنات في متاهة معقدة صعب الوصول إليها، ويقوم النمل عادة ببناء المستعمرة على شكل تل للمساعدة على تنظيم درجات الحرارة، مما يسمح له بالحفاظ على حياته في الظروف الجوية القاسية.

من الممكن أن يعيش في عش النمل الواحد ما بين 100 ألف إلى 500 ألف حشرة، وكل يرقة داخله تحصل على عمل أو مهمة تتناسب مع عمرها، وما يتطلبه العش أيضا، فالنمل العامل يحرس المستعمرة ويبنيها ويبحث عن المكان المناسب لتشييدها، كما يمرض المتعبين ويقوم بالأعمال المنزلية.

غالبا ما تضم المستعمرات عدد من الملكات، ويمكن أن تعيش الملكة الواحدة منهم لعمر 6 سنوات، فتضع الملكة البيض، ثم يفقس فيما يشبه اليرقات، وتمر بعدها بأربعة مراحل من النمو، ثم تتساقط اليرقات دون أن تتحرك وكأنها مخدرة، وتكون شبيهة للنمل ولكن بلون أبيض، وكلما كبرت الشرنقة يتحول لونها للأغمق حتى التساقط الأخير حين تصبح بالغة.

غالبية اليرقات تتحول إلى عاملات بدون أجنحة وتكون مهمتهم تربية الصغار والبحث عن طعام الملكة، ثم الذكور المجنحة أو الإناث البالغات للإنجاب، وتعد تلك الإناث ملكات المستقبل للمستعمرات الجديدة.

يتغذى النمل الغريب على النباتات والزواحف والطيور وحتى الثدييات، وينقل الطعام للعش لتوزيعهم على المستعمرة بالكامل.

في الختام، تعرفنا على صفات عش النمل الغريب ومميزات هذا العش عن غيره من أعشاش النمل، كذلك تطرقنا إلى جوانب حياة تلك النملة النارية أو المقاتلة كما يطلق عليها.

المصادر

مصدر1
مصدر2
مصدر3

You may also like